من أهم الأسباب التي أدت الي سقوط الأندلس هي الإنحراف عن شريعة الله، وأيضا الإنحراف عن الدين الأسلامي، وتلك الأسباب هي التي أدت الي سقوط الأندلس، ومن هنا لم يتم تطبيق العقوبات علي كل ما هو منحرف ومنها إنتشار شرب الخمر والمعسكرات في البلاد، وأيضا كثرة الفجور، إضافة الي أن الأسلام قد دخل في الأندلس بعد أن تم فتحها وهذا في عام 92 هـ ، وإستمر لمدة ثمانية قرون، وتقدمت الدولة الأسلامية تقدما بقوة وإزدهار.

تعريف الأندلس

الأندلس هي أسبانيا، وهي تقع في أوروبا الغربية بجزيرة أيبيريا، وقد تم بها الحضارة الأسلامية العريقة، وقد تم دخول المسلمون بها بقيادة طارق بن زياد، وقد عرفت الأندلس بأسم أيبيريا الإسلامية، وكلمة الأندلس تعود أصلها الي أنها بربرية.

 

لماذا سقطت بلاد الاندلس

  • كان لها أثر كبير لدي نفوس الناس، وقد هذا بالتدريج، وسقوط الأندلس منذ بدايتها وكان ذلك عام 711 م منذ الخلافة الأموية، وقام موسي بن نصير طارق بن زياد البربري وهو كان القوم القوطيين، ومن هنا إنتصر في تلك المعركة وهي معركة جواد ليتي، وبعد أن كان هنا إنتصار من هنا أصبحت الأندلس تحت الحكم الأموي، وقد كانت هنا الأندلس ولاية رئيسية للخلافة الإسلامية.
  • وقد سقطت الخلافة الأموية في عام 132 هـ وتم تسليم الخلافة الإسلامية لدي العباسيين، ولكن في عام 718 م تم الإستيلاء علي جزيرة أيبيريا ولكن ليست بالكامل تم الإستيلاء بخلاف منطقة الشمال الغربي لأيبيريا، ومن هنا دخلوا وسط فرنسا وغرب سويسرا، ثم تمت المحاولة علي السيطرة علي البرتغال وهذا من قبل المسلمين، ثم هزموا في معركة بلاط الشهداء وهذا تم في عام 732،.
    وفي عام 1031 م، تم بناء دويله من قبل عهد ملوك الطوائف، وتم تعين أمير لكل دويلة ولكن كان هناك نزاعات وخلافات كثيرة، وكان عليهم هجوم من قبل الأسبان، وتم الإنتصار عليهم وأستولوا علي المدينة، ومن هنا قد إنتهي عهد المرابطين من المغرب بقيادة يوسف بن  تاشفين وقام بمساعدة الأندلسيين ضد الأسبان، ومن هنا كان القضاء علي الأسبان بهزيمة كبيرة لهم، ومن هنا كان القضاء علي ملوك الطوائف.
  • وقد فشل المرابطين في الأندلس في الدفاع عن مدينة سرقسطة الأندلسية، وتم القيام بالثورة في المغرب، وكان لها تأثير سلبا عليهم، وأصبح حكم الأندلس لمن هم موحدين الذين كان لهم دور فعال في الدفاع عن الأندلس في مواقع كثيرة، وأيضا كان الحكم للموحدين فقط، ومن هنا كان الأندلس بالسقوط الكبير من الحكم الإسلامي، ومن هنا سقطت مدينة غرناطة وكان آخر تلك الحكم الإسلامي، وهي مدينة غرناطة،وهي كانت آخر معاقل المسلمين عام 1492 م ومن هنا أصبح الأندلس تحت حكم الأسبان.

 

أهم أسباب سقوط الأندلس

  • من أهم أسباب سقوط الأندلس هي البعد عن الدين الأسلامي وشرع الله حيث أنه كان هناك فسق وشرب الخمور
  • توطيد العلاقة بين حكام الأندلس مع المسلمين والتآمر مع أعداء الأمه من الصلبيين، وقد إستعانوا ببعض العهود الموجوده معهم.
  • تمادي الحكام في تلك الفترة في ملذات الدنيا وكثرة الإنفاق في إحتياجاتهم الخاصة من الملبس والمسكن .
  • تعيين وإسناد الأمر لمن هم فاسقين وفجرة ومن لديهم حب الدنيا وكرة للجهاد والقتال في سبيل الوطن
  • ومن الناحية الدعوية كان هناك تقاعص كبير لما لديهم من إنشغال بالأمور الخلافية فقد كان هناك ترك الأمور الراسخة وهذا لدفعهم للجهاد والدفاع عن الأرض .