تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

ahmedolfat07@gmail.com
اضافة للمفضلة

هل النقاب فرض

الرئيسية اسلاميات هل النقاب فرض
mona 394
هل النقاب فرض

تتسائل الكثير من الفتيات المسلمات هل النقاب فرض وذلك حتى يحددن ما إذا كن ستقمن بارتدائه أو لا، ومن الجدير بالذكر أن ارتداء النقاب من المسائل الفقهية التي أثير حولها الكثير من الآراء والاختلافات، فهناك من يرى أنه لابد من ارتداء وهناك من يرى غير ذلك.

ماهية النقاب

إن المقصود بارتداء المرأة للنقاب هو ارتداء غطاء لوجهها وذلك حتى لا يراها غير محارمها مثل زوجها وأبيها وأخيها، ومن الجدير بالذكر أنه لا يجب أن تكتفي المرآة بتغطية وجهها وحسب، بل لابد من أن يكون ردائها غير جذاب ولافت للنظر فغير نقاب الوجه لابد من لبس ملابس واسعة فضفاضة بألوان غير ملفتة، كما ولابد من أن يكون الرداء طويلا بحيث يغطيها كاملة ولا يبرز أي من تفاصيل جسدها.

هل النقاب فرض

بالنسبة لمسألة ارتداء النقاب في الشريعة الإسلامية، فإن الكثير من المسلمات حول العالم أصبحن يذهبن إلى ارتداء النقاب حيث يعتقدن بأنه فرض ولابد من ارتدائه عند الخروج من المنزل، بينما ترى فئة أخرى من النساء أنه يمكنها التخلي عنه والاكتفاء بارتداء الحجاب فقط، وبين هذا وذاك يتواجد أراء مختلف للفقهاء، حيث إن المذاهب الأربعة قد اختلفت في هذه المسألة بعض الشيء.

النقاب في المذاهب الأربعة

حتى يتبين لك مدى راجحية هل الحجاب فرض فلابد من الاطلاع على المذاهب الأربعة لمعرفة رأي كل منها ودلالته، وهي كما يلي:

  • المذهب الحنيفي: يرى بعض علماء هذا المذهب أنه لابد على المرأة من ارتداء النقاب وعدم كشف المرأة لوجهها حتى لا تفتن الرجال، ولكن الرأي الشائع عن الحنفية أنه يجوز للمرأة كشف الوجه واليدين.
  • المذهب الشافعي: يرى الشافعي أنه لابد للمرأة أن تستر جسدها كاملا بما في ذلك اليدين والوجه، ولذلك حتى تحفظ وتصون نفسها.
  • المذهب المالكي: يرى علماء مذهب المالكية أنه لابد من أن تغطي المرأة وجهها، وذلك لأن المرأة عورة ولا يجوز أن تنكشف على أي شخص غير محارمها.
  • المذهب الحنبلي: يرى هذا المذهب كذلك أن المرأة لا يجب أن تكشف يدها ووجهها إلا للضرورة وذلك حتى تحفظ نفسها من الفتن المتواجدة بهذا الزمان.

حكم ارتداء الحجاب

قال الله تعالي في كتابه العزيز: ” يأيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين”، وقال تعالى: ” وقل للمؤمنات يغضضن أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمورهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن أو آبائهن أو آباء بعولتهن”، وفي هذه الآيات دليل واضح على أن الحجاب فرض على كل مسلمة حتى تحفظ نفسها وجسدها وتمنع الأغراب من النظر إليها.

كيفية ارتداء الحجاب

بعد معرفة أن الحجاب فرض وأنه لابد من ارتدائه فلابد من أن تعرف المرأة المسلمة أن للحجاب صفة محددة لا يجب الخروج عنها وإلا يكون حجابها غير صحيح، فارتداء المرأة للطرحة لتغطي شعرها ليس هو فقط المطلوب منها في الدين الإسلامي بل إن هناك مجموعة من صفات الحجاب ومنها ما يلي:

  • لابد أن تكون ملابس وطرحة المرأة ساترة لها غير شفافة.
  • لا يجب أن يصف اللباس تفاصيل جسد المرأة وجمالياته.
  • لابد أن تحافظ المرأة على ملابسها بألوان غير ملفتة للنظر فتتجنب البهرجة والتزين.
  • من الجدير بالذكر أنه لا يجب على المرأة أن تتزين فتضع المكياج على وجهها أثناء الخروج ولا يجب أن تتعطر بشكل ملفت للرجال.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة