لقد أصبح التعليم الإلكترونية أو الدراسة عن بعد أحد أهم نتاج التطور التكنولوجي ووسائل التواصل، كما أنه صوره جيده للاهتمام بفهم وتطبيق المعلومة إذ أنه لا يعتمد على حفظ أو تلقين بل يعتمد بشكل كبير على استخدام العقل والتفكير وتكوين مهارات يحتاجها سوق العمل الحالي، كما أن تطبيق هذا النوع من التعليم يساعد الطالب على تنمية قدراته ومسايرته للعالم الحديث والتي أصبح ممتلئ بالعديد من الاختراعات الحديثة القائمة على النظم الإلكترونية وفي هذا المقال سنساعدك لمعرفه خطوات الدراسة الإلكترونية.

تحديد نوعية الدراسة

  • يلزم على من يرغب في التعلم الإلكتروني أو ما يسمى بالتعلم عن بعد بضرورة اختيار الدراسة وموضوعها أو المجال الذي ترغب في مواصلة التعلم به.
  • إذ أن تلك الخطوة تعد الخطوة الأولى والأساسية من خطوات الدراسة الإلكترونية والتي لابد من وضعها في الاعتبار حتى تكون الدراسة ذات ثمار وفوائد، حيث يجب اختيار المجال الذي ترغب بالتعمق والبحث والدراسة به.
  • ومن الجدير بالذكر أنه الآن أصبحت جميع المجالات متاحة ومفتوحة للتعليم الإلكتروني، لذا ضرورة اختيار المجال أو موضوع الدراسة هام كما يسهل باقي خطوات التعلم، ويفضل المدة اللازمة لدراسة مواضيع أو أمور معينة لإنجاز الوقت في دراسة أشياء أخرى.
  • ويجدر بالذكر أن أكثر من أقبلوا على الدراسة الإلكترونية قد قاموا بدراسة المواقع الإلكترونية وكيفية تصميمها بالإضافة إلى أمور الجرافيك وإنشاء المنتديات والشبكات.
  • حيث إن تلك المجالات بالإضافة إلى المجالات الأخرى المرتبطة بالتكنولوجيا والحواسيب أصبح العالم وسوق العمل في حاجة شديدة لها لمواصلة هذا التقدم الضخم.

اختيار الموقع المناسب للتعلم

تتعدد المواقع الإلكترونية التي تقدم خدمات التعليم الإلكتروني إلا أنه يجب على الطالب اختيار موقعين أو ثلاثة للتعلم وذلك لتحقيق أكبر قدر من الاستفادة، كما يجب اختيار الموقع على أساس عدد من الشروط اللازم توافرها وهي كالتالي:

  • إن يكون الموقع ذات معرفة وشهرة على المستوى التعليمي.
  • توافر التسجيل به في أي وقت.
  • إتاحة المناهج الإلكترونية أو مجال الدراسة بجوده عالية يسهل على الطالب قراءتها والاستفادة منها.
  • يتيح الاختبارات بعد انتهاء الموضوع محل الدراسة وكذلك تقييم المتعلم وتحديد مستواه.
  • ويتوفر به عدد جيد من الخبراء في كافة المجالات وخاصة في المجال التعليمي المتخصص به الموقع لمساعدة المتعلمين في أي وقت.
  • توافر الدراسة على الموقع باللغة المتعلم بالإضافة إلى اللغة الإنجليزية
  • كما يجب أن يتيح الموقع آلية الكتابة وكذلك التحدث مع المعلمين بالإضافة إلى القدرة على التواصل بين المتعلم والمعلم بكل سهولة وذلك عن طريق توفير إمكانية الصوت والصورة تجعل التعلم أكثر فاعلية.

استخدام تطبيقات تتيح التعلم بالفيديوهات

  • يعد تطبيق اليوتيوب من أكثر التطبيقات الفعالة في التعلم عن طريق الفيديوهات، حيث يتيح تطبيق اليوتيوب الكثير والكثير من الموضوعات التي ترغب في تعلمها بمجرد قيامك بالبحث عنها.
  • كما أنه يعزز من إقبال الملاين من الأشخاص حول العالم لتعلم الكثير من الموضوعات بالإضافة إلى تعلم العديد من الدورات المجانية، كما أن تطبيق يوتيوب أتاح المتعلمين فرصة لمشاركة الموضوع وإبداء الرأي مشاهدته وتحميله.
  • ومن الجدير بالذكر أن هذا التطبيق يتوفر عليه الكثير من القنوات المفيدة والمتخصصة لدراسة وفهم المجال الذي ترغب به على أيدي خبراء في المجال كما أن نظام التعليم باستخدام عرض الصوت والصورة معا يمنح المتعلم صور حية للتسهيل في فهم ما يتلقاه أثناء عرض الفيديو.
  • ومن الجدير بالذكر أن عدد المتعلمين ومستخدمين هذا التطبيق يفوق المليارات، ومن المشجع أنه توجد الكثير من القنوات التعليمية المختلفة الهادفة يصل عدد زوارها الملايين حول العالم، لهذا يجب على محبي التعليم الإلكتروني الاستفادة الجيدة من هذا التطبيق الهام.