تعريف الإدارة وأهدافها

الإدارة هي القيام باتخاذ القرارات المناسبة في استخدام الموارد المتعددة الموجودة في المنظمة أو المؤسسة، ومهمتها تحقيق الاهداف المراد تنفيذها ونجاحها مع عدم هدر الموارد، بالإضافة الي تحقيق رضاء الموظفين والزبائن باستخدام النظم الفنية والإدارية والتكنولوجية وايضا البيئية والاجتماعية، وهي التي من مهمتها استمرار مواجهة التحديات التي تواجهها.

تعريف الإدارة

  • الإدارة هي عملية لتيسير وتسهيل شؤون الأنسان، وتؤدي الإدارة الى تحقيق أهداف المجتمع ومتطلبات الأفراد.
  • الإدارة هي المسؤولة عن صياغة الأهداف واتخاذ جميع القرارات، واستخدام الموارد المتاحة لتحقيق استقرار المنظمة ونموها.
  • الإدارة مجموعة من المهارات والقدرات والخبرات التي يكتسبها الفرد من خلال التمرين والتعليم، كما يوجد منها القليل المورث بالفطري.

الأهداف الرئيسية للإدارة

  • الوصول إلى رضاء جميع الزبائن سواء الزبائن الخارجين والداخلين في المؤسسة.
  • اتخاذ القرارات التي تهدف إلى المنظمة طويله الاجل وأهداف المؤسسة، والوصول إلى تحقيق هذه الأهداف.
  • الوصول إلى مستوى عالي من التنظيم والتوجيه والمتابعة لجميع أمور المؤسسة ولجميع مستويات الموظفين المتواجدين.
  • وضع أعلى معايير الجودة وإنتاج السلع وتطوير وارتقاء القوانين بين حين وآخر لكي تصل إلى التوافق مع المواصفات والمعايير الدولية.
  •  وضع مفاهيم التكنولوجيا الرقمية الذي عمل المؤسسة والوصول الى مستوى العمل عن بعد
  • الوصول إلى مستوى عالي من التنظيم والتوجيه والمتابعة لجميع أمور المؤسسة ولجميع مستويات العاملين بها.
  • تطوير وتنظيم القواعد الرئيسية للمؤسسة والمنظمة مثل توضيح مسؤوليات الإداريين والفصل بين السلطات وتطبيق الشفافية في العمل.

أهدف أخري للإدارة

الرقابة

  • وهي مراقبة العاملين والمؤسسة ومعرفة هل قاموا بتحقيق الأهداف ان لم تتحقق.

التوجية

  • وهو توجيه الموظفين الى تحقيق اهداف المؤسسة وتشجيعهم للقيام بذلك.

اتخاذ القرارات

  • وهي الاهتمام بالمشكلات وتحديد أفضل الحلول التي تم طرحها بما يعادل المعايير، بجانب المتابعة بشكل دائم لمعرفة صحة القرارات ومدى مساهمتها في حل المشاكل.

خصائص العملية الإدارية

الرقابة

  • يجب من تواجد رقابة من المؤسسين حول تحقيق الأهداف التي تم الموافقة عليها، وفي عدم تحقيق الأهداف يتم وضع خطط جديدة.

الترابط

  • الادارة هي مجموعة من الاعمال المرتبطة ببعضها البعض، ويستحيل الفصل بينهما، أو القيام ببعض الاعمال عن اعمال اخرى، او فصل الاهداف عن بعض الموظفين، فهي تضم جميع اقسام المؤسسة ولجميع العاملين فيها فلا يمكن ترك نشاط في المؤسسة بدون توجيه أو تنظيم.

اختصاصها العنصر الإنساني

  • فهي تقوم على الاهتمام بالإنسان كعامل في بيئة العمل، ومعرفة أن للعامل رغبات يجب إشباعها لكي تعكس سلوكا، ويستحيل أن تنفصل عنها

التوجيه والتنسيق

  • ومعناه تنسيق بين جميع الانظمة وتوجيه الجهود لتحقيق الأهداف التي تم الاتفاق عليها

الاهتمام بالعمل الاجتماعي

  • لأن عمل الفرد بمفرده لا يحتاج إلى توجيه وتنسيق، عكس العمل الجماعي الذي يحتاج إلى مهارات وتخصصات يستحيل تواجدها في فرد واحد، لذلك يجب التنسيق والتوجيه.

أهمية الإدارة

استغلال الموارد على أكمل وجه

  • وهي استغلال الموارد أفضل استخدام حيث يمكن الاستفادة من الخبراء والمختصين، واستخدام مهاراتهم بشكل جيد وايضا استغلال الموارد البشرية على أفضل وجه، مما يؤدي الى تحقيق الأهداف.

المساعدة على تحقيق أفضل أهداف للمؤسسة

  • حيث يتم تنسيق وتنظيم الموارد لكي يتم تحقيق أهداف المؤسسة بدون اهدار للوقت والمال والجهد

القيام بتأسيس منظمة جيدة

  • وهي تقوم عن طريق انشاء هيكل تنظيمي هدفه تحقيق الأهداف ومنع تدخل المهام والوظائف.

التقليل من التكاليف

  • فإن التخطيط الجيد في استخدام الموارد المادية والبشرية يساعد على تقليل التكلفة بالاضافة الي الوصول الي اعلي مستويات الإنتاج.

الوصول إلى تحقيق الازدهار في المجتمع.

  • أن الادارة تهتم بتحسين الاقتصاد وتوفير فرص عمل وتحسين مستوى المعيشة.

تطبيق توازن المؤسسة.

  • الإدارة تحافظ على تحقيق التوازن البيئة المتغيرة والحفاظ على نمو المنظمة.