يرجع تاريخ إنتاج الروبوتات إلى عام 1954، حيث قام جورج ديفول باختراع ذراع روبوت صناعي، وأنشأ شركة أنيميشن Unimition، سنة 1956، والذي منح ترخيص صناعة الروبوتات في إنكلترا واليابان سنة 1970، وزاد إنتاج الروبوتات الصناعية في اليابان مع زيادة الصناعات والتنمية الاقتصادية، وبدأ انتشار الروبوتات الصناعية لاستخدامه في الصناعات الخطيرة والمعقدة بديلا من الإنسان.

استخدامات الروبوتات الصناعية

  • تم إنتاج الروبوتات الصناعية، لتكون بديلة عن الإنسان في الأعمال ذات الخطورة العالية.
  • ومن أمثلتها: العمل في مجالات الطاقة الذرية والنووية، وذلك لمنع تعرض الإنسان للخطر الإشعاعي بينما يقوم في التحكم في الروبوت الصناعي من على بعد وهو في أمان.

روبوتات صناعية مفصلية

  • وهو نوع من أنواع الروبوتات الصناعية، التي تتكون من أكثر من ثلاث مفاصل متحركة، تتحرك في جميع الاتجاهات، ومجهزة للتعامل مع جميع أشكال الحركات.
  • ويكون الروبوت الصناعي المفصل مؤهل إلى أداء جميع أشكال الحركة في الفراغ.

روبوتات صناعية أسطواني

  • وفيه يكون الروبوت مكون من ثلاث مفاصل، اثنان منهما يتحركان حركة في خط مستقيم، ومفصل ثالث يمكنه الحركة بشكل دائري في جميع الجهات.
  • فيشكل مجمل الحركة الناتجة عن الروبوت الصناعي الأسطواني في الفراغ على شكل أسطواني.

روبوتات صناعية ديكارتية

  • وهو نوع من الروبوتات الصناعية، والتي تكون بها ثلاث مفاصل، كلها تتحرك حركة مستقيمة، ولكن كلا منها يتحرك على خط أحداثي مختلف.
  • وعليه فيكون مجمل الحركة للروبوت الصناعي الديكارتي ذو المفاصل الثلاث في الفراغ على إحداثيات X, Y,Z.

روبوتات صناعية كروية

  • وهو مكون من ثلاث مفاصل متحركة، اثنان منها يتحركان في مختلف الجهات، حركة دائرية، والمفصل الثالث في الروبوت يتحرك حركة مستقيمة خطية في اتجاه واحد.
  • وعليه يكون مجمل الحركة للروبوت الصناعي الكروي في الفراغ على شكل كرة.

الأجزاء التي يتكون منها الروبوتات الصناعية

أجزاء الجسم الخارجي للروبوتات الصناعية:

  • مفاصل يختلف عددها تبعا لأنواع الروبوتات الصناعية المختلفة، وهي ما بين 3- 6 مفاصل.
  • علبة السرعة والتي تربط المفاصل ببعضها، وتتكون من محركات كهربائية أو هيدروليكية لكل مفصل، وهي تعمل على التحكم في حركة الروبوت الصناعي، وزيادة التحمل والقوة للمفاصل.
  • مقياس يتم من خلاله التحكم في السرعة، والإستعداد والمجهود للروبوتات الصناعية.

أجزاء الجسم الداخلي للروبوتات الصناعية:

  • مخزن لبرنامج عمل الروبوتات الصناعية.
  • وحدة تحكم وإدارة للروبوتات الصناعية.
  • إنتربولاتو.
  • منظم الحركة العكسية.
  • أجهزة إضافية.

طريقة برمجة الروبوتات الصناعية

  • يقصد بالبرمجة إدخال مجموعة من البيانات الخاصة بتشغيل الروبوتات الصناعية، عبر مجموعة متتالية من الحركات، يقوم مشغل الروبوت بإدخالها إلى ذاكرة الروبوت، بواسطة مجموعة من التطبيقات أو الوسائط، والتي تتناسب مع نوع الوظيفة المخصص الروبوت لتأديتها.

ويوجد ثلاث طرق مختلفة، يتم بواسطتها برمجة الروبوتات الصناعية، تعتمد على الطريقة التي يستخدمها الشخص المبرمج لإدخال البيانات إلى ذاكرة الروبوت، وهي كالتالي:

البرمجة باستخدام المحاكاة:

  • وفيها يتم إدخال البيانات إلى الروبوتات الصناعية، عن طريق التقليد أو المحاكاة، حيث يقوم الشخص المبرمج بتحريك ذراع البرمجة بالحركة التي يريد الروبوت القيام بها.
  • فيعمل الذراع بتخزين تلك الحركات في ذاكرة الروبوت الصناعي، ويقوم بعدها الروبوت بتقليد ومحاكاة الحركة المخزنة في تأدية المهمة المطلوبة منه.

البرمجة باستخدام لوحة التحكم:

  • وفيها يتم تحريك الروبوت من على بعد بواسطة لوحة التحكم، حركة مشابهة للحركة المطلوب من الروبوت تأديتها في وظيفته.
  • ثم يتم إدخالها إلى ذاكرة الروبوت، على أن يتم استرجاعها مرات عديدة أثناء التشغيل.

برمجة الروبوت باستخدام وحدات ذاكرة خارجية:

  • حيث يتم إضافة الحركات التي يجب على الروبوت الصناعي عملها، على ذاكرة خارجية في كمبيوتر خارجي، ثم يتم وضعها داخل الروبوت وتوصيلها بذاكرته الداخلية.