تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

haeaty2015@gmail.com
اضافة للمفضلة

كيف نصلي صلاة السنة

الرئيسية اسلاميات كيف نصلي صلاة السنة
mona 107
كيف نصلي صلاة السنة

كيف نصلي صلاة السنة

كيف نصلي صلاة السنة، قال رسول الله-صلى الله عليه وسلم-: “وما زال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه، فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به، وبصره الذي يبصر به، ويدهُ التي يبطش بها، ورجله التي يمشي عليها، وإن سألني أعطيته، ولئن استعاذني لأعيذنه“، حديث صريح وواضح لمن واظب على النوافل وصلاة السنة، وعدد ركعات صلاة السنة اثنا عشر ركعة في اليوم.

  • لكن كيف نصلي صلاة السنة؟
  • وهل صلاة السنة واجبة؟
  • هل صلاة الضحى وصلاة قيام الليل من السنة أم من النوافل؟
  • وما الفرق بين النافلة والسنة؟

 صلاة السنة

قبل معرفة كيف نصلي صلاة السنة، علينا معرفة ما هي صلاة السنة، وما معناها.

هي الصلوات التي تصلى قبل صلاة الفرض أو بعدها، وقد يطلق عليها اسم نافلة، وهي تعتبر زيادة عن الفرض، لكن من الأعمال التي يحبها الله، وتقربنا إليه كما ذكرنا في الحديث القدسي.

كيف نصلي صلاة السنة، عدد ركعات صلاة السنة اثنا عشر ركعة، وهي:

  • ركعتين قبل صلاة الفجر.
  • أربع ركعات قبل صلاة الظهر، وركعتين بعد صلاة الظهر.
  • ركعتين بعد صلاة المغرب.
  • ركعتين بعد صلاة العشاء.

وقد اختلف الفقهاء الأربعة على عدد ركعات سنة الظهر القبيلة والبعدية، على النحو الآتي:

  • ذهب المالكية: إلى أنهم ركعتين قبل الظهر وركعتين بعد الظهر.
  • وذهب الحنابلة: إلى نفس القول ركعتين قبل الظهر وركعتين بعد الظهر.
  • أما بالنسبة للشافعية: فقد ذهبوا إلى أربع ركعات، ولكن ركعتين مؤكدتين قبل الظهر، وركعتين غير مؤكدتين، وركعتين بعد الظهر.
  • بينما ذهب الحنفية: إلى أن عدد ركعات سنة الظهر القبيلة أربع ركعات، وقد استدلوا بذلك القول، لحديث عائشة-رضي الله عنها-، أنه ورد عن الرسول-صلى الله عليه وسلم إنه كان يصلي أربع ركعات قبل الظهر، وركعتين بعد الظهر.
  • وقد ذهب الفقهاء إلى أن صلاة الوتر من صلاة السنة المؤكدة أيضًا.

هل صلاة السنة واجبة؟

لا صلاة السنة ليست صلاة واجبة كصلاة الفرض [الصلوات الخمس]، وإنما هي سنة مؤكدة، لكن الرسول-صلى الله عليه وسلم- كان يواظب على صلاة السنة، فمن فضل صلاة السنة:

إنه ورد عن النبي-صلى الله عليه وسلم- عن فضل صلاة السنة، أنه قال: “من صلى اثنتي عشرة ركعة في اليوم والليلة، بني له بيتٌ في الجنة“.

هل صلاة الضحى وصلاة قيام الليل من النوافل أم من السنة

ذكر الإمام ابن الباز، إلى أن صلاة الضحى وقيام الليل أنهم سنة ونافلة؛ فهي سنة لأن الرسول-صلى الله عليه وسلم- يواظب عليهم، وتطوع لله-عز وجل-، وعدد ركعات صلاة الضحى تبدأ من اثنين، وعدد ركعات صلاة قيام الليل تبدأ من اثنين، وترك صلاة الضحى وقيام الليل لا يأثم العبد على تركهم، ولكن أجرهما عظيمان، وبالأخص قيام الليل، والنوافل أحب الطاعات عند الله بعد الفرض، فهي تزيد من محبة الله للعبد، وتزيد البركة في يومه، وتزيد في درجته في الآخرة.

ما الفرق بين النافلة والسنة

أن النافلة أعم من السنة، وأنها مطلقة، فقيام الليل نافلة، وصيام الاثنين والخميس نافلة، الصدقة نافلة، والنافلة لم يفرضها الله على عبادة، فتركها للعبد فعلها أم لم يفعلها لم يأثم.

أما السنة فهي مأخوذة من أفعال النبي-صلى الله عليه وسلم- وأقواله، ولكن السنة قد تكون أيضًا نافلة كصلاة الضحى وصلاة قيام الليل، وهي أيضًا ليست بفرض، لكنها سنة كان يفعلها الرسول-صلى الله عليه وسلم- ويواظب عليها، والسنة تكون عكس البدعة، والبدعة هي التي لم يفعلها الرسول-صلى الله عليه وسلم.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة