تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

haeaty2015@gmail.com
اضافة للمفضلة

كيفية تعليم الأبناء معاني الرحمة

الرئيسية تربية الاطفال كيفية تعليم الأبناء معاني الرحمة
yourcolor 63
كيفية تعليم الأبناء معاني الرحمة

كيفية تعليم الأبناء معاني الرحمة

لا يمكن غرس المشاعر الإنسانية عند الطفل إلا من خلال تقديمها له مرارًا وتكرارًا، ومراقبة طفلك لكِ دائمًا أنت ووالده باعتباركما قدوه حسنة. أيضا من الضروري ان تشرحي له أهمية تلك المشاعر الإنسانية وتروي له قصصًا عنها وتشجعيه وتقومي بمشاركتها معه وإعطائها لمن حولكم. بعد ذلك سيتم غرس المشاعر الإنسانية به تلقائياً وستصبح عادة ومشاعر أصيلة بداخله.

ونظراً لأهمية تعليم الطفل معاني الرحمة سنتناول في هذا المقال كيفية تعليم الأبناء معاني الرحمة وغرس مشاعر الحنان واللطف في قلوبهم، بالإضافة إلى طرق تعليم الطفل السلوكيات الطيبة وتأثير تربية الحيوانات الأليفة على شخصياتهم.

كيفية تعليم الأبناء معاني الرحمة

يوجد العديد من الأشياء التي تساعدك علي غرس الرحمة في قلب طفلك، ومن اهم هذه الأشياء “انتِ” . حيث ان الطفل يأخذ ابيه و امه قدوة له. وغالبا ما يقلدهما في الكثير من الأمور ويكتسب الكثير من صفاتهم، لذلك لابد من ان تكوني رحيمه حتي يكتسب ابنك منك هذه الصفة. ومن النصائح الأخرى التي يجب اتباعها لكي تعلمي اطفالك معاني الرحمة الاتي:

  • كوني رحيمة على طفلك، ولا تكوني عصبية أو قاسية معه.
  • علميه ان يساعد كبار السن والمرضى، سواء كان جارًا أو قريبًا أو شخصًا قابله على الطريق.
  • وإذا رأى عجوز يجب ان يساعده، وإذا وجد طفلًا صغيرًا ايضا لا بد من ان يقدم له المساعدة.
  • علميه أن يعامل الحيوانات الموجودة في الشارع بلطف.
  • أشتركِ له في الأنشطة التطوعية الخيرية، وأخبريه عن أهميتها.
  • علميه كيف يسأل الفقراء بلطف ومحبة لا بغرور وتكبر.
  • علميه كيف يعامل إخوته بلطف وحنان، مثلك أنت وأبيه أيضًا.
  • اطلعيه على القصص التي تذكر أهمية الرحمة وأجرها.
  • أخبريه كيف ان الله يحب الرحماء.
كيفية تعليم الأبناء معاني الرحمة

كيفية تعليم الأبناء معاني الرحمة

طرق تعليم الأبناء معاني الرحمة

كل طفل يتميز بشخصية مختلفة لذلك يجب على كل أم أن تعرف شخصية طفلها وتؤثر عليه بالطريقة المناسبة له. ليس فقط لتقوية الروابط بينهم وتقوية علاقتها معه. ولكن أيضًا لإشباع احتياجاته النفسية تربيته على أسس سليمة. لذلك يجب تعلم طريقة التعرف على شخصية طفلك والتأثير عليها، ومن طرق تعليم الأبناء الرحمة:

  • اذكري له أيضاً كيف سيكافئه الله على رحمته وامدحيه حتى امام الآخرين، ولكن لا تبالغي في ذلك.
  • أشعريه بحنانك، علي سبيل المثال عانقيه وقبليه يوميًا لكي تظهري له حبك.
  • يجب أن يراكً أنت ووالده في علاقات طيبة دائماً، ويرى بينكما علامات المودة والحنان، والاحترام هنا سيتعلم معنى الرقة والرحمة والصلاح منك.
  • إذا شعرتي أنه يتصرف بقسوة مع حيوان أو طفل صغير، أوقفيه فورًا وبصرامة وأظهري له أنك مستاءه جدًا من ذلك. لكن لا تهاجميه بعنف أو تضربيه، فقط كل ما عليكِ فعله، مناقشته فيما سيشعر به إذا ضربه أحدهم، وأن يضع نفسه في مكانهم.
  • احرصي على عدم غرس مشاعر الغيرة في نفوس أطفالك بالتمييز بينهم، لأن ذلك سيكون سببًا لقسوة الأخ على أخيه، لذلك لا يجب أن يكون العقاب نوعًا من الانتقام.
  • اصبري علي غضبهم وسلوكهم العصبي، وتعاملي معهم بشفقة واحتواء.

تأثير الحيوانات على الأطفال

تربية الحيوانات من أي نوع، تؤثر على شخصية الأطفال بشكل إيجابي، فالحيوانات تعلم الأطفال المسؤولية والاعتماد على الذات والصبر. كما انها تعلمهم الكثير من الأشياء الأخرى، علي سبيل المثال:

  • إنها مفيدة في ملء أوقات فراغ المراهقين، وقد أثبت مشروع بحثي أن الأشخاص الذين يربون الحيوانات أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب والسكري والإجهاد.
  • تربية الحيوانات تغرس في نفوس الأطفال قيمة “الرحمة” و”الحنان” والإحساس بالغير، ويُطلق على هذه الحيوانات اسم “الكائن المحروم” لأنه لا يستطيع الكلام لطلب الطعام أو الشراب.
  • عندما نمنح طفلًا صغيرًا مسئولية رعاية الحيوان الأليف، فإننا نطور فيه طريق التعاطف واللطف، وأهمها قدراته العقلية ومهاراته في استنباط حاجة الحيوان من تحركاته.
  • الأطفال الذين يقضون الوقت مع الحيوانات الأليفة، يشعرون بالسعادة أكثر من الأوقات الذي يقضونها مع أشقائهم وأقرانهم.
  • يتميز الطفل بعلاقة سعيدة وخالية من النزاعات مع حيوانه الأليف، مقارنة بعلاقته مع أشقائه، والتي يمكن أن تكون مزدحمة بالمشاجرات.

نصائح تعليم طفلك السلوكيات الطيبة

بعض من النصائح التي يجب ان تقومي بها لكي يتعلم طفلك من خلالها بعض السلوكيات الطيبة . والنصائح هي:

حافظي على الهدوء

سوف يعمل طفلك بحثًا عن أدلة حول كيف يجب ان يكون رد فعله من خلال مراقبة ردود أفعالك. لا بأس أن يعرف الصغار أن من الممكن ان يبكي البالغين أو يحزنوا.

طمأني طفلك بأنه آمن دائما

حددي العوامل التي تضمن سلامة طفلك على الفور، وراجعي إجراءات السلامة في منزلك باستمرار واجعلي منزلك مكانًا مريحًا لطفلك.

كيفية تعليم الأبناء معاني الرحمة

كيفية تعليم الأبناء معاني الرحمة

قللي التعرض لوسائل الإعلام

يمكن أن تؤدي المشاهدة المستمرة لتغطية قصص مأساة ما إلى زيادة مستويات القلق. عندما يشاهدها الأطفال أو يقرأون التقارير الإخبارية عنها، فحاولي أن تكون معهم في غضون ذلك. حتي لا تتخالط مشاعرهم وأفكارهم.

تجنبي إلقاء اللوم

إذا كانت هناك قضية ناجمة عن عنف أو خطأ بشري، فاحرصي على عدم إلقاء اللوم على أي شخص مصاب بمرض عقلي.

حافظي على روتينك

حافظي على روتينك لتوفير بعض الاستقرار لطفلك، أي استمري في خدمة عشاء الأسرة المعتاد وروتين وقت النوم والواجبات المنزلية. بمعني اخر ان يكون هناك نظام معين في المنزل ساري علي الجميع.

قضاء وقت أطول مع طفلك

قضاء وقت أطول مع طفلك قد يزيد من شعور طفلك بالأمان، وإذا كان طفلك يعاني من صعوبة في النوم، اسمحي له بالنوم في الضوء أو النوم في غرفتك لفترة وجيزة، حتي لا يشعر بالخوف والقلق باستمرار.

شجعي طفلك على دقة مشاعره

اشرحي له أنه من الطبيعي أن يشعر بالحزن والبكاء، ودعي طفلك يكتب أو يرسم بما يشعر، وشجعيه على قضاء بعض الوقت مع الأصدقاء حتي يكون النشاط البدني متنفسًا للإحباط.

افعلي شيء لمساعدة الضحايا

اصنعي معروفا للضحايا او قومي بمساعدة المرضي والفقراء، واعملي مع طفلك لتدوين العديد من ملاحظات الشكر للمرضي والفقراء.

الخلاصة

أخيرًا ، لا بد من ان تتذكري دائماً أنك ببساطة النموذج الأساسي والمثالي في حياة طفلك، وتأكدي من امتلاك الصفات التي تريديه ببساطة أن يتربى عليها، ولا تترددي في الإشارة دائماً إلى مشاعر اللطف والحنان لتحققي هدفك في تعليم طفلك الرحمة والحنان.

من المهم الاعتناء بالطفل اثناء مرضه و أيضاً بعد فتره مرضه، ركزي على مشاعر طفلك وصدق حبه للأخرين، إذا كان الامر صعباً لا بأس بان تسألي طبيب نفسي بما يتعلق بحاله طفلك.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة