تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

ahmedolfat07@gmail.com
اضافة للمفضلة

متى أستطيع معرفة الحمل عن طريق الاختبار المنزلي

الرئيسية الطب و صحة الانسان متى أستطيع معرفة الحمل عن طريق الاختبار المنزلي
mona 652
متى أستطيع معرفة الحمل عن طريق الاختبار المنزلي

الحمل

 

حلم الأمومة حلم كبير يراود كل فتاة بعد زواجها مباشرة، وتترقب بفارغ الصبر حدوث الحمل كي تقوم بإجراء اختبار الحمل المنزلي، لأنها تعد الوسيلة الوحيدة التي يمكن أن تقوم بها في المنزل وتكون على دراية بحدوث حمل أم لا.

سنتعرف في هذا المقال على الوقت التي يمكن أن يتم التعرف على الحمل من خلال إجراء اختبار البول المنزلي، وسنتطرق لذكر جميع ما يخص اختبار الحمل المنزلي.

 

طريقة استخدام اختبار البول المنزلي

 

  • استخدام اختبار الحمل بعد الاستيقاظ من النوم مباشرة.
  • ترك اختبار الحمل في البول فترة كافية ليتم التأكد من النتيجة.
  • الإنتظار قليلا حتى تظهر الخطوط الحمراء الموجودة في اختبار الحمل، وفي حالة ظهور خطين باللون الأحمر فهذا يدل على وجود حمل.

 

يمكن استخدام اختبار الحمل بعد أسبوع من الإخصاب، لأن اختبار البول المنزلي يكشف عن الحمل من  نتيجته هرمونات الحمل التي تكون عالية جدًا في دم الأم.

تظهر نتيجة اختبار الحمل المنزلي بطريقة مضمونة عند جميع الحوامل في اليوم ١٤ من الحمل.

 

هل يمكن أن يعطي اختبار البول نتيجة خاطئة؟

 

جميع اختبارات الحمل المنزلية تعطي نتائج صحيحة إلا في حالة الإستخدام الخاطئ لها، وبعض الحالات التي سنذكرها فيما يلي:

  • حدوث الإجهاض المبكر:

عندما تقوم المرأة بإجراء اختبار الحمل المنزلي وتظهر النتيجة بالإيجاب، وبعدها بأيام قليلة ينزل الدم، فيعتقد الجميع بأن الاختبار أعطى نتيجة خاطئة.

ولكن في الحقيقة يكون هناك حمل بالفعل وقت إجراء اختبار الحمل المنزلي، وعند نزول الدم بعد إجراء الإختبار وظهور النتيجة الإيجابية، فهذا ليس دم الدورة الشهرية إنما دم اجهاض الجنين.

ويسميه الناس بأن الإختبار أعطى نتيجة خاطئة لعدم معرفتهم بأن هذا الدم ليس دم الدورة الشهرية.

  • انتهاء صلاحية اختبار الحمل فيمكن أن يعطي نتائج غير صحيحة، لذا يجب قبل استخدامه التأكد من صلاحية الاختبار.
  • سوء استخدام اختبار الحمل، فيعطي نتيجة خاطئة في حالة استخدامه مع بول خفيف، أو السرعة في إخراجه من البول، وسوء الاستخدام هذا يمكن أن يظهر الخط الأحمر الثاني ويختفي مرة أخرى وهذا يكون دليل على عدم وجود الحمل.
  • تناول بعض الأدوية التي تؤثر على نتائج اختبار الحمل مثل دواء الميثادون، وأدوية الخصوبة، ومضادات الهيستامين، والأدوية المدرة للبول، أدوية علاج مرض باركنسون، وكذلك الدواء المضاد للاكتئاب والقلق يجعل اختبار الحمل يعطي نتيجة إيجابية كاذبة.
  • إجراء اختبار الحمل بعد حدوث الإجهاض بفترة قصيرة، يعطي اختبار الحمل نتائج غير صحيحة إذا تم استخدامه بعد الإجهاض الحديث، لأن هرمون hCG يظل مرتفع في الدم لعدة أسابيع متتالية بعد حدوث الإجهاض.
  • الحمل خارج الرحم: يحدث الحمل خارج محيط الرحم بسبب وجود مشكلة في قناة فالوب أو بسبب وجود التهاب في الرحم، وبالتالي لا يمكن للجنين العيش لإنه لا يستطيع النمو.

 

هل يمكن أن يعطي اختبار الدم نتائج خاطئة؟

 

يعتبر اختبار تحليل الدم في التأكد من وجود الحمل من أفضل أنواع الاختبارات والتي لا يمكن أن يحدث فيها أي أخطاء.

يمكن إجراء اختبار الدم بعد تأخر الدورة الشهرية بثلاثة أيام مباشرة، وسوف تظهر نتيجة وجود حمل أم لا بدقة.

على عكس اختبار البول الذي يمكن أن يؤثر عليه بعض الأشياء التي ذكرناها ويحدث خطأ في نتيجته.

يعتبر اختبار الحمل من خلال تحليل الدم هو الاختبار الذي يعتمد عليه الطبيب في معرفة وجود الحمل.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة