إن تخصص العلوم التطبيقية هو تخصص قائم على الفهم والمعرفة، واستخدام هذه المعرفة في الواقع العملي عن طريق تطبيقها في مجال من مجالات خاصة بالعلوم الحياتية الأخرى، وتقوم بوضع نتائج لأسئلة وحلول لمشكلات عملية تواجه المجتمع، فهي دراسة تقوم على التطوير والتقدم.

تطبيق العلوم التطبيقية على أرض الواقع

  • ويقوم تطبيق العلوم التطبيقية على أرض الواقع، عن طريق أن يتم الإستفادة من الدراسة والعلوم والمعرفة والفهم في التطبيق العملي في المجتمع والبيئة التي تحيط بنا، تطبيق عملي مادي.
  • وهذا يسمى تطبيق العلم أو العلم التطبيقي، وهو أن يتم تطبيق معلومات واستنتاجات ودراسات وحلول مشاكل وأبحاث علمية في الواقع العملي والقضايا المعاصرة العملية.
  • والعلوم التطبيقية ليست مثل العلوم الأساسية، فالعلوم الأساسية هي عبارة عن علم يصف المواد والقوى الأساسية، ولا يهتم بالجوانب العملية، ومن أمثلة العلوم التطبيقية، علوم الطبيعة والعلوم البيولوجية.

أقسام العلوم التطبيقية

  • إن مجال دراسة تخصص العلوم التطبيقية هو مجال منتشر في أغلب دول العالم، وهناك جامعات كثيرة تقدم في كلياتها هذه الدراسة، سواء كانت كلية مختصة فقط بدراسة هذا التخصص مثل كلية العلوم التطبيقية في بعض الدول، تمنح الطالب شهادة جامعية خاصة بالعلوم التطبيقية، سواء في فرع الصحة أو الجراحة أو فرع التكنولوجيا والهندسة.
  • فعموما هناك فروع كثيرة لتخصص العلوم التطبيقية، وجميع الفروع تقوم على دراسات علمية وتقنية، وتتراوح عدد السنين الدراسية في هذا التخصص بين سنتان إلى أربع سنوات دراسية، وللقيد في هذا التخصص يجب أن يكون الراغب في الإلتحاق به حاصل على شهادة الثانوية العامة.
  • ويفضل أن يكون لديه شهادة تفيد إجادته للرياضيات والعلوم، وفي أول سنة دراسية يكون هناك مواد دراسية تمهيدية لدراسة هذا التخصص، فعلى سبيل المثال، يقوم الطالب بدراسة علم خاص بالكمبيوتر لأن هناك فرع في العلوم التطبيقية خاص بدراسة هندسة الكمبيوتر وتكنولوجيا المعلومات.

أهمية دراسة العلوم التطبيقية

  • للعلوم التطبيقية أهمية كبيرة، فهي تقوم على أساس قوي وعملي، وهناك سياسة مهمة تعمد عليها هذه الدراسة وهدف سامي وكبير، وهو أن يتم تطبيق كل علم داخل هذه العلوم على ارض الواقع وفي الحياة الواقعية، وباستخدام العلوم التطبيقية يمكن التوصل إلى اكتشافات جديدة.
  • فلولا وجود العلوم التطبيقية لما وصلنا إلى اكتشافات كثيرة وكبيرة من الناحية العلمية، ولما تطور العالم وتقدم إلى هذا المستوى، فهذه العلوم التطبيقية تنمي عقول الإنسان وتزيد من معرفته وثقافته وعلمه، وهناك كثير من المجالات الحياتية تعتمد على العلوم التطبيقية، مثل مجال الإقتصاد أو مجال التكنولوجيا، وغيرها من المجالات التي تعد أرض خصبة للإستفادة من العلوم التطبيقية.

فروع قسم العلوم التطبيقية

هناك أكثر من عشرون فرع يندرجوا جميعا تحت تخصص واحد وهو العلوم التطبيقية، فمثلا بالنسبة للفيزياء، فالعلوم التطبيقية تحتوي على فرع خاص بهذا العلم:

  • الفيزياء التطبيقية.
  • الهندسة: ففروع الهندسة كثيرة في تخصص العلوم التطبيقية، فمثلا هناك فرع علم الهندسة وفرع الإدارة الهندسية، وهناك فرع خاص بالهندسة المتكاملة، وأخرى خاص بالهندسة العامة، وهندسة صناعية، وهندسة بيولوجية، وهندسة الكيمياء الحيوية، وهندسة مدنية، وهناك أيضا الهندسة البيئية والهندسة الكهربائية، وهندسة التعدين وهندسة البرمجيات بالإضافة إلى الهندسة الصوتية.
  • علوم الكمبيوتر: وتشمل تلك العلوم هندسة الكمبيوتر، والإتصالات.
  • العلوم الجنائية: لها فرع في تخصص العلوم التطبيقية، مثل فرع علم الجريمة وفرع العدالة الجنائية، وفرع التحاليل الجنائية.
  • العلوم الإجتماعية: وتتعدد فروع تلك النوعية من العلوم لما لها من أقسام متعددة متعلقة بحياة الإنسان وعلاقاته المختلفة داخل المجتمع.
  • علوم الإدارة العامة.
  • دراسة المعلومات التجارية.