الكثير من الفتيات تحلم بالحصول على جسم مثالي دون أي عناء أو الإصابة بالضعف أثناء القيام بهذا الرجيم لذا ينصح بعمل رجيم عن طريق إتباع نظام غذائي بالتغذي على بعض الأطعمة المفيدة للجسم والتي تساعده في نفس الوقت الحصول على الجسم المثالي الذي يرغب فيه ومن هذه الأنواع رجيم البطاطس المسلوقة مع الرغم ما نعرفه عن البطاطس أنها تساهم في زيادة الوزن إلا أنها إذا تم تناولها مسلوقة دون أي إضافات حتى الملح فإنها هنا تتبدل مهامها بالفعل لتصبح ذات خصائص تساعد على حرق الدهون بالجسم وتساهم في عملية تقليل الوزن.

نصائح عند اتباع رجيم البطاطس

  • يتبع رجيم البطاطس لأسبوع واحد فقط ويتم تناولها مسلوقة دون الملح أو أي إضافات.
  • تناول أكثر من لترين من الماء لمساعدة الجسم على التخلص من السموم الموجودة بداخله كما يدخل الماء في تسهيل عملية الهضم للطعام.
  • ينصح بتناول كوب من الشاي الأخضر أو الينسون يوميا مع هذا النوع من الرجيم لأنهما يزيدا معدل الحرق داخل الجسم.
  • مساعدة الجسم على اعتياده على استيعاب تقليل أو منع الملح تماما أثناء فترة الرجيم فالملح يعمل على تخزين الماء داخل الجسم.

فوائد رجيم البطاطس

  • عند القيام بأنواع معينة من الرجيم لتقليل وزن الجسم قد يشعر الفرد بهبوط وقلة طاقته وعدم قدرته على أداء بعض المهام التي كان يعتاد القيام بها ولكن عند تطبيق هذا النوع فقد لا يحمل الفرد عبئا لهذه النقطة خاصة أن البطاطس تمد الجسم بالطاقة اللازمة له.
  • إن احتواء البطاطس على العديد من الألياف الغذائية يعزز الشعور بالشبع وهو المطلوب إذ يقلل الفرد من تناول الطعام الذي قد يزيد من وزنه دون الإحساس بأي جوع أو رغبة في الطعام، كما أن الألياف الغذائية الطبيعية الموجودة داخل هذا النبات تعمل على تحسين عملية الهضم وتنظيم حركة الأمعاء.
  • أشار أكثر من رأي مجرب لهذا النوع من الرجيم أنه إذا تم القيام به بطريقة متبعة صحيحة ومنضبطة ومع الالتزام به فإنه يعمل على إنقاص الوزن من ٤:٢ كيلو أسبوعيًا.
  • يساهم ويساعد على ضبط كميات الوجبات التي من المفروض تناولها في اليوم.

عيوب وسلبيات رجيم البطاطس

  • أن تناول البطاطس المسلوقة بكميات كبيرة ولفترات طويلة قد يقوم بنتيجة عكسية على الجسم وخاصة الوزن فمن الممكن أن تعمل الكربوهيدرات الموجودة داخل البطاطس والتي تم تناولها بكميات كبيرة على زيادة الوزن.
  • قد يؤدي اتباع نظام غذائي للرجيم خاصة البطاطس الى فقدان الجسم لبعض الفيتامينات بل والمعادن.
  • يصعب هذا النوع من الرجيم الرجوع الى النظام الغذائي القديم والمعتاد عليه كما أنه يصعب هضم بعض العناصر الغذائية والتي تم تناولها أثناء القيام بالرجيم.
  • أن البطاطس تحتوي على نسبة ضئيلة من عنصر الحديد هذه النسبة قد لا تغطي احتياجات الجسم لهذا العنصر ولهذا ومع الاستمرار في عمل رجيم البطاطس قد يصاب الفرد بالأنيميا.
  • يؤثر على سرعة عملية الأيض لأنه لا يعتمد على التنوع في الوجبات.
  • يحرم الجسم من الكثير من العناصر الغذائية التي يحتاجها.

قائمة المحذورين من القيام برجيم البطاطس

  • يفضل عدم القيام بهذا النوع من الرجيم من قبل النساء الحوامل ليس بعد بل والنساء اللاتي يقمن بإرضاع أبنائهم.
  • لا ينصح بعمل رجيم البطاطس للأطفال الصغار لأن هذا قد يعرضهم إلى بعض المشكلات.
  • هناك بعض الأشخاص يعنون ببعض الأمراض كتصلب الشرايين لا ينصح لهم القيام بهذا الرجيم.
  • كبار السن والذي قد يعاني بعضهم من مشاكل الشيخوخة.
  • كما أنه لا يفضل تطبيق هذا الرجيم على مرضي المناعة المنخفضة والضعيفة.