تابعنا علي منصات التواصل المختلفة
اضافة للمفضلة

سنن المولود الجديد

الرئيسية اسلاميات سنن المولود الجديد
mona 36
سنن المولود الجديد

سنن المولود الجديد

يعد الهدف الأساسي من الزواج هو إنجاب الأطفال وتربيتهم تربية حسنة وصالحة ليكونوا عبادًا صالحين لرب العالمين، وقد سن النبي صل الله عليه وسلم عدو سنن يفعلها المسلم عندما يرزق بمولود جديد، لذلك إليكم بعص السنن الذي عليك القيام بها عندما ترزق بمولود جديد.

 

التهنئة بالمولود

يستحب لمن كان موجودًا وقت الولادة أو قريبًا من مكان الولادة وعلم بالخبر أن يبشر أهل المولود، ودليل ذلك قول الله سبحانه وتعالى في قرآنه الكريم عن قصة سيدنا إبراهيم عليه السلام “فبشرناه بغلام حليم ” وقولع أيضًا “إنا نبشرك بغلام عليم”.

 

الأذان والإقامة في آذني المولود

يستحب أن يؤذن في آذني المولود اليمني سواء كان ذكر أو أنثى وأن يقيم الصلاة في الأذن اليسرى بعد الولادة مباشرة، ودليل ذلك ما رواه أبو رافع “إن النبي صل الله عليه وسلم أذن في أذن الحسن حين ولدته فاطمة”، ورجع بعض العلماء إلى أن سبب ذلك هو أن يكون أول ما يرد على سمع المولود هو توحيد الله وطرد الشيطان عنه، ومن السنن أيضًا أن يقال في أذن المولود اليمني “إني أعيذها بك وذريتها من الشيطان الرجيم ويقال ذلك حتى إذا كان المولود ذكرًا”

 

تحنيك المولود

ومن السنن أيضًا أن يحنك المولود أي إن يمضغ شخص تمرة ويدلك بها داخل فم المولود ولثته وشفتيه ويتم فتح فمه حتى ينزل منها شيء داخل جوفه، وفي حالة إذا لم يجد تمرًا فيجوز أن يحنكه بأي شيء حلو ودليل ذلك قول أبي موسى: “ولد لي غلام فأتيت به النبي صل الله عليه وسلم فسماه إبراهيم، فحنكه بتمرة ودعا له بالبركة، ودفعه إلى، وكان أكبر ولد أبي موسى”

 

ختان المولود

لمن ولد له مولود يسن أن يختنه في اليوم السابع من ولادته أم مما يسمى التطهير، وقد ذهب الشافعية إلى أنه من المستحب أن يكون الختان في اليوم السابع من ولادته ودليل ذلك قول عائشة رضي الله عنها “أن النبي صل الله عليه وسلم ختن الحسن والحسين يوم السابع من ولادتهما”، أما الحنفية فقد كرهوا ختان المولود في أول يوم من ولادته حتى اليوم السابع لأن ذلك من فعل اليهود.

 

العقيقة عن المولود

يقصد بالعقيقة ما يذكي عن المولود شكرًا لله تعال بنية وأحكام مخصوصة وممكن تسميتها نسيكة أو ذبيحة، وقد ذهب الحنابلة والشافعية أن العقيقة سنة مؤكدة، ورجح المالكية أن العقيقة مندوبة، بينما ذهب الحنفية إنها مباحة يجوز فعلها أو تركها وأنها من أفعال الجاهلية التي لم يحرمها الإسلام، وأختلف أيضًا الفقهاء في وقتها كما اختلفوا في حكمها فذهب الشافعية والحنابلة إلى أن يعق عن المولود من لحظة انفصاله عن أمه، بينما ذهب المالكية ة أنه يعق عن المولود في اليوم السابع من ولادته ولا يجوز قبل ذلك.

 

حلق شعر رأس المولود

من الأمور المحببة أن يتم حلق شعر رأس المولود في اليوم السابع منذ ولادته، ويتم ذلك بعد ذبح العقيقة ويتم التصدق بوزن شعره الذي خلق به سواء كان بالذهب أو الفضة ودليل ذلك قول النبي صل الله عليه وسلم: ” زني شعر الحسين وتصدقي بوزنه فضة” وقال أيضًا صل الله عليه وسلم عندما ولد الحسن: “أحلقي شعر رأسه فتصدقي بوزنه من الورق”، والمقصود هنا بالورق أي الفضة.

سن الرسول صل الله عليه وسلم هذا السنن كنوع من الشكر على عطاء الله حتى ينشأ المولود على الالتزام بأوامر الله، لذلك يجب على كل مسلم أتباعها

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة