هل سبق لكي أن جلستي متكئة على أحد الأطراف أو نمتي على أحد جنبيكي لفترة طويلة، وبعدها شعرتي بألم ووخز في ذلك الطرف، إن هذا الشعور يسمى التنميل، ولكن هل عرفتي لماذا يحدث التنميل، وما هي الطريقة الصحيحة لعلاجه؟!!إذا كانت إجابتك على هذه الأسئلة هي “لا”، فقط تابعي معنا هذه المقال وتعرفي فيها على الإجابة بالتفصيل.

ما هو التنميل

  • التنميل هو عبارة عن شعور بألم ووخز في أحد الأطراف، كما يصاحبه شعور بثقل وعدم القدرة على تحريك هذا الطرف.
  • ويزول هذا الشعور بالتنميل عند تخفيف الضغط على تلك الأطراف، او بعد عمل مساج وتدليك لتلك المنطقة، وذلك في خلال دقائق.

الضغط على الأعصاب

  • هناك أسباب طبيعية لحدوث التنميل، مثل التحميل أو الضغط على جزء معين من الجسم، أو الجلوس الخاطئ على وضع معين، أو النوم على جانب واحد، أيًا من ذلك لفترة طويلة.
  • والذي يتسبب في الضغط على الأعصاب الموجودة في ذلك المكان، وكذلك الأوردة والشرايين الموجودة فيها.
  • ويتولد عنه شعور بالثقل والوخز في هذا المكان، ولكنه يزول بعد التخفيف من هذا الضغط، أو الاعتدال في الجلوس أو النوم، وعمل ماساج وتدليك لتلك المنطقة، فيزول التنميل في دقائق.
  • أما أسباب حدوث التنميل المرضي، أو كعرض من أعراض الإصابة بمرض معين، وحدوث التنميل دون أي من المسببات السابقة، ولا ينتهي التنميل بعد التدليك ولكنه يدوم لوقت أطول، وقد يتكرر أكثر من مرة في اليوم.

برودة الطقس وانعدام الحرارة

  • برودة الجو الشديدة كذلك تؤدي إلى حدوث التنميل، وذلك يكون نتيجة لحدوث انقباض في الأوعية الدموية الموجودة بالأطراف، والتهاب الأعصاب بها.
  • وتزيد قابلية حدوث التنميل نتيجة لبرودة الجو عند السيدات أكثر منها عند الرجال.
  • أما في حالات الرجال، فيزيد نسبة التنميل لديهم نتيجة للتدخين، حيث يؤدي التدخين إلى انقباض الأوعية الدموية في الأطراف كذلك.

الإصابة بأمراض الأعصاب والسكري

  • أمراض الأعصاب، والتي يحدث بها التهاب الأعصاب في الأطراف، يسبب التنميل، ومنها: أمراض الفقرات في الرقبة أو العمود الفقري، والتي يحدث فيها انزلاق الفقرات فتحدث ضغط على الأعصاب ويحدث بسببه التنميل.
  • مرض السكر، وفيه يحدث قصور في الدورة الدموية وخاصة إلى الأطراف، كما يقل الشعور بالأطراف بسبب التهاب أو ضمور في الأعصاب.

نقص المعادن والفيتامينات بالجسم

  • نقص في نسبة الحديد أو فيتامين ب في الجسم، يسبب أيضا التهاب الأعصاب وقلة الدورة الدموية الواصلة للأطراف، مما يؤدي إلى حدوث التنميل.
  • كذلك حالات الإصابة بأورام المخ، ينتج عنها تنميل بسبب ضغط الورم على الأعصاب والدورة الدموية.
  • كذلك في حالات الانكفاف على استعمال الهاتف المحمول، والذي يحدث فيه أن يحني الشخص رقبته لفترات طويلة، مما يتسبب عنه ضغط فقرات الرقبة على الأعصاب، ويؤدي الى حدوث تنميل.

طرق علاج التنميل

  • في حالة التنميل الطبيعي أو الصحي، فيجب الانتباه عند الجلوس أو الوقوف أو النوم، والتأكد من عدم الضغط أو التحميل على جزء معين من الجسم لفترات طويلة.
  • اتباع الطرق والأساليب الصحيحة في الجلوس والنوم والوقوف بطرق صحيحة، تسمح للدورة الدموية بالتدفق بسهولة، وتمنع الضغط على الأعصاب الطرفية.
  • كما يجب الإقلال من استعمال الهاتف المحمول، وفي حالة استخدامه عند الحاجة يجب الالتزام بوضع الهاتف في مستوى مواز لمستوى النظر، بحيث تكون الرأس والعنق في وضع أفقي، مرن غير مشدودة أو منحنية لضمان تدفق الدم بشكل سليم وعدم الضغط على فقرات الرقبة والأعصاب.
  • أما في حالة حدوث التنميل لأسباب كعرض جانبي للإصابة بمرض، فيجب علاج المرض أو التحكم به، وبالتالي علاج التنميل، وقد يكون العلاج عن طريق الأدوية أو اتباع أسلوب معين من الغذاء الغني بالفيتامينات والمعادن، وخاصة الحديد وفيتامين ب، كما في حالة مرض السكر والأنيميا.
  • أو أن يكون العلاج عن طريق الجراحة، كما في حالة الانزلاق الغضروفي للعمود الفقري في الظهر أو الرقبة، وأيضًا أورام المخ.