انضم إلينا
تسجيل عضوية جديدة

هل يمكن تقديم التونة للرضع؟

فريق مقال للكتابة4 أشهر

تعد التونة من أشهر الأطعمة المعروفة بأنها غنية بالبروتين. كما انها تحتوي على كل الأحماض الأمينية والتي تقوم بدورها بالحفاظ على الكتلة العضلية بالجسم حتى في المراحل المتقدمة من عمر الأنسان لذلك قرر موقع فتكات أن يوضح لكل الأمهات مدى صحة التونة بالنسبة للأطفال

معلومات عن صحة تناول الرضع للتونة

هل من الممكن تقديم التونة للأطفال؟

هل من الممكن تقديم التونة للأطفال؟

هل من الممكن تقديم التونة للأطفال؟

  • يجب أن يحصل الأطفال على العناصر الغذائية الأساسية من الفيتامينات والمعادن من الطعام الذي يأكلونه في سن مبكر . لذا فإن اختيار الأطعمة المناسبة للأطفال أمر ضروري لتجنب المضاعفات التي تؤثر على المعدة أو الجهاز على الهضمي بشكل عام.
  • تعتبر التونة من أهم أحد الخيارات الصحية الذي من المفترض أنها مليئة بالعناصر الغذائية من البروتينات وأوميجا 3 والأحماض الدهنية التي تساعد أيضاً على تحسين صحة القلب.
  • ولكن التعرض للزئبق هو أحد المشاكل التي قد تواجهها الأم في اختيار الأنواع الصحيحة من الأسماك حتى تتمكن من الاستفادة من خصائصه الصحية. من خلال توفير حصص مناسبة لطفلك حسب عمره وبكميات محدودة.
  • إذا قررت وضع التونة  لطفلك الصغير فيجب عليك أن تكون حريصًا جدا بشأن الحساسية التي قد تسببها. وذلك لأن رد فعل كل طفل تجاهها يختلف عن الأخر.. فلا ينصح بتناول التونة قبل أن يبلغ طفلك ستة أشهر من العمر. وهذا يجب تضمينه في نظامه الغذائي بشكل تدريجي لضمان حدوث أي رد فعل تحسسي.
  • لا ينصح للأطفال الصغار بتناول الأطعمة المعلبة وخاصة التونة لاحتوائها على نسبة عالية من المواد الحافظة التي قد تؤثر على نموه وفي بعض الحالات تؤدي إلى الحساسية الجلدية.
  • للاستفادة الكاملة من التونة يمكنك أن تقوم لإعدادها بنفسك في المنزل.
  • يوصى بأن يبلغ الطفل سن 6 أشهر قبل طهي التونة وتقديمها له مع استشارة الطبيب قبل إدخال عناصر جديدة في نظام الطفل الغذائي. بسبب الزئبق الموجود في التونة الذي يمكن أن يؤذي الطفل إذا ابتلعه.

  تناول الطفل للتونة

  تناول الطفل للتونة

تناول الطفل للتونة

  • نظرًا لوجود خطر إصابة الطفل بالبكتيريا نتيجة إطعام التونة، فمن الأفضل التأكد من طهي التونة جيدًا، والتأكد من عدم وجود أي شيء في الطعام يمكن أن يتسبب في اختناق الطفل.
  • عند تناول التونة يمكن أن تسبب حساسية للطفل، وذلك بسبب اختلاف تفاعل كل جسم وتفاعله مع الأطعمة التي تدخله.
  • بعد إدخال التونة في النظام الغذائي الخاص بالطفل، يجب الإشارة إلى ما إذا كان يعاني من طفح جلدي على شفتيه، أو تورم في وجهه أو لسانه، أو إذا كان يعاني من أي قيء أو اضطراب في المعدة، فمن المستحسن التوقف عن إعطائه التونة فورًا ورؤية طبيب لعلاج الأعراض.
  • بالإضافة إلى احتمال إصابة الطفل بالحساسية بسبب تناول التونة، هناك عدد من المخاطر الأخرى مثل احتمال تلوث التونة بالزئبق الذي يمكن أن يلحق الضرر بالجهاز العصبي للطفل.
  • يمكن أن يؤدي استهلاك الأطفال لكميات غير صحية من التونة أيضًا إلى مشاكل عصبية.
  • من فوائد التونة للطفل، تساهم في تعزيز تطور الجهاز العصبي. بالإضافة إلي انها تساعد في محاربة الربو. كما انها تقوم تقوم ببناء العضلات بفضل محتوى البروتين في التونة.
  • تعمل التونة على تقليل آلام المفاصل وتيبسها مع استمرار تناولها، وذلك لأن التونة تحتوي على أحماض أوميجا 3. ولكن كل هذا بشرط أن تطهى جيدا قبل أن يتم تناولها.
  • تساعد أحماض أوميجا ثري الموجودة في التونة على خفض مستويات ضغط الدم، كما أن مستوياته المرتفعة تشكل خطراً على صحة طفلك لأنها يمكن أن تسبب النوبات القلبية والسكتات الدماغية، فضلاً عن أمراض مثل تصلب الشرايين.

التعليق

أقرأ ايضا
تربية الاطفال

وجبات ٦ شهور

لم يعجبني
0