فن التعامل مع ضغوط العمل

ضغوط العمل مشكلة مرهقة نعاني منها جميعا في فترات معينة خلال ممارسة أعمالنا قد تكون الضغوط ناتجة عن عدم القدرة على ترتيب الأولويات أو إدارة الوقت وقد تكون ضغوط العمل ترتبت على عوامل نفسية خارجية يعاني منها الشخص، ولكن باختلاف سبب الضغوط فإن هناك حلول لكل نوعًا منها ولكن ذلك يتطلب منك القدرة على التعامل مع كل ما يعرض لك من ضغوط والخروج منها بأسرع وقت وأقل خسائر.

ماهى ضغوط العمل؟

  • ضغوط العمل نعني بها هو تراكم المهام الوظيفية عليك مع عدم قدرتك على أدائها بسرعة نتيجة عدم التوافق فيما بين تلك المهام الواقعة عليك وقدراتك الخاصة لأدائها، وضغوط العمل منها الضغوط الخارجية ومنها الضغوط الداخلية ولكنهم جميعًا مرهقين للعامل.

أسباب ضغوط العمل الخارجية

  • حاجة الشخص إلى وقت إضافي يقضيه مع عائلته ولكن المؤسسة التي يعمل بها ونتيجة كثرة المهام الموكلة له لا يستطيع أن يجد له ولعائلته وقت ومن هنا تجده يشعر بالضغوط في العمل وتقل إنتاجيته.
  • قد يجد الشخص أمامه فرصة عمل أخرى بربح أفضل مما يجعله متوتر ويؤدي ذلك إلى إهماله في عمله الأول منا يؤدي إلى تراكم المهام عليه وحدوث الضغوط.
  • وجود مشكلات شخصية نفسية تؤثر على العامل مما جعلته غير قادر على التركيز فيما يؤديه من مهام وهذا بدوره أدى إلى عدم أدائه للمهام في الوقت المحدد لها وتراكمها بكميات وضعته تحت ضغط العمل.

كيفية التعامل مع ضغوط العمل الخارجية

  • ضغوط العمل الخارجية يمكن التعامل معها بسهولة فمثلاً إذا كانت مشكلتك هي عدم وجود وقت إضافي لك فيمكنك التوجه إلى إدارة المؤسسة التي تعمل بها لحل المشكلة وان كان هذا مستحيل فيمكنك ترتيب أولوياتك وترتيب وقتك بحيث تستطيع الفصل بين وقت العمل ووقت الراحة.
  • احرص دائمًا أن يكون مكان تأدية مهامهم العمل هو مكان العمل فقط ولا ترهق نفسك باستكمال أي عمل في منزلك فهذا يضعك تحت ضغط.
  • التفكير في المشكلات النفسية أو المشكلات الشخصية التي تواجهك والعمل على حلها حتى لا تؤثر على أدائك في العمل.
  • أثناء تواجدك داخل نطاق العمل لا ترهق عقلك في التفكير في اى أمور أخرى غير متعلقة بالعمل مثل المشكلات الشخصية.

أسباب ضغوط العمل الداخلية

  • غياب التقدير والتشجيع: كل منا في مكان عمله يحتاج إلى التشجيع من الآخرين سواء من زملاء العمل أو من الإدارة نفسها فإن التشجيع هو الحافز نحو المزيد من الإنتاج أما بغيابه فستجد العامل لا يؤدي عمله بالمستوى المطلوب وهذا يعرضه لضغوط العمل.
  • اضطراب بيئة العمل: قد يكون هناك اضطراب في بيئة العمل فيما يتعلق بعدم تنظيم المهام وعدم التعاون بين الزملاء وكذلك لان بيئة العمل قد تكون غير مناسبة للأداء أو غير مساعدة للراحة النفسية.
  • عدم القدرة على التنظيم: أثناء العمل قد يكون لديك عدد كبير من المهام التي يجب أن تقوم بها ولا تستطيع تنظيم وقتك لأداء تلك المهام في الوقت المحدد لها.

كيفية التخلص من ضغوط العمل الداخلية

  • ترتيب المهام بحيث تكون الأولوية الى المهام التي لا تقبل التأجيل وبالتدريج في أداء المهام على حسب الأهمية.
  • تحديد خطة زمنية محددة لأداء مهام معينة لضمان أداء تلك المهام قبل انقضاء هذه المدة الزمنية.
  • الحرص على التعاون مع الأخرين بحيث تطلب منهم المساعدة لضمان أداء المهام بسهولة والا يقع عليك مهمة أداء جميع المهام بنفسك خاصة إذا كنت تعمل مع فريق.