كيف أنظم وقتي الدراسي

تبدأ الدراسة فيبدأ البحث عن حلول لمشكلة تنظيم الوقت، وغالبا يقوم الطالب بتنظيم الكثير من جداول المذاكرة، ولكن بدون فائدة، هنا في هذا المقال سنقدم الكثير من الخطوات التي تساعد علي تنظيم الوقت بشكل صحيح ومرن، يسهل على جميع الطلاب الاستفادة منه.

  • نقدم إليكم بعض الخطوات التي يمكن الاستفادة منها في تنظيم الوقت، وعملية تنظيم الوقت يجب أن تناسب كل شخص بمفرده حيث يوجد بعض الفروق الفردية مثل القدرة على الاستعاب وفروق المرحلة العمرية والمرحلة الدراسية.

زيادة قدرتك على الاستيعاب 

  • يستطيع بعض الطلاب هزيمة التشتت وتناثر أفكارهم، فيمكنهم التركيز لمدة تتجاوز الساعة، وعلى الجانب الأخر هناك بعض الطلاب لا يستطيعون فعل ذلك فتصبح مدة الإدراك للمعلومات ليست سوى نصف ساعة لا أكثر.
  • لذلك يجب معرفة قدرتك الحقيقة وتحديد الوقت وتخصيص كمية من المذاكرة يمكن تحملها، وعدم الضغط على نفسك وتحميلها عبئا.

التوقيت الصحيح للدراسة

  • يجب معرفة التوقيت المناسب للدراسة، حيث يفضل بعض الطلاب الدراسة في وقت متأخر من الليل، بسبب قدرتهم العالية في هذا الوقت بينما يوجد آخرون يفضلون المذاكرة في الصباح الباكر، ثم يستلزم مع ذلك تحديد وقت من أجل النوم وآخر من أجل تناول الطعام والفسحة والترفيه.

تحديد محل المذاكرة المناسب

  • تخصيص مكان للمذاكرة مما يساعد على التركيز والبعد قدر الإمكان عن التشتيت، ومن مميزات هذا المكان عدم وجود تليفزيون أو هاتف أو أي وسيلة تشتيت تجذب انتباه الطالب.
  • يراعي أيضًا أن يكون المكان نظيف ومرتب ومنظم ويوجد كل ما يحتاجه الطالب للمذاكرة من أدوات وأقلام وكتب.

المراجعة الجيدة

  • تساعد المراجعة الجيدة على التذكر بشكل ممتاز، في وقت الاختبار، فيجب تحديد وقت معين ومرات كافية للمراجعة، فمن الأنسب تحديد وقت يومي وأسبوعي للمراجعة على ما سبق دراسته.

معرفة أولويات كل مادة والنقاط المهمة

  • تحتوي كل مادة دراسية على مجموعة من النقاط والعناوين المهمة لذلك يجب معرفتها بشكل جيد والبدء في دراستها أولًا حتى نكون على إلمام جيد بها، هكذا يكون الطالب على معرفة جيدة بجميع المعلومات الرئيسية في المادة.

كيفية تنظيم الوقت للدراسة قبل الاختبار

يعرف الجميع أنه قبل موعد الاختبارات يقوم الطلاب بمضاعفة مجهودهم للمذاكرة، لذلك يكون هناك مضاعفة أيضًا لجهود التنظيم وبداية وضع الجداول وهناك بعض الخطوات التي يجب على الطالب فعلها قبل فترة الامتحانات مثل:

تحديد نقاط القوة وتقوية نقاط الضعف

  • يجب علي الطالب تحديد الأجزاء التي يتذكرها بقوة من مذاكرته السابقة والأجزاء التي لا يتذكر منها سوى القليل، لذلك يجب القيام بمراجعة شاملة للمادة قبل تنظيم الدراسة قبل الامتحان.

البدء بالأصعب وغير المفهوم

  • يقوم الطالب بتجميع النقاط غير الواضحة وغير المفهومة بالنسبة له، ثم يبدأ بها، فلا يضيع الوقت في معلومات بديهية ويتذكرها بالفعل.

مراقبة الوقت

  • يراقب الطالب الوقت جيدًا حيث أن فترة ما قبل الامتحانات يكون الوقت ضيق فيها وتكون كمية المذاكرة كبيرة، لذلك لا يجب إهدار أي دقيقة، وتحديد الكمية المناسبة للوقت المناسب.

اكتساب الراحة اللازمة

  • هناك بعض الطلاب الذين لا يحصلون على الراحة اللازمة في فترة الامتحانات، ويغفلون أن الراحة مهمة مثلها مثل المذاكرة فهي تساعد على التركيز والقدرة على تذكر المعلومات لذلك يجب النوم ما لا يقل عن ٨ ساعات قبل المذاكرة أو قبل الذهاب إلى الامتحان.

المذاكرة من أهم الطرق المؤدية للنجاح وبالتالي لا يجب إهمال الجانب التعليمي حتى لا يكون هناك ندم في المستقبل نتمنى أن نكون قد أفدناكم في مقالنا وبالتوفيق للجميع.