تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

ahmedolfat07@gmail.com
اضافة للمفضلة

دراسة الذكاء الاصطناعي في السعودية

الرئيسية التعليم و المنح الدراسية دراسة الذكاء الاصطناعي في السعودية
فريق مقال للكتابة 177
دراسة الذكاء الاصطناعي في السعودية

تعد دراسة الذكاء الاصطناعي في السعودية من العلوم الحديثة وهي المستقبل القادم، وذلك لأن من المتوقع وجود آلات قادرة علي القيام بكافة الأعمال التي يقوم بها الانسان. بالإضافة إلى أنه سيتم استخدامه في شتي المجالات المختلفة كالعمليات اللوجستية وعمليات استخراج البيانات وغيرهم. وتشمل دراسة الذكاء الاصطناعي في السعودية على العديد من التخصصات المتنوعة والمختلفة التي تفيد المستقبل كالذكاء الاصطناعي، التطبيقات الحاسوبية، البرمجة ونظم المعلومات الحاسوبية.

سوف نتناول في هذا المقال بصورة تفصيلية ما هو الذكاء الاصطناعي، أهمية دراسة الذكاء الاصطناعي، كما سنذكر إيجابيات وسلبيات هذا التخصص بالإضافة إلى أفضل الجامعات التي تقوم بتدريس هذا التخصص، فتابع معنا.

ما هو الذكاء الاصطناعي؟

يعد الذكاء الاصطناعي “ARTIFICIAL INTELLIGENCE” من أهم فروع علم الحاسوب الأساسية التي تحتوي علي مجموعة كبيرة من الصفات والخصائص التي تتميز بها جميع الأجهزة الحديثة. كما يعتبر واحد من أهم فروع علم الحاسوب الأساسية التي تهتم بمحاكاة العقل البشري. وذلك عن طريق العمليات التي يقوم بها من خلال الأجهزة الحاسوبية التي تم تصنيعها وبرمجتها بشكل دقيق للغاية، مما يجعلها قادرة علي استيعاب البيئة المحيطة حول العقل البشري. وبالتالي أصبح الذكاء الاصطناعي مستخدم في كثير من المجالات الحياتية كالطب، الصناعة، الهندسة، التجارة والتعليم.

الذكاء الاصطناعي في السعودية

أصبحت السعودية من الدول المتقدمة والمتطورة حالياً، فقد قامت بإدخال تخصص الذكاء الاصطناعي في مقدمة التخصصات الجديدة في الجامعات. وهذا سيساعد عدد كبير من الطلاب الدارسين في الجامعات السعودية علي تأهيلهم وتطويرهم علمياً وعملياً لمتطلبات سوق العمل الحالي. وقد حصلت علي إقبال الكثير من الطلاب خلال فترة زمنية صغيرة، وذلك لأن هذا التخصص يعد من طفرات العالم التكنولوجية، فأصبحت بفضله تسابق الجامعات في إعداد برامج أكاديمية متطورة واحترافية في عدة تخصصات.

أهمية دراسة الذكاء الاصطناعي

  • أكثر التخصصات المستخدمة في المستقبل.
  • تطوير المهارات الأساسية والتفكير المنطقي.
  • تطوير كافة جوانب الدولة.
  • اكتساب الكثير من الخبرات المهنية في شتى المجالات المتعددة.
  • كيفية تحليل البيانات واستنتاج المعلومات المستقبلة.
  • تعزيز الكفاءات وتطوير المهارات والخبرات في مجال الحاسوب.
دراسة الذكاء الاصطناعي في السعودية

دراسة الذكاء الاصطناعي في السعودية

تخصصات الذكاء الاصطناعي في السعودية

تقدم الجامعات السعودية الكثير من التخصصات لدراسة الذكاء الاصطناعي، حيث تهدف إلي تطور الذكاء الاصطناعي في أرضها. ولذلك تقدم العديد من التخصصات التي تتمثل في الآتي:

  • الذكاء الاصطناعي .
  • التطبيقات الحاسوبية.
  • البرمجة.
  • نظم المعلومات الحاسوبية.
  • هندسة البرمجيات.
  • كيفية أمن نظم المعلومات.
  • التصميم والتواصل البصري.

أفضل الجامعات لدراسة الذكاء الاصطناعي في السعودية

جامعة الأمير مقرن

تتميز جامعة الأمير مقرن بأنها الفريدة التي توفر دراسة الذكاء الاصطناعي، فقد تأسست حديثاْ في 14 فبراير عام 2017. وتتميز الجامعة بأنها مجهزة جيداً بجميع الآلات المتطورة والحديثة التي تجعلها رائدة في هذا المجال. كما تتمتع بوجود أفضل الكوادر الدراسية لشرح المواد الدراسية في شتى مجالات الذكاء الاصطناعي. فتتمثل هذه المواد في الآتي:

  • استخراج المعلومات.
  • النظم الذكية لتمييز الأنماط.
  • التعلم الآلي.
  • تحليل البيانات.
  • علم الروبوتات.
  • هندسة الخوارزميات.
  • تكنولوجيا اللغات التي يتحدث بها الإنسان.
  • التطبيقات الذكية.
  • أساسيات الذكاء الاصطناعي.
  • الرياضيات المحوسبة.
  • مشاكل اجتماعية وأخلاقية في تكنولوجيا الكمبيوتر.

