ماهي الغدة الكظرية

By Admin Hala

الغدة الكظرية الغدة الكظرية ووظائفها هناك الكثير من الغدد الموجودة داخل جسم الإنسان، ولكل نوع من هذه الغدد تتميز بوظيفتها... "ماهي الغدة الكظرية" by Admin Hala, written on 05-05-2018
الغدة الكظرية الغدة الكظرية ووظائفها هناك الكثير من الغدد الموجودة داخل جسم الإنسان، ولكل نوع من هذه الغدد تتميز بوظيفتها...

ماهي الغدة الكظرية

بقلم :

الغدة الكظرية

الغدة الكظرية ووظائفها هناك الكثير من الغدد الموجودة داخل جسم الإنسان، ولكل نوع من هذه الغدد تتميز بوظيفتها الخاصة بها من خلال إفرازها للعديد من الهرمونات التي تعمل على مساعدة الجسم في القيام بوظائفه الطبيعية، ومن أهم هذه الغدد هي الغدة الكظرية، حيث تعد الغدة الكظرية واحدة من أهم الغدد الصماء الموجودة داخل جسم الإنسان، فهي تقوم بإفراز عددا من الهرمونات الرئيسية التي تساعد الجسم على القيام بوظائفه الطبيعية، ومن خلال هذا المقال سوف نتحدث عن الغدة الكظرية ووظائفها، وكل ما يتعلق بها.

 

★ تعريف الغدة الكظرية

 

الغدة الكظرية لها اسم آخر وهو الغدة فوق الكلوية، نظرا لتواجدها فوق الكليتين، كما وتسمى أيضاً بالغدة الأدرينالية لأنها معروفة بانتاجها الرئيسي لهرمون الأدرينالين، والغدة الكظرية هي أحد أنواع الغدد الصماء، أي أنها تقوم بإفراز هرموناتها وتنتقل إلى الجسم عبر الدم بشكل مباشر، وليس تمر عبر القنوات، وتميل الغدة الكظرية للون الأبيض ويوجد منها اثنان داخل الجسم كل واحدة منهم تقع فوق كل كلية من الكليتين.

 

★ مكونات الغدة الكظرية

 

وكل واحدة من هاتان الغدتان الكظريتان تتكون من جزأين، جزء داخلي ويسمى بلب الكظر وهذا اللب يتحكم به الجهاز العصبي، باعتباره يقوم بارسال اشارات الأعصاب إليه من أجل إفراز هرمون الادرينالين، وجزء خارجي ويسمى بقشر الكظر ويتكون ثلاث طبقات من هذا القشر، القشرة الوسطى والقشرة الداخلية والقشرة الخارجية، وتقوم هذه القشور بافراز العديد من الهرمونات الأساسية من أجل الإستمرار في الحياة، وهذه الهرمونات القشرية تنتمي لثلاثة مِن المجموعات الرئيسية، وهم القشرانيات المعدنية، والقشرانيات السكرية، والقشرانيات الجنسية.

 

★ وظائف الغدة الكظرية

 

الغدة الكظرية لها العديد من الوظائف الحيوية الهامة داخل الجسم، حيث تعمل الغدة الكظرية على زيادة انقباض الأوعية الدموية والشعيرات الدموية الدقيقة داخل الأحشاء، مما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم حتى يتم تدفقه إلى كافة أجزاء الجسم، وبذلك فإنها تمنع الإنسان من التعرض للإصابة بانخفاض في ضغط الدم. وتعمل الغدة الكظرية أيضا على توسيع وتمديد الأوعية الدموية ووصول الدم بشكل كافي داخل الخلايا والأنسجة تحت الجلد وفي العضلات،  كما وتساعد الغدة الكظرية على ارتفاع مستويات السكر بالدم، وهذا من خلال دورها في تحويل مادة “الجليوكوجين” إلى مادة ” الجلوكوز”. هذا فضلا عن دورها في زيادة معدلات التنفس وادخال كميات كبيرة من الأكسجين إلى الدم، وتزيد من ضربات القلب وتحفز من عمل القلب في ضخ الدم إلى جميع أجزاء الجسم.

★ هرمونات الغدة الكظرية

 

تقوم الغدة الكظرية وعلاجها بافراز وإنتاج العديد من الهرمونات الرئيسية والضرورية من أجل قيام الجسم بوظائفه الطبيعية مثلما ذكرنا، ومن أهم الهرمونات التي تفرزها الغدة الكظرية هي:

 

  1. الهرمونات الجنسية

 

تنتج الغدة الكظرية مجموعة كبيرة من الهرمونات الجنسية الذكورية المسؤولة عن ظهور بعض العلامات الذكورية لدى النساء، مثل نمو الشعر الزائد في منطقة العانة والإبط، وعندما يحدث خلل في هذه الهرمونات فيكون هناك مشكلة كبيرة جدا لدى النساء مثل حدوث مشاكل في التبويض، واضطراب الدورة الشهرية، وربما انقطاعها، أو زيادة ظهور الشعر الزائد في حين الفترة مع تغير واضح في صوتها.

 

  1. هرمون الألدوسترون

 

ومن أبرز الهرمونات التي تفرزها الغدة الكظرية أيضا هو هرمون الألدوسترون الذي يقوم بدوره في الحفاظ على معدلات ضغط الدم داخل الجسم، وذلك أنه يقوم بإمتصاص الجسم لعنصري الصوديوم والبوتاسيوم، وإخراج الزائد منها خارج الجسم، وبذلك فإنها يحمي من الإصابة بمرض ضغط الدم المرتفع، وضغط الدم المنخفض، وحماية عضلات الجسم من التعرض للعديد من الأضرار.

 

  1. هرمون الأدرينالين

 

من أهم الهرمونات التي تفرزها الغدة الكظرية وعلاجها هو هرمون الادرينالين، حيث يعمل هذا الهرمون على تنشيط وظائف عمل القلب، ويحسن من الدورة الدموية وتوسيع الأوردة والأوعية الدموية، والتحكم بمستويات ضغط الدم، حيث من أهم وظائف هرمون الأدرينالين هو أنه يخفف من حدة الشعور بالتوتر والخوف والاضطرابات النفسية، وبالتالي فإنه يحافظ على ضغط الدم وعمل عضلة القلب بشكل طبيعي، ويعمل أيضا على رفع مستوى السكر في الدم حتى يمد الجسم بالطاقة الذي يحتاجها، ولذلك عندما يكون هناك اضطراب أو قصور في هرمون الأدرينالين فيكون الإنسان أكثر عرضة للإصابة بأمراض الضغط المرتفع والمنخفض، مع فقدان تلك الطاقة والنشاط وعدم القدرة على ممارسة الأعمال الحياتية بشكل طبيعي.

 

  1. هرمون الكورتيزول

 

أما هرمون الكورتيزول الذي تنتجه الغدة الكظرية فهذا  المسؤول على تنظيم الجهاز المناعي للجسم، ويعمل على مقاومة الحساسية والإلتهابات المختلفة التي تصيب الجسم، كما ويعمل هرمون الكورتيزول على الحفاظ على الأوعية الدموية، وضغط الدم من خلال دوره في زيادة مستوى الصوديوم بالجسم. ولكن عندما يتم إفراز الغدة الكظرية في إنتاجها لهرمون الكورتيزول، فهناك العديد من الأمراض التي يتعرض الجسم للإصابة بها من أهمها مرض السكري، وتآكل في طبقات الجلد مع وجود نزيف حاد تحت الجلد، كما أنه يسبب مشاكل متعددة في العظام والعضلات ويجعلها معرضة للإصابة بالكسور والرضوض والألم الحاد، بينما نقص افراز الغدة الكظرية لهرمون الكورتيزول فإنها تسبب حالات من الإسهال والقئ الشديد مع والشعور بالآلام الحادة في منطقة البطن.

 

★ مرض الغدة الكظرية

 

ولأن الغدة الكظرية تعد من أهم الغدد الموجودة في جسم الإنسان بإعتبارها تقوم بإفراز الهرمونات الأساسية والضرورية جدا لجسم الانسان، لذلك فعندما تتعرض الغدة الكظرية للإصابة بالخلل في هرموناتها سواء كان هناك فرط أو قصور في نشاطها الحيوي داخل الجسم فإنها تعرض الإنسان للإصابة بالكثير من الأمراض الصحية الخطيرة، والتي من أهمها ارتفاع شديد في ضغط الدم، والإصابة بالسكري، والإصابة بالسمنة المفرطة، والالتهاب الروماتويدي والالتهاب الوعائي، وربما يصل الأمر إلى وجود بعض الأورام في المبيض مع انقطاع الطمث. واذا كانت المرأة حامل فإنها تضر بصحة الجنين اذا لم يتم علاجها بشكل سليم، ويزيد من أعراض الحمل لديها من خلال زيادة الشعور بالإعياء و التعب والكسل والخمول وقلة النشاط وكثرة النوم والرغبة في الاستلقاء.

 

★ علاج الغدة الكظرية

 

هناك أكثر من طريقة علاجية تساهم في إعادة نشاط الغدة الكظرية وعلاجها وتعمل على توازن هرموناتها، ومن أهم هذه الطرق هي تناول العلاجات والأدوية الهرمونية التي تحتوي على الهرمونات الموجود نقص بها، كما يوجد بعض العلاجات الطبيعية العشبية منها عشبة الجنسينغ، وعشبة الجنكة الصينية، ومشروب العرق سوس الذي يقوم بدوره في توازن هرموني الكورتيزول والكورتيزون، كما ويحتوي على بعض المركبات الكيميائية مثل مركب الغليسيرين الذي يعمل على توازن نسب البوتاسيوم و الصوديوم في الدم، و بالتالي يحافظ على ضغط الدم. وهناك  علاج جراحي من خلال التدخل لتصحيح مظهر ووظيفة الأعضاء التناسلية.

المواضيع الاكثر مشاهدة