انضم إلينا
تسجيل عضوية جديدة

ما أسباب سرعة ضربات قلب الطفل الرضيع؟

فريق مقال للكتابة7 أشهر

المعدل الطبيعي لضربات قلب الطفل في الدقيقة الواحدة 43-180 نبضة. إلا أن ضربات قلب الطفل قد تتزايد أثناء اللعب أو في حالة وجود مشاكل في القلب. وخوفاً على صحة طفلك ومراعاة لقلقك موقع فكات يقدم أسباب سرعة ضربات قلب الطفل الرضيع.

ما أسباب سرعة ضربات قلب الطفل الرضيع

  • زيادة نسبة معدل عمليات الأيض في الجسم.
  • الإصابة بالأمراض التي يصاحبها ارتفاع درجة الحرارة أو الإحساس بالتعب.
  • الإصابة بالفيروسات لان في حالة إصابة الأم بفيروس أثناء الحمل مثل الحصبة الألمانية فهذا قد يشكل خطورة على الطفل ويعرضه للإصابة بخلل في القلب.
  • سرعة العقد الجيبية للقلب ( SA Node ) وهو يعتبر المنظم الرئيسي لنبضات القلب. والأولى مسؤولة عن إنتاج النبضات الكهربائية لتحفيز انقباض عضلات القلب. وهذه العقدة تتلقى الأوامر من الدماغ لأنه هو المسؤول عن تنظيم عملها وسرعتها قد يؤدي إلى تسارع ضربات القلب.
  • إصابة الطفل بالحمى وذلك يحدث نتيجة تعرض الطفل وقت الولادة إلى درجة ارتفاع شديدة ويصاحبها زيادة ضربات القلب وسرعتها.
  • الوراثة من عوامل ازدياد ضربات القلب ففي حالة وجود تاريخ مرضي بأمراض القلب قد تنتقل الامراض إلى الجنين.
  • قد يولد بمرض القلب وغالباً ما يحدث زيادة ضربات القلب عند ارتفاع مستوى التمثيل الغذائي.
  • تناول الأم أدوية في فترة الحمل دون استشارة الطبيب المختص قد يؤدي إلى حدوث تشوه للطفل الرضيع او اصابته بأمراض القلب وينتج عنه زيادة سرعة ضربات القلب للرضيع ( عيب خلقي).
  • يصاب الطفل بمرض السكري عندما تكون الأم مصابة بمرض السكري قبل حدوث حمل. ولذلك فالطفل يكون معرض للإصابة بمرض القلب مما يؤدي إلى حدوث ضربات سريعة للقلب.
  • التقدم في السن سواء للام أو الاب.
  • أمراض لها علاقة بالجينات الوراثية فقد يؤدي إلى إصابة الطفل بمرض العقدة الجينية.
  • في حالة وجود قرابة بين الزوج والزوجة فتنتقل الأمراض الوراثية حينما تتحد الجينات معا.
  • عند إصابة الطفل الرضيع برجفة الأذين التي تنتج عن امراض جينات وراثية.
  • تعرض الأم لأشعة مباشرة خلال فترة الحمل فيعد هذا من الأسباب الشائعة لسرعة ضربات قلب الرضيع.
  • الزيادة الفسيولوجية للرضيع وذلك لأن ضربات قلب الطفل الرضيع طبيعياً تكون أعلى وأسرع من غيرهم حيث تتراوح بين 100 و 180 اذا كان مستيقظ وتصل 90 او 160 في وقت النوم. وهذا يعتبر أعلى من الطبيعي للبالغين أو الأطفال الأكبر سناً.
  • النشاط البدني عامل لان عند بذل الطفل نشاط وحركة جسدية ترتفع ضربات قلبه وقد يحدث ذلك أيضاً وقت الجري السريع أو اللعب لفترة طويلة.
  • نقص الحديد من الجسم وينتج عنه الإصابة بالأنيميا وذلك قد يؤدي إلى إزعاج الطفل الرضيع ويتسبب في زيادة سرعة ضربات القلب وشحوب بشرته.
  • التهاب التامور هو عبارة عن التهاب يحدث في الغشاء حول عضلات القلب مما يؤدي إلى تراكم السوائل بداخله فتتسارع نبضات قلب الطفل الرضيع. بالإضافة الى ضيق التنفس و السعال وارتفاع درجة الحرارة والقشعريرة وحدوث ألم أثناء البلع والشعور بتعب أو خمول وفقدان الشهية.
  • مناورة العصب الحائر حيث يتم تنشيط وزيادة عدد الرسائل التي ترسل من الدماغ إلى القلب لإبطاء عمله.
  • يمكن سرعة ضربات قلب الرضيع في حالة رضع الطفل لحليب الام بعد تناولها كافيين مثل القهوة والشاي ومشروبات الطاقة.
  • إذا شعر الطفل بتعب في أي من أعضاء جسمه فقد يؤدي إلى سرعة ضربات القلب.
  • فرط نشاط الغدة يؤدي إلى ارتفاع نبضات القلب.
  • زيادة معدل عملية التمثيل الغذائي للطفل الرضيع يؤدي إلى سرعة نبضات قلبه.
  • فتحات بين البطينين أو بين الأذينين.
  • الرجفان الأذيني.
  • الرفرفة الأذينية.

التعليق

أقرأ ايضا