كيف تتقن البيع

البائع المحترف عملة نادرة تتسابق كبرى المؤسسات والشركات على توظيفه، فالبائع المحترف أهم أسباب نجاح واستمرار المؤسسة التي يعمل بها، وفي الموضوع التالي سنقدم لكم التفاصيل الكاملة عن مواصفات البائع المحترف التي تمكنه من بيع المنتجات التي يروج لها بسهولة وكسب ود عملاء دائمين، ولكي تصبح بائعاً محترفاً وماهراً ليس بالأمر الهين خاصة وأن عملية البيع والشراء من أصعب الوظائف التي يمكن أن يعمل بها أي شخص لأنها ترتبط ارتباطاً مباشراً بالتعامل مع مختلف الفئات سواء من الناحية العمرية أو الاجتماعية أو الثقافية، ولذلك يجب على البائع أن يتحلى بمجموعة كبيرة وهامة من المواصفات التي تمكنه من إرضاء العملاء وكسب ودهم ليس هذا فقط بل أيضاً جعلهم عملاء دائمين.

مواصفات البائع المحترف

الذكاء وحسن التصرف ليسوا هما فقط السمات الأساسية التي يجب أن يتحلى بها البائع المحترف فبالإضافة إليهم هناك أيضاً العديد من المواصفات الأخرى التي لا يمكن أن تصبح بائعاً محترفاً بدونها، وهي:

الصبر:

  • القدرة على التحمل والسيطرة على الأعصاب من أهم مواصفات البائع المحترف حيث يجب عليه أن يتحلى بقدر عالى من رحابة الصدر وامتصاص الغضب وأن يطبق المبدأ القائل “الزبون دائماً على حق”.

الاهتمام بالمظهر الخارجي:

  • الوسامة وحسن المظهر ليسوا فقط من أهم مواصفات البائع المحترف بل أيضاً من أهم أسباب الحصول على وظائف الآن، لذلك يجب الاهتمام بالنظافة الشخصية ونظافة الملابس ورائحتها.

المرونة:

  • أن البائع يتعامل مع مختلف فئات الناس لذلك عليه أن يتحلى بالمرونة التي تمكنه من حسن التصرف مع أي شيء طاريء قد يحدث أثناء التعامل مع العميل.

الاقتناع بالمنتج:

  • إذا أراد البائع أن يقنع العميل بجودة أي منتج يلزم عليه أن يقتنع به أولاً حتى يسهل عليه إقناع الآخرين به، والاقتناع بالمنتج يلزم معه معرفة قيمة المنتج وأهميته والهدف المرجو منه وكذلك كافة المعلومات المتعلقة به وبالمنتجات الشبيهة المنافسة.

التأثير في الآخرين:

  • البائع المحترف هو من يتمكن فى التاثير بسهولة فى العملاء وتغيير أفكارهم وقرارتهم الشرائية لصالح المنتج الذي يروج له، والقدرة على التأثير تأتي من خلال إمتلاك القدرة على الإقناع أي ٌإقناع العميل بقيمة وفوائد المنتج وتميزه عن غيره من المنتجات الأخرى المتوفرة.

متابعة متغيرات السوق:

  • يجب أن يهتم البائع الجيد بـمتابعة السوق أول بأول ومعرفة كافة المنتجات الموجودة وأسعارها والمعلومات المتعلقة بها لكي يكون مستعداً للإجابة على أي أسئلة غير متوقعة من العملاء، ليس هذا فقط بل يجب على البائع المحترف أن يهتم بتطوير بنفسه من خلال تنمية مهاراته المختلفة.

الصدق:

  • البائع المحترف يعتمد على التركيز على مميزات وفوائد المنتج الذي يروج له ولكنه يجب أن يفعل ذلك بصدق أي ألا يعرض مميزات وهمية وغير حقيقة لأن الكذب السبب الأول لنفور العملاء وخسارتهم لاحقاً بينما الصدق هو الضمان الوحيد لعودتهم مرة أخرى.

تقنيات البائع المحترف

يمتلك البائع المحترف العديد من التقنيات التي يستخدمها فى التأثير على الزبائن وإقناعهم بالمنتجات التي يروج لها بسهولة فائقة ومنها:

تقديم عروض مغرية:

  • الهدف الرئيسي لأي مستهلك هو الحصول على المنتج الأفضل بتكلفة مناسبة، وهو ما يجب أن يوفره البائع المحترف فى عروضه أي توفير منتجات ذات جودة عالية ومميزات حقيقية بسعر مناسب بالإضافة إلى تقديم عروض أخرى متزامنة مثل هدايا إضافية أو فترات للضمان أو حق الاستبدال والاسترجاع وغيرها.

تجنب ذكر المنتجات المنافسة:

  • أن ذكر المنتجات والشركات المنافسة من أكبر الأخطاء التي يجب أن يتجنبها البائع المحترف لأن ذكرهم غالباً ما سيأتي بنتيجة عكسية حيث أن تفكير العميل سيتجه تلقائياً للبحث عنهم والمقارنة بينهم بعيداً عما يقوله التاجر لذلك فإن التاجر المحترف هو من يركز فقط على عرض مميزات منتجاته الخاصة.

فهم حاجة العميل:

  •  أن الفهم الجيد لمتطلبات ورغبات العميل من أهم الأسباب التي تدفعه للشراء من البائع، لذلك على البائع المحترف أن يعرض المنتجات التي تلبي رغبات العميل وتتوافق معها وكذلك بدائل أخرى مناسبة يمكن أن يختار فيما بينهم.