تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

haeaty2015@gmail.com
اضافة للمفضلة

مفهوم تقسيم العمل

الرئيسية معلومات تهمك مفهوم تقسيم العمل
ghada-mohamed 363
مفهوم تقسيم العمل

مفهوم تقسيم العمل

ماهو تقسيم العمل

تقسيم العمل من الأساليب الجيدة التي تساعد في نجاح عمل ما، وذلك لأنه يقوم بعمل له تنظيم وترتيب شامل على فريق العمل ككل وبتلك الطريقة من الممكن أن تحقق المنظمة نجاح كبير جدًا وذلك كله يعود إلى فكرة تقسيم العمل بالشكل السليم الذي يكون له عائد جيد على تحقيق ربح بنسبة أعلى وبذل مجهود مقسم على الجميع أي بدون شعور أحد بالتعب أو بمجهود إضافي، وسنعرض لكم من خلال هذا النقال المفهوم الخاص بتقسيم بالعمل وكل ما يتعلق به.

المفهوم الخاص بعملية تقسيم العمل

  • القيام بتقسيم العمل أحد الطرق التي تعمل على خلق نظام محدد يكون شامل لكافة الأعمال التي توزيع بالشكل السليم سواء بعض المهام أو بعض الوظائف المختلفة على العمال التابعين لخط الإنتاج في المؤسسة، وتلك الطريقة تخلق عمل محدد لكل من عامل أو موظف يكون هو وحده مسؤول منه.
  • ويراعي عند تقسيم العمل عدم تحميل مسؤولية خارجة عن مجاله، وتلك الطريقة أيضا تجعل العمل يتم إنجازه في أقصر وقت ممكن او الانتهاء على الوقت الذي تم تحديده، وتقسيم العمل بشكل عام يكون تابع إلى الإدارة التنظيمية والتي تزيد من الإنتاج الاقتصادي وذلك يضمن نجاح الشركة بشكل أكبر وصعود الرأسمال الخاص بها والأرباح أيضا.

المميزات تقسيم العمل

  • تقسيم العمل من الأساليب التي يجب أن تتبعها كل منظمة أو شركة أو مؤسسة أو مصنع يبحث عن النجاح والتقدم، وتتمثل مميزات تقسيم العمل في الآتي: –
  • يعطي العاملين في القسم خبرة أكبر وجعلهم يمتلكون القدرة الكافية على إنجاز هذا العمل الموكل لهم بأعلى كفاءة وإمكانيه.
  • يساعد في إنجاز أعمال كثيرة في وقت قصير جدًا وتقسيمه يوفر مجهود كبير جدًا ويرفع من المكسب ويقلل من الخسائر.
  • يكون سببًا في خلق بيئة عمل منظمة بشكل كبير جدًا، ولا يكون هناك مجال مطلقًا لانتشار العشوائية، وذلك يكون بتكليف كل عامل في المؤسسة بعمل مخصص له، وبالتالي لن يكون هناك تلك المشاكل التي تحدث بين الموظفين بشكل مستمر.
  • تقسيم العمل يقلل بشكل كبير من التكاليف الخاصة بخدمة الإنتاج التشغيلي، وبذلك ستزيد فرصة الاستثمار وتحقيق الأرباح بشكل أكثر من السابق.
  • تقسيم العمل أيضا يكون سببًا رئيسيًا في زيادة جودة المنتج الذي يتم إنتاجه، ويساعد في الاهتمام على تقديم السلع والخدمات بأكملها بمواصفات عالمية وبدون تأخير أي في الوقت المتفق عليه مع العميل.

مراحل تقسيم العمل

تقسيم العمل لا بد من أن يمر بمجموعة من المراحل لكي يسير بالشكل الجيد والمطلوب، وتلك المراحل تكون كالآتي: –

مرحلة الشخصية التخصصية: –

  • وتكون تلك المرحلة مثل التخصصات الخاصة بالوظائف وتشمل المحاسبة وكذلك الهندسة، وقسم التصميم الجرافيكي.

مرحلة التسلسل الوظيفي: –

  • وتلم المرحلة تعتمد بشكل كبير على التخصص الذي يكون بالشكل الأفقي.

المرحلة الخاصة بالمستوى الرأسي: –

  • وتتم تلك المرحلة على أساس المناصب المختلفة والمرتب الخاصة بكل وظيفة.

عيوب تقسيم العمل

القيام بتقسيم العمل كما له مميزات عديده ويفضله الجميع إلا انه يوجد له عيوب، وتتمثل عيوبه في نقطتين فقط ويكونوا كالآتي:

  • الشعور بالملل الشديد بسبب القيام بشكل دائم تكرار العمل بحد ذاته، وهذا يصيب الموظف بالشعور بحماس أقل الذي يكون سببًا في دفع لينجز هذا العمل.
  • لا يشعر العامل بالإنجاز الذي يحدث في العمل، ويرجع السبب الرئيسي إلى أن الموظف يتحمل جزء محدد فقط من العمل، وأن النتيجة النهائية تعود لكل العمال وليس لعامل واحد فقط، وبالتالي يحدث فقدان الحماس للعمل في بعض الأحيان.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة