تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

ahmedolfat07@gmail.com
اضافة للمفضلة

سلوكيات الطفال الخاطئة وطرق التعامل معها

الرئيسية تربية الاطفال سلوكيات الطفال الخاطئة وطرق التعامل معها
فريق مقال للكتابة 159
سلوكيات الطفال الخاطئة وطرق التعامل معها

علاقة الطفل بأبويه من أهم العلاقات التي تساعد الطفل علي تشكيل حياته، لذا يجب أن تكون علاقة الوالدين بطفلهما علاقة ناجحة وقائمة على المبادئ والتوجيهيات السليمة المليئة بالحب والاحترام والاهتمام. كما يجب على الآباء والأمهات مواجهة السلوكيات الخاطئة لأبنائهم ومحاولة تعديلها وردعها من البداية بالصبر والهدوء وعدم استخدام العقاب الفوري فقط في طريقة التربية متعجلين بالنتائج. حيث أن لكل طفل مدخله الخاص به الذي يستجيب من خلاله لتغيير سلوكياته الغير المقبولة. ويرجع الفضل في تعديل سلوك الطفل وجود بعض القواعد التي يطبقها الوالدين بطريقة صحيحة. ونظراً لأهمية الموضوع  سوف نشرح لكم في هذا المقال كيفية تعديل سلوكيات الأطفال وطرق التعامل معها وكذلك كيفية تصحيح سلوكيات الأطفال.

سلوكيات الأطفال الخاطئة

المبالغة والأكاذيب

يظهر على الطفل المبالغة عند التحدث، مثل اختلاق القصص، كقوله بأنه ذهب الصيف الماضي مع خالته لشراء الحلوى ثم قابل حصانًا وركبه ورأى تمساحًا وقتله. وتعتبر هذه القصص نوع من أنواع المبالغة.

العنف عند اللعب

قد تلاحظ سلوك أبنك العنيف عند اللعب، مثل: ضرب ابن عمه رغم أنه لم يضربه، النوع الثاني هو أنه يلعب بمفرده وتشاهده وهو يضرب حصانه أو يكسره. وليس للاستكشاف ومحاولة التركيب مرة أخرى وإنما يكون بدافع كسره ثم ينتقل إلى لعبة أخرى ويقوم بكسرها أيضاً.

أخذ الأشياء بدون إذن

تنزعج من سلوك ابنك عندما يأخذ هاتفك المحمول دون إذن ويلعب به وقد تشعر بالضيق أيضاً من سلوكه عند ذهابه إلى المدرسة ويأخذ منك المال دون إذنك.

عدم سماع الكلمات

عندما تطلب من طفلك ترتيب غرفته أو مساعدتك في القيام بشيء ما، فإنه يبتعد عنك ولا يفعل ما طلبته ويتظاهر بأنه لم يسمعك رغم أن صوتك كان واضحاً، وقد تتكرر هذه الشكوى من قبل معظم الأمهات.

يحرجك قبل الآخرين

قد يحرجك الطفل أمام الآخرين ويمد يده عليك أثناء جود صديقتك وأقاربك أو يتحدث معك بشكل غير لائق أمامهما.

يقطع الكلام

قد يصر الطفل على التحدث معك عندما يأتي من المدرسة حول الدرجات التي حصل عليها أو عن شيء حدث له عند وجود أصدقائك وأقاربك ويقطع كلامك معهما ولا ينتظر رحيلهم.

أِشهر سلوكيات الأطفال الخاطئة

فيما يلي سنقدم معظم السلوكيات الخاطئة التي يفعلها الأطفال، ولا يمكنك تجاهلها:

سلوكيات الطفال الخاطئة وطرق التعامل معها

سلوكيات الطفال الخاطئة وطرق التعامل معها

  • المبالغة في الكلام والكذب.
  • العنف والضرب والشتائم عند اللعب مع أخيه أو بمفرده.
  • أخذ الأشياء دون إذنك.
  • يتجاهلك ولا يرد عليك وكأنه لا يسمعك.
  • غاضب  معظم الوقت.
  • إحراجك أمام الآخرين.

تصحيح سلوكيات الأطفال الخاطئة

تساعدك هذه النصائح على علاج سلوكيات الأطفال الخاطئة في المواقف التي يتصرف فيها الأبن بطريقة مزعجة، ومنها الآتي:

المقاطعة في الحديث

التصرف الأول، عند مقاطعة طفلك لك في الحديث يجب تنبيهه إلى هذا الخطأ وأن لا يقوم به مرة أخرى حتى لا يعتاد على التدخل في شؤون الآخرين ويشعر أنه محور الاهتمام دائماً. والتصرف الثاني هو أن تقومي بتشتيت انتباهه عنك وتشغليه بلعبة وعندما يطلب منك اللعب وأنتِ تتحدثين أو يحاول مقاطعتك مرة أخرى تجاهليه. واطلبِ منه الجلوس بعد الانتهاء من التحدث وأنه لن يأخذ ما يريده طالما يقاطعك.

