طريقه تحديد الهدف

إن الهدف هو طموح وحلم الإنسان الذي يسعي في تحقيقه، وبذل كل مجهود من أجل تحقيق هذا الهدف أو الحلم، والذي من خلاله يحقق ذاته وشخصيته.

أهمية وضع هدف للذات 

  • للأهداف أهمية كبيرة لذلك يجب على كل شخص أن يضع لنفسه هدف ويسعي من أجل تحقيقه، فتحقيق الأهداف هو تحقيق الذات.
  • إن الشخص الذي يسير ويمارس حياته بطريقة عشوائية ولا يحدد لنفسه هدف لن يحقق أي شئ من أجل ذاته.
  • كل شخص ناجح يكون محدد لنفسه هدف يسعي إلى تحقيقه، وبالتالي يقوم العقل الباطن بدفع الإنسان وتشجيعه لتحقيق هذا الهدف.
  • الهدف وسيلة تحفيزية لما ترغب في تحقيقه فعندما يكون لديك هدف يكون الدافع للقيام بأي مجهود، فعلي سبيل المثال أذا أراد طالب في الثانوية العامة دخول كلية الطب وجعله هدف له سوف يقوم بكل مجهود وتنظيم وقته وعدم تضيعه هنا وهناك وكل ذلك لأنه خطط ووضع لنفسه هدف، وهو تحقيق أكبر مجموع لدخول كلية الطب.
  • بدون هدف سوف تجد نفسك تخوض العديد من التجارب الفاشلة، لأنه ليس هناك هدف واضح تسعي إليه.
  • لكل تلك الأسباب كان وضع الأهداف والتخطيط لها أمر ذو أهمية قسوة.

 كيف أخطط لأهدافي

كتابة الأهداف:

  • يجب عليك قبل أي شئ كتابة الهدف الذي ترغب في تحقيقه، ودراسته والتأكد إن كنت حقا ترغب في تحقيق هذا الهدف أم لا.

وضع خطة للوصول للهدف:

  • وذلك إن كنت ترغب مثلاً في ترقية فتضع لنفسك خطة عمل معينة تمكنك من الترقية، وكذلك لو كنت طالب وتريد الحصول على مجموع معين فتقوم بوضع جدول مذاكرة والتأكد من أنك تسير عليه وتنفذه لتحقيق هدفك.

 الإيمان والثقة بقدرتك في تحقيق الهدف:

  • يجب عليك ألا تقلل أبداً من عزيمة نفسك وقم بتشجيعها وثق أنك قادر على تحقيق هدفك، لأنه ليس من شخص يستطيع معرفة قدرك أكثر من نفسك، فانت أفضل شخص يقدر إمكانيات نفسك وقدراتها.

 لا تقحم نفسك في الهدف:

  • عليك بالترفيه عن نفسك لبعض الوقت فلا تقوم بتحديد كل الوقت في السعي وراء الهدف لأن الضغط النفسي يحبط العزيمة، فعليك بالراحة ولو لقليلا من الوقت، فالراحة النفسية تمكنك من الوصول لهدفك ومضاعفة الجهد والطاقة لديك.

 استخدام الوقت بالشكل الصحيح:

  • فالوقت عنصر أساسي في تحقيق الهدف، فيجب عليك تنظيم وقتك واستغلاله بالشكل الأمثل لكي تتمكن من تحقيق أهدافك، فلا تكن صارم وتضغط نفسك أكثر من اللازم ولا تترك الوقت فيسرقك بدون تحقيق هدفك.

الرغبة الحقيقية في تحقيق الهدف:

  • لابد أن يكون لديك رغبة وهدف حقيقي والإيمان بهذا الهدف، فلو كنت حقا ترغب في تحقيقه سوف تقدم أفضل الجهود من أجل الحصول على الهدف وتحقيقه.

 سماع محاضرات التنمية البشرية:

  • أن سماع المحاضرات ودروس التنمية البشرية له دور فعال وقوي في التحفيز على وضع الأهداف والتخطيط لها، حيث تقوم بالتحفيز العقلي والدماغي مما يدفع الإنسان للقيام بكل الجهود اللازمة من أجل تحقيق الهدف وتخطي الصعوبات وتحملها.

 الصبر:

  • عليك بالصبر وعدم التراجع عن الهدف، والذي يساعدك على هذا العنصر عده عوامل منها الثقة بالنفس، وكذلك سماع المحاضرات التحفيزية، والتي من شأنها خلق الطاقة الإيجابية في النفس البشرية.

أخيراً يجب على كل فرد من وضع هدف لأن مثل هذا الأمر من شأنها تطور وتقدم المجتمع ككل، فمن خلال وضع أهداف ينمو المجتمع، ويعم التطور الفكري، والمادي، والمعنوي، وينعم المجتمع بالرخاء والعقليات الواعية والناضجة من أجل مجتمع قوي ومتطور.