أهمية النظام والانضباط

لقد خلق الإنسان لا يستطيع أن يعيش بمفرده لأن الله سبحانه وتعالى وضع هذه الطبيعة في البشر فيمكن لأي شخص أي يعيش منفصلًا عن الجماعة، ولان كل فرد له الطباع الخاصة به فليس كل شخص يشبه طباع شخص آخر لذلك فإن البشر يحتاجون الى التنظيم والنظام وتحديد الحقوق والواجبات لكي يتمكن كل الأفراد من العيش بشكل طبيعي.

ماهو النظام والانضباط

  • هو مجموعة من العناصر والنظم التي تتفاعل مع بعضها لتحقيق مخططات معينة، ويمكن أن نطلق عليه مصطلح اخر وهو مجموعة من الأعمال التي يكون تكوينها من العناصر البشرية، وأيضا الآلات التي يحتاج إليها البشر، لكي ترتبط مع بعضها بقوانين وعلاقات مخطط لها.
  • وكلمة الانضباط معناه الضبط، وأيضا يطلق على الضبط الذاتي وهو السيطرة على النفس والمحاولة على تحسين المستوى الشخصي، وأحيانا يطلق عليها الانضباط العسكري ويطبق عليها الخضوع والانتظام للأوامر العسكرية.

أنواع النظام والانضباط

  • الانضباط يضم جميع نواحي حياة الإنسان سواء ان كانت حياة الفردية: مثال (الحفاظ على النظافة- والتجمل-الالتزام بالمواعيد) أما الحياة الاجتماعية مثال (الالتزام بالمواعيد-قيامك الفرد بالأعمال الخاصة به أو بالأعمال الملتزم بها)، فتطبيق نظام الانضباط يختلف في تطبيقه بين الأسر أو في المجتمع سواء أكان مجتمع العمل والمجتمع العسكري أيضا، ويجب على كل فرد ان ينظر الى النظام الى انه مطلب ديني وسوف يشعر بأهمية النظام.

فائدة النظام والانضباط للمجتمع

  1. يقوم بحماية الحقوق في المجتمع وأيضا حماية الضعفاء من السلطات القوية التي تأخذ حقوقهم.
  2. تطبيق مبدأ المساواة بين أفراد المجتمع لكي لا يشعر أي فرد بأن يوجد شخص آخر يأخذ الأفضلية منه وذلك ما يحافظ على ترابط المجتمع.
  3. المساعدة على تقديم الاعمال بأفضل شكل، فعند تقديم العدل والنظام بين الأفراد يقدم كل فرد عمله على أكمل وجه.
  4. النظام يساعد على تحديد صلاحية كل فرد من أفراد المجتمع والحماية من الفوضى.

أنواع النظام

النظام السياسي

  • هو النظام الذي يقدم الوظائف ويكون ذلك على أساس سلطات تقدم بشكل رسمي، ومن أهم ما تقدمة هو الحفاظ على نظام الحدود للبلاد، والحفاظ على الأمن، وحل المشاكل بين الأفراد وتقديم احتياجاتهم وخدامتهم.

 النظام الاقتصادي

  • هو مجموعة من الهيئات والمؤسسات الاجتماعية لكي يتقدم الاقتصاد بشكل أفضل ويحدث ذلك من خلال عدة عمليات منها: التوزيع-البيع-الإنتاج-وإعادة الإنتاج مرة أخرى، ويوجد الكثير من الأنظمة المتعددة في الاقتصاد منها أيضا النظام الرأسمالي وهذا النظام هو النظام السائد في الوقت الحالي والنظام الاقتصادي المختلط والنظام الاشتراكي والكثير من الأنظمة.

النظام الاجتماعي

  • هذا المصطلح يعرفه المهتمين بمجالات العلوم الإنسانية وهو نظام مرتبط بكل ما هو له علاقة بالتأثير على أفراد المجتمع، ويتم وصف النظام الاجتماعي بأنه مجموعة من الأنظمة المكونة من عدة عناصر التي تتفاعل مع بعضها البعض لكي توفر النظام الاجتماعي لكل المجتمع.

النظام الدولي

  • ويرتبط هذا النظام بالمؤسسات الدولية الموجودة في جميع أنحاء العالم، ومهمتها تقليل حجم الصعوبات التي تحدث بين الدول بعضها البعض، كما انها تهدف الى تحقيق النظام بين السلطات الدولية وأتاحت الفرصة لها لفرض النظام على السلطات الأخرى ولو حتى بالقوة فهي تساعد على حل الأزمات وتسهيل اى امر مقعد بين المؤسسات وبعضها البعض، وبتطبيق هذا النظام سوف تحصل كل الدول على النظام والعدل بين كل دولة ودولة أخرى دون الضغط على دولة في تحقيق هدف دولة أخرى فهي تحقق المساواة والعدل بين الدول وبعضها البعض وهذا من أفضل الأنظمة.