انضم إلينا
تسجيل عضوية جديدة

هل طبيعي وجود لحمة في فتحة المهبل للرضع؟

فريق مقال للكتابة10 أشهر

يواجه الأطفال العديد من المشاكل الصحية، وتكون الأمهات قلقات للغاية ، خاصة عندما يكون لديها تجربة أمومة جديدة ، وتتساءل الكثير من الأمهات أن الطفل لديه لحم في فتحة المهبل ، فهل هذا طبيعي؟ سنعرف هذا معا في موقع فتكت

وجود لحمة في المهبل هو أمر طبيعي أم لا

عوامل ظهور اللحمة في فتحة المهبل

  • عند الولادة قد تظهر لدى الأطفال قد تظهر لهم لحمة صغيرة في منطقة الأعضاء التناسلية وقد تكون أيضا منتفخة.
  • يتعرض الجنين لهذا بسبب هرمونات الأم التي تنتقل للجنين.
  • أثناء الولادة قد يحدث كدمات للأنسجة التناسلية.
  • الخروج عن المسار الطبيعي الذي تنمو فيه الأنسجة التناسلية.
  • عند ولادة الفتيات قد تظهر الشفاه الخارجية للمهبل بشكل منتفخ وغالبا ما يكون جلد هاتين الشفرتين ناعم أو مجعد نوعا ما .
  • أحيانا أيضا تكون هناك قطعة بارزة مكونة من نسيج وردي بين الشفرتين وتكون تلك هي اللحمة الزائدة.
  • معظم الفتيات حديثي الولادة قد يصبن بإفرازات المخاط المهبلي بسبب تأثير هرمونات الأم أثناء الولادة وفي الغالب بعض الدم يبقى لمدة عدة أيام .
  • يحدث نزيف حيض طبيعي من رحم الجنين ويطلق على ذلك النزيف فترة الدورة المصغرة . لأنه يحدث نزيف طبيعي من رحم الطفلة عندما يبدا الأستروجيمن با الانتقال من الرضيع عن طريق الأم حتى يختفي.
  • من المفترض أن لا تستمر هذه الإفرازات أكثر من 3 أو 4 أيام هذا إذا كانت طبيعية .
  • تبدا هذه الإفرازات في الظهور من بين يومين إلى 10 أيام منذ ولادة الطفلة
  • إذا لاحظتي تورم في الفخذ لدى طفلك فقد يشير هذا إلى فتق إربي على الرغم من حدوث تلك الحالة عند الذكور تظهر بشكل أكبر. ولكنها من الممكن أن تصيب الأناث أيضا.
  • في الغالب تختفي الزوائد الجلدية لدى البنات في غشاء البكارة دون أي تدخلات خلال مدة تكون من أسبوعين إلى أربع أسابيع. وقد تستغرق المدة وقتا أطول من ذلك.
  • لذلك ينصح الأطباء المختصين كلا الوالدين بأن يتحلوا بالصبر لأن في أغلب الأوقات لا تحتاج عملية اختفاء تلك اللحمة ولا يستدعي تدخلا جراحيا أو اللجوء إلى علاج لأنها حالة موجودة بكثرة ولا تستدعي القلق
  • أيضا في مشاكل الأعضاء التناسلية الأخرى التي قد تحدث عند حديثي الولادة ، مثل التصاق الشفتين المغطاة بالمهبل.
  • فهذه حالة نادرة، وفي معظم الحالات لا يلزم العلاج لأن هذه الحالة قد تصحح نفسها قبل سن البلوغ. عادة لا ينصح بالجراحة لهذه الفئة العمرية.

أنواع اللحمة الزائدة

  • إذا كان من الطبيعي، كما ذكرنا أعلاه، أن يكون للطفل لحمة عند فتحة المهبل في معظم الأحيان، ولكن يجب التمييز بين نوعين من اللحمية عند الطفل.
  • الزيادات الصغيرة التي تختفي من تلقاء نفسها دون أي تدخل طبي 3
  • ينمو بشكل كثيف و يسد فتحة المهبل وبالتالي يتطلب التدخل الطبي
  • وتجدر الإشارة أيضًا إلى أن وجود اللحم في فتحة المهبل للطفل يمكن أن يتسبب أحيانًا في انسداد فتحة الرحم ، أو يحدث الانسداد بسبب اندماج الشفرين الذي حدث في السنوات الأولى ، أي أن الطفل يصل إلى عمر معين من 3 إلى 6 أشهر ، والسبب غير معروف
  • من الممكن أن الأم قد تلاحظ تغيرات في شكل المهبل لدى الطفلة مما يجعل تحديد جنس المولودة أو المولود يصعب تحديده في هذه الحالة يكون من الضروري أن تتجه للطبيب المعالج المختص ليقوم بتحديد النظام العلاجي المناسب للطفل.
  • هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي الى تشوه الأعضاء التناسلية و أغلب تلك الأسباب هو خلل في مستوى الهرمونات عند تكوين الجنين.
عوامل ظهور اللحمة في فتحة المهبل عند الولادة قد تظهر لدى الأطفال قد تظهر لهم لحمة صغيرة في منطقة الأعضاء التناسلية وقد تكون أيضا منتفخة يتعرض الجنين لهذا بسبب هرمونات الأم التي تنتقل للجنين أثناء الولادة قد يحدث كدمات للأنسجة التناسلية الخروج عن المسار الطبيعي الذي تنمو فيه الأنسجة التناسلية عند ولادة الفتيات قد تظهر الشفاه الخارجية للمهبل بشكل منتفخ وغالبا ما يكون جلد هاتين الشفرتين ناعم أو مجعد نوعا ما أحيانا أيضا تكون هناك قطعة بارزة مكونة من نسيج وردي بين الشفرتين وتكون تلك هي اللحمة الزائدة معظم الفتيات حديثي الولادة قد يصبن بإفرازات المخاط المهبلي بسبب تأثير هرمونات الأم أثناء الولادة وفي الغالب بعض الدم يبقى لمدة عدة أيام يحدث نزيف حيض طبيعي من رحم الجنين ويطلق على ذلك النزيف فترة الدورة المصغرة لأنه يحدث نزيف طبيعي من رحم الطفلة عندما يبدا الأستروجيمن با الانتقال من الرضيع عن طريق الأم حتى يختفي من المفترض أن لا تستمر هذه الإفرازات أكثر من 3 أو 4 أيام هذا إذا كانت طبيعية تبدا هذه الإفرازات في الظهور من بين يومين إلى 10 أيام منذ ولادة الطفلة إذا لاحظتي تورم في الفخذ لدى طفلك فقد يشير هذا إلى فتق إربي على الرغم من حدوث تلك الحالة عند الذكور تظهر بشكل أكبر ولكنها من الممكن أن تصيب الأناث أيضا في الغالب تختفي الزوائد الجلدية لدى البنات في غشاء البكارة دون أي تدخلات خلال مدة تكون من أسبوعين إلى أربع أسابيع وقد تستغرق المدة وقتا أطول من ذلك لذلك ينصح الأطباء المختصين كلا الوالدين بأن يتحلوا بالصبر لأن في أغلب الأوقات لا تحتاج عملية اختفاء تلك اللحمة ولا يستدعي تدخلا جراحيا أو اللجوء إلى علاج لأنها حالة موجودة بكثرة ولا تستدعي القلق أيضا في مشاكل الأعضاء التناسلية الأخرى التي قد تحدث عند حديثي الولادة مثل التصاق الشفتين المغطاة بالمهبل فهذه حالة نادرة وفي معظم الحالات لا يلزم العلاج لأن هذه الحالة قد تصحح نفسها قبل سن البلوغ عادة لا ينصح بالجراحة لهذه الفئة العمريةأنواع اللحمة الزائدة إذا كان من الطبيعي كما ذكرنا أعلاه أن يكون للطفل لحمة عند فتحة المهبل في معظم الأحيان ولكن يجب التمييز بين نوعين من اللحمية عند الطفل الزيادات الصغيرة التي تختفي من تلقاء نفسها دون أي تدخل طبي 3 ينمو بشكل كثيف و يسد فتحة المهبل وبالتالي يتطلب التدخل الطبي وتجدر الإشارة أيضا إلى أن وجود اللحم في فتحة المهبل للطفل يمكن أن يتسبب أحيانا في انسداد فتحة الرحم أو يحدث الانسداد بسبب اندماج الشفرين الذي حدث في السنوات الأولى أي أن الطفل يصل إلى عمر معين من 3 إلى 6 أشهر والسبب غير معروف من الممكن أن الأم قد تلاحظ تغيرات في شكل المهبل لدى الطفلة مما يجعل تحديد جنس المولودة أو المولود يصعب تحديده في هذه الحالة يكون من الضروري أن تتجه للطبيب المعالج المختص ليقوم بتحديد النظام العلاجي المناسب للطفل هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي الى تشوه الأعضاء التناسلية و أغلب تلك الأسباب هو خلل في مستوى الهرمونات عند تكوين الجنين

التعليق

أقرأ ايضا