تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

ahmedolfat07@gmail.com
اضافة للمفضلة

متى ينبغي استخدام المضادات الحيوية للأطفال الرضع؟

الرئيسية الطب و صحة الانسان متى ينبغي استخدام المضادات الحيوية للأطفال الرضع؟
فريق مقال للكتابة 93
متى ينبغي استخدام المضادات الحيوية للأطفال الرضع؟

عندما يمرض طفلك، فأنت تريد أن تعافيه على الفور؛ مما قد يتسبب في الذهاب إلى الصيدلية وشراء مضاد حيوي وإعطائه لطفلك، لكن المضادات الحيوية ليست دائمًا الحل، وفي بعض الأحيان يمكن أن تسبب المزيد من الضرر طفلك أكثر من خير، وسنشرح كل هذه الأمور من خلال هذا المقال على موقع فتكات.

أمراض الرضع التي يجب استخدام المضادات الحيوية معها

علاج العدوى البكتيرية

  • يستخدم المضاد الحيوي لعلاج عدوى بكتيرية في الجسم. يصف الطبيب نوع المضاد الحيوي حسب نوع العدوى.
  • لذلك، من الأفضل إعطاء طفلك مضادًا حيويًا في أسرع وقت ممكن، مما سيؤثر على وظيفة الجهاز المناعي لطفلك، مما سيؤثر عليه، مما يضعف مناعة طفلك على المدى الطويل.
  • بشكل عام، تعتبر المضادات الحيوية فعالة في علاج الالتهابات البكتيرية ولكن معظم أمراض الطفولة سببها الفيروسات، مما يعني أنه لا يمكن علاجها بالمضادات الحيوية.
  • يعد استخدامه في علاج الالتهابات الفيروسية مشكلة؛ لأنه يسبب المقاومة ويقتل البكتيريا الصحية في الجسم، لذلك من المهم معرفة الظروف التي يجب استخدامه فيها.
  • الاستخدام المفرط له يؤثر على جهاز المناعة بشكل كبير. لذلك من المهم معرفة متى يجب إعطاء المضادات الحيوية للرضع بشكل خاص في الحالات والأعراض التي تحتاج إلى العلاج.

المسالك البولية

  • ويصاحبها حرقان عند التبول، وتغير في رائحة البول، أو دم في الحفاض، وقد يصاحب ذلك ارتفاع في درجة الحرارة.
  • لا ينبغي استخدام المضادات الحيوية للأطفال الصغار دون استشارة الطبيب، ويجب أن يتم تناولها بشكل صحيح، وإلا فقد تطور البكتيريا مقاومة لها، أو تتسبب في حدوث آثار جانبية للطفل.
  • استمري في إعطاء الطفل المضاد الحيوي حتى يكتمل، حيث أن التوقف سيسمح للبكتيريا بأن تقاومه.

التهاب الحلق العقدي

  • يترافق مع صعوبة في الرضاعة والبلع، وتورم اللوزتين، وعلامات حمراء صغيرة على سقف الحلق، وتضخم الغدد الليمفاوية أسفل الأذنين، مع ارتفاع في درجة الحرارة.
  • يجب عليك الالتزام بمواعيد المضادات الحيوية، حيث قد تختلف مواعيد المضادات الحيوية حسب النوع. بعضها يحتاج إلى تناوله مرة واحدة في اليوم، وبعضها قد يصفه الطبيب كل 12 ساعة، والبعض الآخر كل ثماني ساعات.
  • وأيضاً عزيزتي التزمي بتوقيت المضاد الحيوي ليظهر تأثيره ويقضي على البكتيريا.

التهاب الأذن الوسطى الحاد

  • عدوى بكتيرية تصيب آذان الأطفال وتحدث عادة نتيجة نزلات البرد أو عدوى الجهاز التنفسي العلوي.
  • يصبح هذا السائل أرضًا خصبة لنمو البكتيريا أو الفيروسات أو الفطريات. يعاني الطفل من أعراض، مثل إجهاد الأذن المصابة، وصعوبة النوم، والحمى، والتعب، ورفض الرضاعة الطبيعية.

التهاب ملتحمة العين

  • يُعرف أيضًا باسم “العين الوردية”، وهو التهاب في الغشاء المبطن للعينين أو الجفون. يجعل أحد العنين أو كلاهما يظهران باللون المائل الأحمر.
  • يمكن أن يكون سببها البكتيريا أو الفيروسات أو مسببات الحساسية مثل حبوب اللقاح أو المهيجات الأخرى مثل الكلور في حمامات السباحة. قد تصاحب العدوى البكتيرية إفرازات صفراء أو خضراء من العين، وألم، والتهاب في الأذن، واحمرار في العين وتورم في الجفون.

التهاب الجيوب الأنفية البكتيري

  • عندما يتحول لون المخاط إلى اللون الأصفر أو الأخضر، تُعرف هذه الحالة باسم التهاب الجيوب الأنفية، أو التهاب تجويف الأنف.
  • تحول إفرازات الأنف إلى اللون الأصفر أو خلافه بعد أيام من بدء الزكام يعتبر شيئا طبيعيا فلا تقلق. تحدث عدوى الجيوب الأنفية البكتيرية عادة بعد عدوى فيروسية، مثل الزكام، مما يؤدي إلى ارتفاع درجة الحرارة وأعراض أخرى.

السعال

  • تحدث معظم السعال بسبب عدوى فيروسية، مثل نزلات البرد أو الأنفلونزا. من الممكن أن يرشح الأطباء المضادات الحيوية لعلاج السعال إن لم يتحسن الطفل في غضون أسبوعين.
  • من المهم جدًا الالتزام بجرعة المضاد الحيوي. سيصف طبيبك عادة جرعة المضاد الحيوي بالمليلتر. لذلك يوصى بإعطاء الطفل الجرعة الصحيحة بقطارة أو محقنة قياسية أو فارغة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة