وظيفة المراقب المالي في الدولة من أهم المهام الوظيفية فهي هدفها العام حماية المال العام للدولة والتقليل من الفساد المالي في القطاعات المختلفة ومن جانبها تهتم الشركات بتعيين أشخاص بها لمراقبة الميزانية العامة للشركة وتحديد الإيرادات والمصروفات وأيضا الحكومة تهتم بتعيين مراقبين ماليين حكوميين في القطاعات العامة المراقبة المال العام وضبط حالات الفساد ولكن تلك الوظيفة نظرا لأهميتها فقد وجدت الحكومات المعتمدة بالصالح العام للدولة أن تطور من وظيفة المراقب العام وذلك بطرق مختلفة وسنتحدث عنها في هذا المقال.

دور المراقب المالي

  • المراقب المالي هو الشخص الذي يقوم بإدارة المال الخاص بالدولة إذا كان مراقبا ماليا حكوميا وكذلك يقوم بضبط حالات الفساد والإسراف في المال العام وتحديد الإيرادات والمصروفات المختلفة.
  • أما إذا كان مراقب مالي خاص أي يعمل بإحدى الشركات أو مؤسسات العمل فإنه يقع على عاتقه الإهتمام بالمصالح المالية للشركة أو مؤسسة العمل ووضع الخطط والتوقعات حول المال المصروف من قبل الشركة.
  • وكذلك مجموعة الإيرادات التي تصل الشركة وبالتالي يحدد الأرباح والخسائر المالية الشهرية في الشركة أو مؤسسة العمل ومن هنا نجد أن وظيفة المراقب المالي لها أمية كبيرة .

تطوير مهام المراقب المالي

  • عدد من الطرق تقوم بها الدولة المعلمة بالصالح العام لشعبها ولاقتصادها من شأنها أن تقوم بإعلاء مكانه المراقب المالي والتحسين من أداءه الوظيفي وزيادة خبراته في مجال المحاسبة المالية.
  • وهي خطوات قامت بها عدد كبير من الدول العربية باتحادها مع الدول الأوروبية وبدأت الفعاليات منذ عام ألفين وستة عشر أو ما يسبقه بقليل ذلك من أجل زيادة قدرة المراقب المالي على أداء وظيفته ولكن ما هي الخطوات التي قامت بها الدول والحكومات من أجل ذلك؟

مؤتمرات لتطوير وظيفة المراقب المالي

  • قامت الدول العربية لمجموعة من المؤتمرات من أجل تطوير وظيفة المراقب المالي وذلك بالإتحاد مع دول أوروبية وعقدت هذه المؤتمرات والندوات من أجل تعريف المراقب المالي بوظائفها وقدراته.
  • والمهام الوظيفية التي يجب أن يتولاها أو يقوم بها وذلك للعلامة وتحديد ما يجب أن يفعله وما يجب ألا يفعله، بمعنى تحديد أنماط عمله وحدودها.
  • وذلك بهدف التطوير من هذه الوظيفة المؤثرة في الإهتمام بالصالح العام ومنع الفساد المالي أو الفساد الإداري في الدولة وهذه المؤتمرات انطلقت منذ عام ألفين وستة عشر ومازالت حتى الآن.

ورش عمل تطوير المراقب المالي

  • هناك مجموعه كبيرة من ورش العمل تقوم بها الدول المختلفة ويرأسها مجموعة كبيرة من ذوي الخبرة في مجال الإدارة المالية بأي منظومة مالية في الدولة.
  • وذلك من أجل تدريب المراقب المالي على تقنيات أفضل في المجالات التي يجب أن يكون ملكا أو على دراية بها مثل مجال المحاسبة.
  • كما أن ذلك من أجل تطوير عمله وإعلامه بمعلومات كثيرة في مجال الإدارة المالية والمحاسبة وذلك من أجل تأهيل المراقبين الماليين إلى أن يقوموا بوظائفهم المختلفة في كافة المؤسسات الحكومية من أجل القضاء على الفساد المالي والإداري في الدولة.

المهام الوظيفية للمراقب المالي

يقوم المراقب المالي لمجموعة كبيرة من المهام الوظيفية من أجل مراقبه المال العام في الدولة من خلال المتابعة في المؤسسات المختلفة ونجد من مهامه الوظيفية ما يلي:

  • أن يطلع على كافة العقود والأوراق المالية الخاصة بالمؤسسة التي يتابعها.
  • الاطلاع على كافة المصروفات والإيرادات الشهرية في المؤسسة التي يتابعها.
  • أن يهتم بتطبيق جميع الأمور التي يجب تطبيقها في حالة وجود فساد مالي في المؤسسة.
  • أن يكون ممثل الإدارة المالية في ألمؤسسات المختلفة.