تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

ahmedolfat07@gmail.com
اضافة للمفضلة

ما أسباب كثرة حركة الطفل الرضيع؟

الرئيسية الطب و صحة الانسان ما أسباب كثرة حركة الطفل الرضيع؟
فريق مقال للكتابة 127
ما أسباب كثرة حركة الطفل الرضيع؟

غالبًا ما يتحرك الأطفال أثناء نومهم، وهذا ما يلفت انتباه الأم ومن حوله، خاصة إذا كان ينام في غرفة نوم والديه. يبدأ في الركل بقدميه أو الإمساك بيديه وتحريكهما عدة مرات أثناء النوم. على سبيل المثال، قد يمسك يده في الهواء أثناء النوم. يمكنك معرفة أسباب حركات طفلك المتكررة أثناء نومه على موقع فتكات.

أسباب كثرة حركة الرضيع أثناء النوم

اعتياد الحركة داخل رحم الأم

  • كان الطفل يتحرك كثيراً في بطن أمه أثناء نومه ويقظته، حيث أن السائل الأمنيوسي يحفظه في مأمن من الارتطام . وكأنه في أرجوحة شبكية طوال الوقت، يحرك يديه وقدميه ورأسه ويستدير يمينا ويسارا صعودا وهبوطا ويركل بطن الأم.
  • وعندما يولد الطفل، يعتاد على هذه الحركة. ولكن لا يوجد الآن السائل الأمنيوسي لحمايته من الارتطام ويحد من نطاق حركته ضد جدار الرحم. والآن أصبح يتحرك بحرية وينام في سرير مخصص له. وقد تكون حركته الكثيرة أيضا بسبب القلق والتوتر.

يقوم بتهدئة نفسه

  • أحيانا تكون حركة الطفل المتكررة أثناء النوم نوعًا من تهدئة نفسه من خلال محاكاة الجو الذي كان يعيش فيه داخل رحم أمه. لذلك يوصى دائمًا عند لف الطفل لتقييد حركته إفساح المجال لحركة قدميه وأطرافه.
  • يولد الطفل ونظامه العصبي لم يكتمل بعد. لذلك لا يتمكن من التحكم في حركته بشكل كلي وكامل، فذلك يجعله يقوم بالعديد من الحركات الغير متوقعة بشكل لا إرادي.
  • يمر الأطفال بمرحلة نوم خفيفة ثم مرحلة نوم عميق أو ثقيل. ومع ذلك، فإن مرحلة نومهم الخفيف أطول بكثير من مرحلة نوم البالغين. يستغرقون وقتا أطول للنوم والدخول في مرحلة النوم العميق.
  • من المهم أن تحافظي على جو هادي صحي خالي من التوتر والمشاحنات ليستطيع الطفل النوم بشكل سليم.

محفزات من الأصوات أو الحركة

  • إذا حدثت أي محفزات من الأصوات أو الحركة بالقرب من الرضيع، فمن المرجح أن يستيقظ ويتحرك. غالبا ما يفسر هذا سبب تحرك الأطفال كثيرا أثناء النوم.
  • تشتت انتباهه بسبب أي مثيرات أو أجسام أو حتى حيوانات حوله.
  • من الضروري عدم جعل الطفل يقوم بالكثير من الأنشطة الحيوية خصوصا قبل النوم أو في الوقت المخصص للنوم.
  • يرجى منع أي أدوية أو مواد كيميائية قد تجعل الطفل يفرط من الحركة أثناء نومه.

صعوبة التنفس

  • يعاني بعض الأطفال من صعوبات في التنفس بسبب مشاكل في الصدر أو انسداد الأنف أو نزلات البرد أو بحة شديدة في الصوت. هذا يجعلهم يتحركون كثيرا أثناء النوم في تعبير عن عدم الراحة في محاولة لالتقاط أنفاسهم.
  • عند الرضع، يكون التنفس الدوري سريعا جدا في البداية، ثم يتباطأ ويتوقف لمدة عشر ثوانٍ تقريبا. خلال هذا الوقت قد تلاحظ أن الطفل يحرك أطرافه ورأسه في حالة انزعاج. وذلك لأن الجهاز العصبي المسؤول عن التنفس لم يكتمل نموه بشكل كامل.
  • قد يكون طفلك يعاني من الزرقة في قدميه أو يديه أو فمه أو حتى يصدر صوتا يشبه شخيرا بصوت مرتفع أو حشرجة خلال النوم مع كثرة حركته من المنبهات على وجود خطب به.

الشعور بالحر

  • الشعور بالحر وإفراز العرق أو البرودة الشديدة من الأسباب التي تجعل الطفل يتحرك كثيرا أثناء النوم لأنه يشعر بعدم الراحة. هذا شائع في الأشهر الأولى لأن درجة حرارة جسمه تتغير بسرعة، ولأن دورات النوم لديه قصيرة.
  • اهتزاز ورعشة الطفل أثناء النوم بسبب أي مؤثر مفاجئ.
  • تناول الأم بعض الأدوية كمضادات الاكتئاب وغيرها أثناء فترة الحمل.
  • يستحسن أن تقرأي لطفلك بصوت عال ومسموع لتساعده على النوم الهادئ.
  • يمكن أن تقومي بتشغيل بعض الموسيقية الهادئة مع مداعبة يده أو قدمه بلطف شديد.
  • يفضل قضاء وقت طويل مع الطفل للعب أو الملاطفة والشعور بالونس خصوصاً من أمه.
  • يجب أن تقوم الأم بتقديم كل مشاعر الحب والعاطفة التي في قلبها للطفل وتشعره بحنانها وحبها له.
  • ليشعر الطفل بالأمان والاستقرار يُنصح بالإمساك بيده أثناء خلوده إلى النوم.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة