أولا أسباب هشاشة العظام عند الأطفال

 

قديما كنا نسمع عن هشاشة العظام كثيرا ولكن كنا نسمع عنها عند كبار السن فقط، أو من يعانون من امراض معينة في العظام، ولكن مع الأسف في عصرنا هذا زادت نسبة هشاشة العظام بصورة كبيرة جدا عند الأطفال، ولم تعد مقتصرة على الكبار فقط او كبار السن، وفي هذا المقال سنتحدث عن أسباب وعلاج هشاشة العظام عند الأطفال، وطرق الوقاية منها قد الإمكان.

الأسباب الوراثية

تتعدد الأسباب التي تؤدي إلى الهشاشة عند الأطفال ومن ضمن هذه الأسباب تكون وراثية، وتكون نتيجة خلل في بعض الجينات التي تتكون مع الطفل وهو في رحم أمه، ويسمى هذا المرض ب أستيوجنيسيس إمبيرفيكتا، وهو مرض وراثي نادر، ومع الأسف معظم الأطفال المرضى به يموتون في السنوات الأولى من عمرهم.

الأسباب المكتسبة

اولا: نجد أن الأطفال الذين لا يتناولون الحليب بشكل منتظم، هم الأكثر عرضة للإصابة بمرض هشاشة العظام ،وذلك بسبب أن اللبن يحتوي على كمية كبيرة جدا من الكالسيوم إن لم يكن أكثر الأطعمة الغنية بالكالسيوم وفيتامين د المهمان والاساسيات لتقوية العظام ونموها.

قلة التعرض للشمس

عدم التعرض الكافي للشمس، الشمس تحول فيتامين د الموجود في جسم الإنسان والكامن إلى فيتامين نشط يتم امتصاصه عن طريق الدم، وهذا الفيتامين هو الذي يقوم بإرساء الكالسيوم في العظام والأسنان، وبدونه لن يذهب الكالسيوم إلى مكانه الصحيح.

النحافة

النحافة الزائدة عند الأطفال، فكلما كان الوزن قليلا لدرجة مرضية، دل هذا على نقس الفيتامينات الأساسية ومن ضمنها عنصر الكالسيوم،ويكون هذا الطفل أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام.

بعض الادوية

بعض أنواع الأدوية التي يتناولها الأطفال المرضى ببعض الامراض، مثل دواء الكورتيزون وادوية الصرع، من شأن هذه الادوية ان تقلل نسبة الكالسيوم في الجسم مما يؤدي لهشاشة العظام عند الأطفال.

طرق الوقاية من هشاشة العظام عند الأطفال

الوقاية خير من العلاج، لذلك على كل ام ان تهتم بالطعام الصحي الذي يتناوله طفلها، ولابد وأن تحرص على ان النظام الغذائي للطفل ملئ بالمواد الغذائية الهامة، مثل اللبن والزبادي والجبن، والأغذية التي تحتوي على نسبة عالية من الحديد وفيتامين د وغيرهم من الاطعمة الصحية، حتى تتجنب إصابة الطفل بهشاشة العظام، فالغذاء اهم شئ نستطيع به وقاية انفسنا واطفالنا من الأمراض.

علاج هشاشة العظام عند الأطفال

نجح العلماء والباحثون في السنوات الماضية في إكتشاف عقار يساعد على علاج هشاشة العظام عند الأطفال لأسباب غير وراثية، ويسمى هذا العقار Bisphosphonate، وهو قادر على علاج الأطفال المصابون بمرض هشاشة العظام ولكن لأسباب غير وراثية، وقد نجحت التجارب في هذا الشأن، واما بالنسبة للأمراض الخاصة بالعوامل الوراثية فمع الأسف لم يجد العلماء لها اي حلول حتى الآن.

من فوائد هذا الدواء

يساعد تناول هذا الدواء على التقليل من عدد مرات تكسير العظام ويعمل ايضا على زيادة كتلة العظام، كما انه يساعد على تقليل الآلام الناتجة عن المرض، أي أنه له دور فعال جدا في علاج هشاشة العظام عند الأطفال.

طرق العلاج المنزلية للحالات البسيطة

يصاب عدد من الأطفال بهشاشة خفيفة في العظام، او لين في العظام، ومعظم هذه الحالات يتم علاجها إما بتناول المكملات التي تحتوي على عنصر الكالسيوم وفيتامين د،إما في شكل حقن تؤخذ على فترات كورس علاج كامل، او على هيئة دواء شراب أو كبسولات، ولكن يجب تناول كمية كبيرة من الأطعمة التي تحتوي على عنصر الكالسيوم، وهو موجودة بكثرة في الألبان والزبادي وفي بعض الخضروات والفواكه، وكلها تستخدم كعلاج هشاشة العظام عند الأطفال في المراحل المبكرة من أعمارهم.