الدورات المقدمة من جامعة الأمير مقرن

توفر جامعة الأمير مقرن بعض الدورات لمساعدة الطلاب علي التقدم في مجال الذكاء الاصطناعي. ولكن تتميز هذه الدورات بسهولة تواجدها عبر الانترنت، وتتمثل الدورات التي تقدمها فيما يلي:

  • دورة أساسيات الرياضيات في مجال التعليم الآلي.
  • مجال تحليل البيانات.
  • دورة في مجال تصميم تطبيقات الموبايل المقدمة من المنصة.
  • مجالات إنترنت الأشياء والبيانات الضخمة.

شروط القبول بالجامعة الأمير مقرن

تتواجد عدة شروط لقبول الطلاب بجامعة الأمير مقرن، وتتمثل هذه الشروط في الآتي:

  • حصول الطالب علي شهادة الثانوية العامة أو ما يعادلها من المملكة العربية السعودية بتقدير لا يقل عن 80 %.
  • أن تكون المدة الموجودة بعد حصول الطالب على شهادة الثانوية العاملة لا تزيد عن 5 سنوات.
  • حصول الطالب على ما لا يقل عن 65% في اختبارات القدرات لمركز الوطني للقياس والتقويم.
  • حصول الطالب بحد أدني 60% في اختبارات التحصيلية.
  • وجود ما يثبت أن الطالب حاصل علي شهادة التوفل في اللغة الإنجليزية.

إيجابيات تخصص الذكاء الاصطناعي

دراسة الذكاء الاصطناعي في السعودية

دراسة الذكاء الاصطناعي في السعودية

يتميز مجال الذكاء الاصطناعي بالكثير من الإيجابيات التي تخص هذا المجال. ومنها الآتي:

  • وجود تطبيقات جديدة تعمل علي تسهيل الحياة للإنسان.
  • تحويل المعلومات إلي علم ومعرفة.
  • مساندة الأعمال البشرية.
  • تطوير مهارات التفكير التحليلي والمنطقي.
  • تطوير الكفاءات في مجال علم الحاسوب وخاصةً في مجال الذكاء الاصطناعي.
  • وجود الكثير من الخطط المستقبلية الجديدة.
  • تحدي عقل الانسان ومعرفة قدراته.
  • وجود طرق جديدة لحفظ البيانات والمعلومات.
  • فتح أبواب كثير من الوظائف المهنية والأكاديمية.
  • يساعد أيضاً علي ازدهار الحضرات.

سلبيات الذكاء الاصطناعي

بالرغم من أهمية تخصص الذكاء الاصطناعي وكثرة مميزاته، إلا أنه يوجد بعض السلبيات التي يتعرض لها، والتي تتمثل في الآتي:

  • العمل لساعات طويلة مع التركيز الشديد.
  • تعتبر الدراسة معقدة قليلاً.
  • تكاليف التخصص تعتبر غالية نوعاً ما.
  • مواجهه عدد كبير من المشاكل والصعوبات في مجال تطوير البرمجيات.
  • يعد القسم محدود بخريجي هذا التخصص فقط.
  • عدم التمتع بالحياة الاجتماعية، بسبب انشغالهم بالحياة الدراسية.
  • يحتاج مستويات عالية من الذكاء لإمكانية اثبات الذات والقدرات في هذا المجال.
  • من الممكن أن تصبح دراسة الذكاء الاصطناعي إدماناً يسيطر علي التفكير.

مستقبل الذكاء الاصطناعي

تعتبر خطوة التعليم الجامعي في تخصص الذكاء الاصطناعي هي خطوة ابتدائية لانطلاق مستقبل أفضل وحياة عملية جديدة في سوق العمل. كما أن تخصص الذكاء الاصطناعي أصبح الآن من الدراسات الأساسية الموجودة في عدد كبير من الجامعات. بالإضافة إلى أن كثير من الإحصاءات والتقارير العلمية أكدت أن هذا التخصص يأتي ضمن التخصصات الدراسية الأولي التي تتناسب مع احتياجات سوق العمل العالمي والمحلي. وبالتالي يوفر الكثير من الوظائف علي الصعيد المحلي والعالمي. حيث ان سوق العمل ومتطلباته في احتياج دائم لوجود كوادر في هذا التخصص. ولذلك يجب أن نتعرف علي الجمالات والوظائف المستقبلية الموجودة في مجال العمل لتخصص الذكاء الاصطناعي:

  • العمل في المجالات البحثية والمكتبات.
  • العمل في مجال تحليل البيانات.
  • وجود وظائف عديدة في شركات البرمجة وكثير من القطاعات.
  • وجود الكثير من الفرص في المؤسسات التعليمية، التي تتمثل في المدارس والجامعات.
  • العمل في المؤسسات المهنية الكبرى.
  • الإشراف على أعمال الكمبيوتر والروبوتات.
  • إمكانية الانضمام إلي المؤسسات الصناعية.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة