ماهو تعريف إدارة المشاريع

قبل الخوض في إدارة المشاريع وما يتضمنه، علينا أولا أن ندرك ما يعنيه مصطلح إدارة المشاريع، والذي يعني الطريقة التي يتبعها القائد أو المدير في إدارة المشروع، والتحكم في مسيرة العمل، سواء إدارة المال أو العاملين في المشروع، وكيفية ضبطها وتنظيمها للحصول على أفضل النتائج والرقي بالمشروع نحو الأفضل والنهوض به وتحقيق الاكتفاء والرخاء والتطور.

الأسس التي يبني عليها إدارة المشاريع

أولا وجود المدير والقائد: – 

  • يجب أن يتمتع بأهم مميزات القائد الذكي، الحكيم، والقادر على حل المشاكل، وتخطي الصعوبات والسيطرة والحزم وقيادة العاملين معه بحكمة، والنهوض بالعمل نحو الأفضل.

ثانيا المال الكافي: – 

  • من خلاله يتم تحقيق أفضل الإمكانيات الممكنة والمتاحة في العمل، وتوفير أفضل موارد سواء بشرية أو مادية من أجل العمل الجيد والناجح.

ثالثا توفير أفضل عمالة وموظفين: – 

  •  من خلال الأشخاص ذوي الخبرة يتمكن المشروع من الازدهار والتقدم والتطور، مما يترتب عليه نجاح المشروع.

رابعا المكان المناسب لإقامة المشروع: –

  • من خلال الموقع الذي يتم اتخاذه للمشروع فقد يكتسب شهرته من مكان إنشائه، فكلما كان المكان أفضل كلما كان المشروع ناجح.

خامسا التخطيط الجيد للمشروع: –

  •  يعد من أهم وأدق العناصر، حيث يبني عليه كل ما سبق فكلما تم التخطيط بدقة أكثر كلما ابتعدنا عن أي أخطاء أو خسائر قد تواجهنا أثناء تأسيس المشروع وبناءة، لذلك على من يريد إقامة مشروع بعمل دراسة جدوى شاملة والتحقق من المنتج الذي يرغب في تصنيعه وضمان رواجه، وكذلك دراسة جدول لمن يقوم بتصنيع نفس المنتج واكتشاف أخطائه لتجنب الوقوع فيها ومعرفة كل الأسس الصحيحة لبناء مشروع ناجح.

أهمية المشاريع في حياتنا  

يعد للمشاريع دور مهم في حياتنا حيث يخلصنا من:

 البطالة: 

  • وبذلك يتمكن العاطلين عن العمل بالالتحاق والتوظيف في تلك المشاريع والعمل بها لكسب العيش.

توفير العديد من الخدمات والمنتجات للأفراد:

  •  ذلك حسب نوع المشروع المقام لسد احتياج المستهلك الذي قد يلجأ لأقاربه في الخارج لشراء المنتج الغير متوفر في دولته.

 الرقي والتقدم بالمجتمع والأشخاص: 

  • من خلال ما ينتجه أو يقوم به المشروع حتى يعم الرخاء على جميع أفراد المجتمع بمنتجات متميزة، حاصلة على جودة 100%.

المشاكل التي قد تتعرض لها المشروعات وكيفية معالجتها

  • إذا لم يتم التخطيط الجيد والإستراتيجي، وعمل دراسة جدوى كاملة للمشروعات، قد يحدث بها العديد من الأخطاء والتي قد تتسبب فيما بعد انهيار المشروع وفشله، لذلك نوهنا فيما قبل عن ضرورة ومدى أهمية التخطيط الجيد في بناء المشروعات، والتي قد تجنبك أي أخطاء وفشل في مشروعك.
  • قد يكون ضمن الأخطاء أو أسباب فشل المشروعات نقص المال، لذلك عليك بالتفكير الجيد والبحث من حل بطريقة مثالية لمثل هذه المشكلة، والتي قد تسبب خلل كبير وفشل زريع، فقد يتوقف المشروع وتذهب جهودك أدراج الرياح، لذلك عليك بالاختيار الأمثل لحلول هذه المشكلة إما بالمشاركة بأن تشارك شخصا ما ليساعدك على القضاء على الحاجة المادية، أو الاقتراض من شخص ما مع تقديم نسبة من الربح أو الاقتراض من البنوك.
  • عدم القيام بالتسويق الكافي لرواج المشروع، مما ينتج عنه ضعف وانهيار المشروع حيث يعد التسويق من أهم عوامل نجاح المشروعات، فلا بد من عمل خطة ودراسة جدول كاملة في كيفية تسويق المشروعات قبل البدء بها، لضمان نجاح وازدهار المشروعات.
  • اختيار عمالة وموظفين غير مدربين من أجل العمل فلابد من توفر عمالة جيدة ومدربة، لتحقيق النجاح وتوفير وقت وجهد في تدريب أناس جدد على العمل، في الأفراد الغير مهيئين للعمل لن يكونوا مصدر رواج وازدهار للعمل.