الحياة الزوجية هي حياة مقدسة تقوم علي قاعدين  أساسيتين وهما المودة والرحمة وهي رباط مقدس قوي  طرفيه الزوج و الزوجة ولكل منهم متطلبات عاطفية وحتي تستمر تلك الحياة بشكل مستقر فعلي كل من الطرفين أن يسعد الأخر عاطفياً ويمد الأخر بما يحتاجه من وحنان واحتواء ورعاية وبالتالي لابد أن الزوجة والزوج يدركون أنهم قطبين مختلفين تماماً عن بعضهم ولكل منهم احتياجات تختلف عن الأخر ولابد من معرفة الاختلافات الجذرية بين الطرفين حتي تستمر الحياة بدون مشاكل كبيرة.

خطوات إرضاء الزوجة لزوجها عاطفياً

  • التفاهم وهي خطوة مهمة وتعد قاعدة بناء أي زيجة قوية ومستمرة لسنوات طويلة حيث أنه التفاهم يكون بمثابة جذور الحياة لأن الرجل وخاصة الرجل الذي يعمل في أكثر من مهنة لتوفير حياة كريمة لزوجته هذا الرجل يمر بالعديد من المتاعب والمصاعب التي تعكر صفوه وبالتالي يحتاج لشريكة حياة تتفهم أنه متعب في حياته المهنية وعندما يشعر الرجل بأن زوجته تتفهم مشكلاته وأوجاعه وتساعده في حلها أيضا سوف يشعر بأنه امتلأ قلبه بالحب والعاطفة اللامنتهية .
  • الاهتمام فالرجل هو إنسان في المقام الأول ويحتاج إلي الاهتمام فالزوجة التي تسعي لإرضاء زوجها عاطفياً لابد أن تهتم بزوجها وخاصة بالتفاصيل التي يعشقها مثل المأكولات التي يحبها-ألوان الملابس التي يحب أن يرتديها-أوقات يعشق فيها الجلوس معها –تخصيص وقت له كل يوم لتبادل الحديث والضحكات معه وتجديد الحب بينهم .
  • الخصوصية فالحب في عين الرجل هو احترام مساحة الخصوصية لديه فهو يكره بشدة من يتدخل في شئونه الحياتية والمهنية حتي ولو كان أقرب الناس إليه فلو أرادت الزوجة أن تحتفظ بزوجها عليها أن تحترم مساحته الشخصية حتي لا يمل من العلاقة ويشعر بأن خصوصيته لا يحترمها أحد .

كيف يمكنك أن تعبرى عن حبك ؟

  • تبادل الهدايا ليست فقط الزوجة هي التي تحب الهدايا وأيضاً الرجل يحب من يتذكره بهدية حتي ولو بسيطة وخاصة في المناسبات التي تخصه مثل عيد ميلاده وبعض المناسبات العامة .
  • احترام عائلته بمعني أن الرجل يقدر أمه لأنها الحب الأول في حياته وعلي الزوجة لو أرادت أن ترضي زوجها لابد أن تحترم والدته وأخواته وكل عائلته لأن احترامها لهم دليل كبير علي أحترمها له وهذا سوف يجعلها كبيرة في نظره ويتم وضعها في قلبه إلي الأبد .
  • الوقوف بجانبه وقت الأزمات إن الحياة الزوجية ليست شهر عسل إلي الأبد إنما لابد من وقوع الطرفين في أزمات الحياة الموجودة في حياة الجميع ووارد جدا الزوج يقع في مشكلة سواء مهنية أو شخصية وبالتالي علي الزوجة أن تقف جنباً إلي جنب مع زوجها حتي يشعر بأنها تستحق الحب والاحترام وبالتالي سوف تكونين معشوقته إلي الأبد لأنه المواقف دائما تظهر معدن الآخرين .

طرق هامة للتقرب من الزوج

  • علي الزوجة أن تكون صديقة لزوجها قبل أن تكون زوجه له بمعني أن الزيجات التي تستمر أطول فترة ممكنه هي الزيجات التي كان يحيا فيها الزوجين كأصدقاء يتحدثون معاً ويتسامرون ويخصصون وقت يومي كل منهم يقص علي الأخر ما حدث في يومه ويتبادلون الخبرات الحياتية لأنهم من بيئتين مختلفتين وثقافتين مختلفتين وهذا لو تم استخدامه بشكل جيد سوف يكون مصدر للمتعة بين الاثنين وليس مصدر للمشكلات.
  • احترام رجولة زوجك أمر لا يمكن أن نغفل عنه فالرجل بشكل عام يعشق المرأة التي تعطي لرجولته الاحترام الكامل وتحترم قراراته وخطواته في الحياة ويبتعد كل البعد عن المرأة التي تستهزأ به وتشعره بأنه علي خطأ دائما ولابد أن يغير من شخصيته لأن بها عيوب .
  • التعامل مع عيوب شخصيته بشكل إيجابي بمعني أنه لكل شخصية ولها عيوبها ومميزاتها والمرأة التي تتسم بالذكاء هي المرأة التي تستطيع أن تتعامل مع عيوب زوجها بشكل إيجابي مثال لو زوجك عصبي أكسبي قلبه بتحملك لتلك العصبية وعدم وقوفك أمامه في نوبات الغضب فهذا سوف يجعله يترك العالم ويلجأ لك لأنك أنتي الوحيدة التي تحملته .