أسماء الإشارة تعتبر من من أنواع الأسماء، التي لها دلالة علي معني معين، وتلك الأسماء تدل علي أشياء محسوسة، وهذا إذا كان تلك الشخص موجود، او شخص معنوي، إضافة الي أن هذا الأسم يرمز الي أن صاحبة ذكر أم أنثي، ومن هنا تنقسم الأسماء في اللغة العربية، الي الكثير من التصنيفات فمن الممكن أن يكون  تلك الشخص معروف أو غير معروف، واللغة العربية لها الكثير من الضمائر وأسماء الإشارة الموصولة والمضاف والمضاف اليه.

كم عدد أسماء الإشارة

عدد أسماء الإشارة وهي كالآتي ذكرة:

  • هذا: وهذا يتم إستخدامة في حالة المفرد القريب
  • هذه: وتلك الإشارة تستخدم في حالة أن يكون مفرد مؤنث القريب
  • هذان: وهذا يستخدم في حالة أن يكون هناك مثني مذكر
  • هاتان: وهذا يستخدم علي المثني المؤنث القريب
  • هؤلاء: وهذا يستخدم في حالة الجمع المذكر والجمع المؤنث
  • ذلك: وهذا يستخدم للمفرد البعيد المذكر
  • تلك: وهذا يستخدم في حالة المفرد البعيد المؤنث
  • أولئك: وهذا يستخدم في حالة الجمع المذكر وجمع المؤنث

كيفية إعراب أسماء الإشارة

هناك أسماء إشارة للمؤنث البعيد وأيضا للمذكر البعيد، ومن هنا يمكن إعراب الأسماء وكيفية ومعرفة إعرابهم، وهذا في اللغة العربية.

ومن الجدير بالذكر أن إعراب الأسماء وكيفية الإشارة لها فهي مبنية علي حركة الحروف، أو بالنسبة للضمة والكسرة، وهذا بأن إسم الإشارة يكون محل الإعراب وهذا حسب الموقع، ومن أمثلة هذا الآتي ذكره:
وتجدر الإشارة الي أنه إذا بدأ إسم الإشارة بألف أو ياء فهذا يكون مبني علي السكون ومن هنا يمكن إعراب هذا بأن ها التنبية وحدها وأن إسم الإشارة وحده ويمكن أيضا أن يتم إعراب الأثنين معا.

مثلا يمكن كالآتي:

هذا بيت جميل

الهاء:  يمكن أن تكون حرف تنبية ومن هنا لا يكون لها محل من الإعراب

ذا: وال ذا تكون إسم إشارة وهو مبني علي السكون وفي محل رفع مبتدأ

وهذا : تكون إسم إشارة مبنية علي السكون وهو محل رفع مبتدأ

إعراب الأسم الموصول

والأسم الموصول يعتبر مبني علي معني معين وهو جملة إسمية أو جملة فعلية ، والأسم الموصول يأتي علي إسم الإشارة وأيضا الأسم الموصول هي للمفرد وللمذكر، وهناك جملة صلة الموصول وهي الجملة التي تأتي بعد أن الأسم الموصول وما يدل عليه من توضيح من الشيء المراد منه .

كيفية إعراب كان وأخوتها

كان وأخواتها وعلامات الإعراب لديها، في اللغة العربية، وهذا لأن كان وأخواتها تعتبر أفعال تعتبر ناقصة وهي مبنية علي الفتح، وهي تعتبر فعل في الماضي ومبنية علي السكون في حين إذا إتصلت بها تاء الفاعل المتحركة، وهذا مثل كان وكنت وهي مبنية علي الضم، ومن هنا يتعلق بإسم والخبر والإعراب كما يلي:

سميت كان وأخواتها بأن هناك أفعال ناقصة وهي تعتبر من إحدي النواسخ التي توجد في اللغة العربية وهي:

إسم كان وأخواتها: وهو يعتبر إسم مرفوع بالضمة وهي تعتبر ظاهرة في الإسم المفرد وهي ترفع بعلامة إعراب فرعية كما هو موجود في الألف،

خبر كان وأخواتها: وهذا الأسم يعتبر مرفوع بالضمة وهي جمع مؤنث سالم،ـ وعلامة الإعراب فرعية ، وهو إسم منصوب بالفتحة الظاهرة علي الأسم.

أسماء الإشارة للبعيد في اللغة العربية

من المعروف أن أسماء الإشارة فهي غالبا تذكر في الجمل للإشارة الي أي شيء يكون بعيدا عن القائل، وهو يتم بإضافة حرف الكاف وأيضا حرف اللام في نهاية كل إشارة،