من أكثر الألعاب الرياضية المنتشرة حول العالم هي رياضة كرة القدم، ومن أهم الأشياء الموجودة بملعب كرة القدم خاصة وباقي الملاعب الرياضية هو العشب الذي يغطي سطح الملعب، فكان يستخدم العشب الطبيعي في جميع الملاعب إلى ان ظهر العشب الصناعي وانتشر كثيرًا وتم استخدامه كالعشب الرئيسي لصناعة الملاعب واعترف اتحاد كرة القدم به.

كرة القدم:

من أكثر الألعاب المشهورة في العالم، من أجل ذلك تم إنشاء اتحاد الكرة وتعددت الكثير من الأندية، ولذلك قام اتحاد الكرة باتخاذ قرار عمل ملاعب خاصة لتلك اللعبة ولتلك الملاعب مواصفات خاصة لكي يتمكن اللاعبين من اللعب دون حدوث أي إصابات أو مضايقات من قبل الملعب، وتنوعت الملاعب وبدأت بالعشب الطبيعي قبل صناعة العشب الصناعي ولكل من اللاعبين مميزات وعيوب، وكثر في ذلك الوقت انتشار ملاعب العشب الصناعي، ويندر إنشاء ملاعب طبيعية.

العشب الصناعي:

  • أول شيء لا يجب توافر بيئة معينة أو أرضية معينة لتثبيت العشب الصناعي فهو يمكن أن يثبت على أي أرضية، ويوفر الكثير من الوقت، وأرضيته تتكون من مادتين طبقة منهم تحتوي على السيليكا “الرمال” والكاوتش، لا يحتاج إلى الصيانة كثيرًا وان احتاج إلى صيانة فإنه غير مكلف ابدًا، ومن ناحية الصلاحية فإن أراضي العشب الصناعية تدوم طويلًا ولا تحتاج إلى تغييرها كثيرًا لأنها تصنع من مواد لا تتأثر بالعوامل الجوية وتغير المناخ فهو يتحمل استمرارية اللعب عليه لفترات طويلة المدى، من الميزات الهامة فيه أن الطبقة السفلية تكون عبارة عن كاوتش وهي مادة ماصة للصدمات وتحد من الإصابات الخطرة للاعبين عند سقوطهم.

العشب الطبيعي:

  • على عكس العشب الصناعي، فيجب توافر أرض صالحة للزراعة لا نبات العشب الطبيعي، ويحتاج الكثير من الوقت لتجهيز الأرض قبل الزراعة ووقت آخر للإنبات، كما تستهلك تلك الملاعب الكثير من السماد في عملية الإنبات وإصلاح التربة وأمداد الأرض بالماء يحتاج لإقامة شبكة ري خاصة بالملعب فكل ذلك يحتاج إلى الكثير من المال، والعشب الطبيعي يعتبر من أصدقاء البيئة بالعشب الطبيعي يمكنه إنتاج كميات كبيرة جدا من الأكسجين أثناء دورة حياته، وأيضا العشب الطبيعي على عكس الصناعي فهو يتأثر بالعوامل الجوية وتقل جودته ويحتاج إلى الصيانة والكثير من المال مرة أخرى، وتقل أيضا جودته باستمرارية اللعب عليه، ويتغير لون العشب الطبيعي مع تلك العوامل فلا يكون لونه موحداً كما في العشب الصناعي.

مقارنة بين العشب الصناعي والطبيعي:

  • ذكرنا أن العشب الصناعي لديه قدرة تحمل عالية تفوق العشب الطبيعي سواء تحمل المناخ والتغيرات الجوية، أو تحمل عدد ساعات اللعب الطويلة على مدار عدة مواسم، أما الطبيعي يحتاج للصيانة بعد كل يومين على الأقل
  • العشب الطبيعي ينقي الجو من غز ثاني أكسيد الكربون وينتج الكثير من الأكسجين فهو صديق للبيئة، وبالرغم من كل تلك المميزات لملاعب العشب الصناعي الا ان له عيوب وأضرار صحية كثيرة.

عيوب ملاعب العشب الصناعي:

يحتوي العشب الصناعي على العديد من السموم منها:

البنزوثازول:

  • تتفاعل تلك المادة مع الحرارة عند 20 درجة مئوية تتحول إلى سيانيد الهيدروجين، وأكسيد النيتروجين وتلك المواد سامة والاحتكاك المستمر وعلى المدى الطويل يمكن أن تصيب اللاعب بحساسية مزمنة.

الكربون الاسود:

  • عبارة عن حبيبات بودرة تقاس بالنانو، وتعرف بأنها مادة تسبب السرطان، وتقوم بمهاجمة الحمض النووي في الجسم.

سلاسل الهيدروكربونات الطويلة:

  • تلك المادة صنفت على أنها المتسببة في عدة أنواع من السرطانات المختلفة منها: سرطان الجلد، وسرطان الرئة، وسرطان المثانة، وسرطان الكبد، وسرطان المعدة.

ويمكن تقسيم العش الصناعي إلى ثلاثة أنواع حسب صناعته وسعره:

  • ذو كثافة منخفضة: يساوي المتر بين 115-130 ج
  • ذو كثافة مرتفعة: يساوي المتر بين 135-150ج.
  • ذو كثافة مرتفعة جدًا يساوي المتر بين 140-160 ج.