تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

ahmedolfat07@gmail.com
اضافة للمفضلة

طرق الرضاعة الصحيحة

الرئيسية الطب و صحة الانسان طرق الرضاعة الصحيحة
fatakat 429
طرق الرضاعة الصحيحة

 

عندما تلد الأم طفلها يمتلأ صدرها بالحليب اللازم لإرضاع الصغير وإشباعه ليس فقط إشباع جوعه ولكن إشباع حاجته للعطف والحنان، حيث تتأصل علاقة الأم بمولودها للمرة الأولى من خلال جلسات الرضاعة المتكررة، وينبغي على الأم أن تعلم طرق الرضاعة الصحيحة حتى تعظم فائدتها دون حدوث أضرار لها هي من وراء ذلك.

وضعية الاستلقاء كإحدى طرق الرضاعة الصحيحة

هنا تقوم الأم بالاستلقاء على ظهرها ووضع طفلها على بطنها ليبحث هو وبشكل تلقائي عن ثديها ويمسك به في إشارة منه أنه يريد أن يتغذي، وتكون هذه الوضعية مفيدة للغاية في البداية، أي بعد الولادة مباشرة حيث إن تلامس الجلد مع الجلد ينشأ علاقة وطيدة بين الأم وابنها.

يمكنك استخدام وضعية الاستلقاء على الدوام عند قيامك بإرضاع طفلك وذلك حتى تكوني في جلسة معتدلة لا تضر ظهرك أو أي من أعضائك، ويفضل أن تضعي بعض الوسائد خلف ظهرك حتى تكون جلستك أكثر راحة وتستطيعي أن تطالعي طفلك أثناء عملية الرضاعة.

طريقة الحمل المتقاطع

هنا تقوم الأم بوضع يدها خلف جسد الطفل بالكامل وتحت رأسه مع دعم هذا الاحتضان باليد الأخرى، وذلك حتى تحيط جسد طفلها بكامل ذراعيها فتحميه من أي مكروه قد يلحق به، حيث تكون الأم قد أمسكت برقبة الطفل ورأسه، وتعد هذه الوضعية من أفضل الوضعيات الخاصة بعملية الرضاعة حيث تعزز الرضاعة لدى حديثي الولادة.

وضعية الاستلقاء الجانبي

يمكن للأم أن تكون قد خضعت لعملية ولادة قيصرية حتى يخرج الجنين من بطنها، وهنا تعاني الأم بالطبع من آلام محل الخياطة في البطن، ويكون من الصعب عليه الجلوس مستندة لفترة طويلة لذا تفضل الاسترخاء، وتعد وضعية الاستلقاء الجانبي إحدى طرق الرضاعة الصحيحة حيث تعمل على تدفق اللبن من صدر الأم لابنها.

ومن الجدير بالذكر أنه ليس بشرط أن تكوني قد خضعتي للولادة القيصرية حتى تفضلي هذه الوضعية للرضاعة، فيمكنك أن تستخدمي هذه الوضعية في حال جاع طفلك بمنتصف الليل، حيث يكون من العناء عليك أن تعتدلي لترضعية، فحينها يمكنكما النوم بجانب بعضكما وإتمام الرضاعة.

وضعية المهد

قومي بالجلوس معتدلة على الكرسي، ثم ضعي رأس طفلك عند ساعدك من الداخل وأمسكي جسده بذراعك جيدا، ثم قومي باستخدام اليد الثانية في إلقام ثدييك للطفل وتأكدي من أن أنفه يصله الأكسجين، وذلك حتى لا يحدث له اختناق من قلة الهواء التي تصل له، ومن بعد ذلك سيقوم طفلك بالبدء في عملية الرضاعة حتى يتمكن من إشباع بطنه، وتجدر الإشارة إلى أن هذه الطريقة رائعة وتعد من طرق الرضاعة الصحيحة التي يستخدمها الكثيرون.

وضعية إرضاع التوأمين

في حال كان لديك توأم أي طفلين معا فإنه قد تواجهك بعض المشكلات في العناية بهما على السواء، فيمكنك فيما يتعلق بالإرضاع أن ترضعي كل واحد في وقت منفصل عن الآخر، لكن ربما توضعين في موقف صعب حيث يريد كلا من الطفلين أن يرضعا في نفس الوقت وهنا تعد وضعية إرضاع التوأمين أفضل الطرق لك.

عليكي أن تقومي بالجلوس وإسناد ظهرك إلى وسادة مريحة، ثم ضعي وسادتيني واحدة إلى يمينك والأخرى إلى يسارك، وضعي كلا من توأمكي على وسادة من الوسادتين، وبكف يدك حاولي أن تضعي رأسه بوضعية مريحة بالقرب من ثديك، ثم ابدأي في عملية إرضاعهم لكن كوني حريصة للغاية حتى لا يتعرض إحدهما للإيذاء.

إن طرق الرضاعة الصحيحة كثيرة ومتعددة ويمكنك كأم أن تختاري ما يناسبك منها وما هو أكثر راحة لك ولطفلك، حيث تعظمي فائدة تلك الدقائق التي تتصلين فيها مع مولودك الحديث ليصله مشاعرك كأم.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة