هل صفات الابراج حرام

 

تحير الكثرون من امرهم حول الابراج و هل الاطلاع على الابراج او التعرف على صفات الابراج حرام و هل مجرد التسلية اثناء القيام بهذا الفعل و عدم الايمان به يعد اثما و هل مشاهده البرامج التلفزيونية او قراءه المنشورات على الانترنت و التى تتعلق بالابراج و تأثيرها على حياه الانسان و صفات الشخص من برجة حرام ايضا كل ذلك سوف نستعرضة فى هذا المقال لتجنب اى فعل قد يتسبب فى الوقوع بالاثم او الشرك بالله بدون قصد

 

حكم الاستدلال على صفات الشخص من الابراج 

اكد الكثيرون من علماء الدين و حذروا بشكل كبير من الاطلاع على الابراج حتى و ان كنت لا تؤمن بها فمجرد الاطلاع بها يعد شرك و هو باطل و استدلوا على ذلك بالعديد الدلائل و التى من باب المنطق لا يمكن تصديق تلك الصفات و اعتبارها صحيحة و من اهم تلك الادلة هو :

  • لا تتفق اسماء تلك الابراج او حتى عددها فلكل فئة اعتقادهم بين الصينيون و اليونانيون و هو ما يجعل صفات الابراج مختلفة
  • بالاضافة ان ليس كل من ولد فى نفس الشهر او اليوم يحملون تلك الصفات مما يجعل من الضرورى الاهتمام باعمال العقل قبل اى شئ
  • و تلك هي الاسباب العلمية و التى تجعل الكثيرون ينفرون من تلك التحليلات الغير صادقة و التى لا يمكن الاخذ بها كثوابت

 

حكم قراءة الابراج بغرض التسلية

قد يثار فضول البعض حول قراءة الابراج بغرض الاطلاع او التسلية و هي من الامور المنفرة و التى اكد الكثير من العلماء انها من الكهانة و ذلك يندرج تحت التطلع لمعرفة الغيب و الذي لا يعلم اسراره الا الله سبحانه و تعالى و قد افتي علماء الدين انه فى حالة الوقوع فى هذا الاثم لابد من الاستعانة بالاستغفار حتى و ان كان الغرض الأساسي هو التسلية و لن يكون اى غرض للايمان او اليقين بذلك

 

حكم التعرف على الشخصيات من قراءة الابراج 

قد يدعي البعض ممن يحاول الربط بين برج الشخص و موعد ميلادة و ارتباطة بشخصية الشخص من الامور المسلم بها و انك يمكنك قراءة تصرفاته فى المستقبل او التنبؤ بالكثير من الامور مثل الحالة العاطفية و الامور المادية و الاجتماعية و هي من الامور الخاطئة و ذلك لان فى ساعه واحده يمكنك ان تلاحظ الاعداد الكبيرة و التى تولد بها و التى على الاكيد لا تحمل نفس الصفات فكيف يمكن ان تبني الاحكام على شئ غير منطقي و بذلك فانه من الاكيد و المسلم به عدم جواز القيام بهذا الفعل و هو باطل و يعد مضيعه للوقت و حتى ان كان من التسلية فقد يجعل الشخص يؤمن و يصدق به و هو من الامور التى تعد شركا بالله

 

كيف اتوب عن هذا الاثم ؟

فتح الله لعبادة باب التوبة و الرجوع ان اى فعل خاطئ مع عظم الرجوع الى هذا الفعل مرة اخرى و قد نصح الكثير من علماء الدين الاستعانة بالقرآن الكريم و ترك هذا الفعل و الذي يعد تضيبع للوقت و الذي يمكنك استغلاله فى العديد من الامور الاخرى النافعة و ان مجرد الاطلاع علية قد يشدك الى المعصية فالذي يقوم بالاطلاع على الابراج تبطل صلاته اربعون يوما لذلك لابد من الرجوع الى الله و الاستغفار عن هذا الفعل و نصيحة من حولك بالبعد عنه ايضا لما فية من شرك بالله و الاطلاع على الغيب و التكهن .