العنف في اللعب

عندما يقوم طفلك بالضرب فلا تتجاهلي هذا السلوك، ولكن لا تعاقبيه بالضرب فقد يكون سلوكه هذا ناتج من أنك تقومين بضربه أو يشاهد أفلام عنيفة. لذلك يجب عليكِ منعه من مشاهدة هذا النوع من الأفلام وتصرفي معه بهدوء. وأخبريه أنه يجب عليه التصرف بأسلوب لائق للتعبير عن غضبه دون إهانة أحد.

عدم سماع الكلام

  • عندما يتظاهر ابنك بعدم سماعك يجب ان تحرصِ على أن تكوني قريبة منه، مثلاً أن تكوني أنتِ وطفلك في نفس الغرفة. ويكون صوتك واضح ولا يوجد شيء مشتت لانتباهه، مثل: التليفزيون أو سماع صوت الأغاني وتجنبي التحدث معه بما تريدينه بأسلوب عنيف مثل: التعنيف اللفظي.
  • يجب عليك تغيير طريقة الطلب عندها سيتغير أسلوبه ويستمع إليكِِ.
  • اذا لم ينفذ الطفل ما تريدينه فتعاملي معه بطريقة الاختيار وأخبريه أن البيت غير مرتب. وهذا سيسمح بدخول الحشرات التي قد تقرصك وسيكون البيت غير نظيف أما إذا قمتِ بتنظيف مكانك فيكون البيت مرتب.
  • يوجد تصرف آخر هو إخباره بأنه سيحصل على هدية عندما يستمر في سماع كلامك وقمِ بصنعي جدول شهري للهدايا وللأوامر التي ينفذها واجعليه يختار هديته بنفسه ليكون لديه الحماس الكافي.

الاستئذان

يجب عليكِ تدريب ابنك على الاستئذان، ومن الضروري عليكِ اتباع هذه القاعدة معه أولاً وقولي له أنا أستأذنك وأنت تستأذن. ويجب عليكِ عند الدخول علي غرفته لا تدخلي مباشرة ولكن أطرقِ الباب قبل الدخول لتعرفيه أنه يجب أن يفعل هذا معك. وعند أخذ أشياء من غرفته لا تعرفيه بعدها بل قولي له قبلها، وإن كان في المدرسة وقمتِ باستعارة قلمه اتركي رسالة وقولي له أستأذنك لأخذ القلم.

سلوكيات الطفال الخاطئة وطرق التعامل معها

سلوكيات الطفال الخاطئة وطرق التعامل معها

يحرجك أمام الآخرين

في حالة إحراجك أمام الآخرين انظري إليه فقط بعينيك، فالأطفال يفهمون تصرفات العين وإذا لم يعتذر إليكِ ولم يسكت قولي له أنكِ لن تتحدثي معه مرة أخرى وأن هذا تصرف يعبر عن عدم احترامه لكِ.

عندما يكذب طفل صغير

عند المبالغة في الكلام والكذب اسألي نفسك لماذا يكذب عليكِ فهل أنتِ لا تقومين باللعب معه أو بالخروج معه في حين أنه يرى زملاؤه يخرجون مع أمهاتهم. وقد يتسبب هذا في شعوره بالغيرة منهم وبعدم الثقة من نفسه وهذه النقطة مهمة لكِ، لذلك يجب أن تتفهمي أولاً لماذا يقوم بخلق قصص.

وإن لم يكن كذلك، فيجب عليكِ الاهتمام بطفولته ولا تقومي بتعنيفه وإحراجه وقولي له أن الناس لن تصدقه عند الكذب عليهم في الحديث. وأن هذه التصرفات قد تجعل الناس لا يصدقونه بعد ذلك عندما يطلب المساعدة كقصة الشخص الذي كان يكذب على الناس ويدعي الغرق وذات مرة كان يغرق بالفعل ولكن لم يصدقه أحد.

طرق التعامل مع سلوكيات الأطفال الخاطئة

يجب معالجة المشكلات السلوكية مبكرًا لأنه إذا استمرت لفترة طويلة فمن الصعب التأثير عليها. وفي بعض الأحيان لن يحتاج الأمر إلى أي تدخل مكثف ويكفي طمأنة كبار السن بأن سلوك الطفل طبيعي. وذلك من خلال إمدادهم ببعض الاقتراحات والنصائح.

وهناك اقتراح سهل وعملي هو أن يقضي الأشخاص من 15 إلى 20 دقيقة يوميًا في أنشطة محبة مع الطفل أو مدح سلوك الطفل الجيد. وأهم النصائح والاستراتيجيات الإضافية لتعديل السلوك، من ضمنها الآتي:

  1. تحديد السلوكيات المرغوبة وغير المقبولة للطفل.
  2. وضع القواعد ورسم حدود متناغمة.
  3. مراقبة التزام الطفل بتلك القواعد والحدود.
  4. تقديم مكافآت مناسبة عندما يلتزم الطفل بالقواعد والقيود.
  5. فرض عقوبات على السلوك غير اللائق.
  6. تقليل الغضب عند تطبيق المبادئ، وزيادة التفاعل الإيجابي مع الطفل.
  7. إذا لم يتم حل المشكلة السلوكية في غضون 3-4 أشهر، فقد يوصي الطبيب بتقييم الحالة النفسية للطفل.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة