انضم إلينا
تسجيل عضوية جديدة

ادخار المال في الإسلام

Shaima4 أشهر

ادخار المال يعد القواعد الأساسية في حياة الكثير من الأشخاص وغالباً ما يدخر الناس أموالهم للمستقبل أو للظروف الطارئة، والادخار هو الفائض المالي الذي يتبقى بعد الإنفاق على السلع والحاجات الشهرية سواء للفرد أو للأسرة، وعادة ما نضع الأموال المدخرة في البنوك لضمان عدم إنفاقها في أوجه لا فائدة منها أو تعرضها للسرقة، وسوف نتعرف في هذا المقال على حكم ادخار المال في الإسلام فأبقوا معنا.

ادخار المال في الإسلام

ادخار المال في الإسلام

ادخار المال في الإسلام

  • يقول الفقهاء والمتخصصين في علوم الدين أن مفهوم الادخار ليس مذموماً في الشرع ولم يحرمه الله ورسوله ولكن يجب أن يتم بضوابط معينة.
  • يجب أن يكون المال المدخر من فائض الاحتياجات الخاصة بالأسرة من السلع والحاجات الأساسية الشهرية.
  • وهذا يعني أن التقصير في الطعام والشراب والملبس والحاجات الأساسية من أجل ادخار المال حرام شرعاً وهذا لا يعني التبذير الزائد في النفقات.
  • يجب إخراج الزكاة عن المال المدخر، كما يمكنك أن تتصدق عن مالك المدخر من أجل أن يبارك لك الله فيه.
  • وتأكيداً على جواز ادخار المال بالضوابط السابق ذكرها، نذكر لكم حديث عن سعد بن أبي وقاص عن النبي صلي الله عليه وسلم قال }إنك إن تذر ورثتك أغنياء خير لك من أن تذرهم عالة يتكففون الناس{.
  • أجاز الفقهاء ادخار الطعام في وقت انخفاض سعره وبيعه وقت الغلاء بهدف الربح والمتاجرة، وقد تم تحريم احتكار الطعام لمدة تزيد عن 40 يوم بغرض رفع السعر واستغلال الظروف الاقتصادية.

أسباب الادخار

ادخار المال في الإسلام

أسباب الادخار

هناك أسباب وأغراض كثيرة لادخار المال، ويرجع ذلك لاختلاف طبيعة البشر واحتياجاتهم وإليكم أسباب الادخار كما يلي.

  • عادة ما يتم ادخار المال من أجل الاحتياجات المستقبلية الخاصة بأمور الدنيا من زواج الأبناء وبناء مستقبلهم، وهناك من يدخر المال من أجل السفر والتنزه وهذا جائز ولا حرج فيه.
  • يجوز ادخار المال من أجل الحج والعمرة أو من أجل الاستثمار وإقامة المشروعات، وهناك من يدخر ماله بغرض شراء العقارات والسيارات وتأجيرها وكل ما سبق جائز وحلال.
  • الادخار من أجل الظروف الطارئة مثل المرض والديون أو السفر المفاجئ، وهناك من يدخر المال من أجل أغراض محرمة مثل إقراض الناس بالربا وهذا محرم بإجماع الفقهاء.

اقرأ أيضًا: فوائد الادخار للأطفال

طرق تساعدك على ادخار المال

ادخار المال في الإسلام

طرق تساعدك على ادخار المال

  1. الحذر في النفقات الصغيرة

  • من الأفضل أن نقتصد في النفقات الصغيرة وخاصة فيما يتعلق بالطعام والشراب والملبس، وعدم صرف المال في أمور لا فائدة منها.
  • يجب أن تخصص جزء من دخلك الشهري للادخار دون أن يؤثر ذلك على احتياجات الأساسية، لا تدفع مقابل مالي كبير في أغراض وخدمات يحصل عليها الأخرين بمبلغ أقل.
  1. التركيز على المستقبل

  • التركيز على احتياجاتك في المستقبل يجعلك تسرف المال بعقل وروية، فإن كانت لديك فكرة مشروع أو ترغب بشراء شيئاً ما في المستقبل.
  • من الأفضل أن تدخر له من اليوم وأن تضع في الحسبان احتمالية زيادة الأسعار وقلة الجودة لتحصل على الأفضل دائما.

حكم ادخار المال في البنك وأخذ الفائدة

  • يقول الفقهاء أن لا مانع من ادخار المال في البنك إذا كنت مضطر لذلك، ويُفضل البنوك أن تضع أموالك في البنوك الإسلامية.
  • أما بالنسبة للفائدة فلا يجوز أخذها والإنفاق منها على نفسك وأسرتك، والجائز شرعاً أما أن تتركها أو تخرجها للفقراء والمحتاجين.
  • يمكنك أن تسدد بها ديون الغارمين أو تساهم بها في زواج الأيتام أو بناء المستشفيات والمدارس أو تركيب وصلات للمياه.

أهمية الادخار للنشاط الاقتصادي

  • يساعد الادخار في دفع التنمية الاقتصادية واستمرار النشاط الاقتصادي في الازدهار.
  • كلما زادت المدخرات في الدولة زاد التمويل الاقتصادي وزادت المشروعات الاستثمارية الناجحة.
  • ارتفاع النشاط الاقتصادي في البلاد بفضل المدخرات يزيد من زيادة الاستثمارات الأجنبية.

إلى هنا نكون قد وصلنا لنهاية موضوع اليوم ادخار المال في الإسلام، نتمنى أن نكون أجبنا على كافة الأسئلة الخاصة بكم وننتظر آرائكم من خلال التعليقات، أي أسئلة أخرى بخصوص هذا المقال يمكنكم إرسالها من خلال رسائل الموقع.

ادخار المال في الإسلام
ادخار المال في الإسلام • يقول الفقهاء والمتخصصين في علوم الدين أن مفهوم الادخار ليس مذموماً في الشرع ولم يحرمه الله ورسوله ولكن يجب أن يتم بضوابط معينة. • يجب أن يكون المال المدخر من فائض الاحتياجات الخاصة بالأسرة من السلع والحاجات الأساسية الشهرية. • وهذا يعني أن التقصير في الطعام والشراب والملبس والحاجات الأساسية من أجل ادخار المال حرام شرعاً وهذا لا يعني التبذير الزائد في النفقات. • يجب إخراج الزكاة عن المال المدخر، كما يمكنك أن تتصدق عن مالك المدخر من أجل أن يبارك لك الله فيه. • وتأكيداً على جواز ادخار المال بالضوابط السابق ذكرها، نذكر لكم حديث عن سعد بن أبي وقاص عن النبي صلي الله عليه وسلم قال }إنك إن تذر ورثتك أغنياء خير لك من أن تذرهم عالة يتكففون الناس{. • أجاز الفقهاء ادخار الطعام في وقت انخفاض سعره وبيعه وقت الغلاء بهدف الربح والمتاجرة، وقد تم تحريم احتكار الطعام لمدة تزيد عن 40 يوم بغرض رفع السعر واستغلال الظروف الاقتصادية.
أسباب الادخار
هناك أسباب وأغراض كثيرة لادخار المال، ويرجع ذلك لاختلاف طبيعة البشر واحتياجاتهم وإليكم أسباب الادخار كما يلي. • عادة ما يتم ادخار المال من أجل الاحتياجات المستقبلية الخاصة بأمور الدنيا من زواج الأبناء وبناء مستقبلهم، وهناك من يدخر المال من أجل السفر والتنزه وهذا جائز ولا حرج فيه. • يجوز ادخار المال من أجل الحج والعمرة أو من أجل الاستثمار وإقامة المشروعات، وهناك من يدخر ماله بغرض شراء العقارات والسيارات وتأجيرها وكل ما سبق جائز وحلال. • الادخار من أجل الظروف الطارئة مثل المرض والديون أو السفر المفاجئ، وهناك من يدخر المال من أجل أغراض محرمة مثل إقراض الناس بالربا وهذا محرم بإجماع الفقهاء.
طرق تساعدك على ادخار المال
1. الحذر في النفقات الصغيرة • من الأفضل أن نقتصد في النفقات الصغيرة وخاصة فيما يتعلق بالطعام والشراب والملبس، وعدم صرف المال في أمور لا فائدة منها. • يجب أن تخصص جزء من دخلك الشهري للادخار دون أن يؤثر ذلك على احتياجات الأساسية، لا تدفع مقابل مالي كبير في أغراض وخدمات يحصل عليها الأخرين بمبلغ أقل.
التركيز على المستقبل
• التركيز على احتياجاتك في المستقبل يجعلك تسرف المال بعقل وروية، فإن كانت لديك فكرة مشروع أو ترغب بشراء شيئاً ما في المستقبل. • من الأفضل أن تدخر له من اليوم وأن تضع في الحسبان احتمالية زيادة الأسعار وقلة الجودة لتحصل على الأفضل دائما.
حكم ادخار المال في البنك وأخذ الفائدة
• يقول الفقهاء أن لا مانع من ادخار المال في البنك إذا كنت مضطر لذلك، ويُفضل البنوك أن تضع أموالك في البنوك الإسلامية. • أما بالنسبة للفائدة فلا يجوز أخذها والإنفاق منها على نفسك وأسرتك، والجائز شرعاً أما أن تتركها أو تخرجها للفقراء والمحتاجين. • يمكنك أن تسدد بها ديون الغارمين أو تساهم بها في زواج الأيتام أو بناء المستشفيات والمدارس أو تركيب وصلات للمياه.

التعليق

أقرأ ايضا
قراءة المزيد