تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

haeaty2015@gmail.com
اضافة للمفضلة

حكايا عن المنارات المسكونة حول العالم

الرئيسية مدن و عواصم حكايا عن المنارات المسكونة حول العالم
basma-hussien 758
حكايا عن المنارات المسكونة حول العالم

حكايا عن المنارات المسكونة حول العالم

خلال القرنين الماضيين كان أكثر ما يثير الرعب عند الاقتراب من البحر ويجعل البحارة يتساءلون ويخافون هي المنارات التي تعتبر وضعت لتهدي السفن ولكن كان يحدث متها أشياء مرعبة وقد لا يصدقها أحد! ولكن انتشرت الكثير من القصص المرعبة حول المنارات المختلفة وما سببته من خوف ورعب لمن يقترب منها حتى أنها تسبب في فقدان الأرواح وثورة الأمواج والكثير من الأشياء المرعبة وفيما يلي سنتعرف بشكل تفصيلي على المنارة وبعض القصص المرعبة للمنارات المسكونة!

المنارة

قبل أن يتم اختراء الأضواء التي أصبحت تتواجد في السفن في وقتنا هذا وتحدد اتجاهها وتساعدها في الوصول للمكان المقصود، كانت هناك المنارة والتي هي عبارة عن برج عالٍ يتواجد مع مصباح هذا المصباح يعمل على إضاءة جزء كبير من اليحر، وكانت هذه المنارة تؤدي مهمتها في الليل الذي هو الوقت المناسب لظهور الأشباح والأرواح!

كانت وظيفة المنارة أن تقوم بإرشاد السفن والمراكب وتدلهم على الأماكن والاتجاهات التي يقصدونها، كما كانت خير دليل أنهم اقتربوا من الشاطئ كمان أنها كانت تحمي السفن من أن تصطدم بأي من الصخور أو الأحجار المتواجدة في الماء والتي قد تؤدي إلى تحطم المركب أو السفينة إن لم تنتبه لها!

كانت المنارة عبارة عن مكان طبيعي يؤدي وظيفته دون خلل إلى أن تحولت فجأة إلى لغز كبير ومركز لجذب الأشباح وبعد أن كانت تهدي السفن وترشدها أصبحت السفن تختفي تمامًا عند الاقتراب منها الأمر الذي أثار الرعب والقلق في قلوب البحارة! وفيما يلي سنتعرف على مجموعة من المنارات المسكونة وماذا حدث بها.

منارة جيبرالتير

أن قصة هذه المنارة من القصص المرعبة إلى حد كبير حيث أنه في أحد الأيام قرر حارسها أن يستدعي أصدقائه لإقامة عشاء لطيف ويوم متميز وبالفعل يجتمعون ويسهرون سهرة متميزة إلى أن يسكرون جميعهم تمامًا وتحدث بينهم مشكلة تتحول إلى ضرب بعضم البعض وتنتهي بمقتل هذا الحارس!

عندما يستفيق الأصدقاء لم يكفيهم شعورهم بالذنب ومفاجأة ما فعلوا بل يموت ضميرهم تماما ليقرروا أن يتخلصوا من جثة الحارس تماما حتى لا ينالوا عقاب على ما فعلوا فيقطعونها ويخفونها في مكان ما ويوهمون الجميع أن صديقهم اختفى ولم يجدوه!

تأتي روح الحارس لتنتقم وتبحث عن جسدها فتتسبب في بث الخوف والرعب في قلوب الكثير من الحراس فيموت اثنان بالسكتة القلبية وينتحر الثالث وتستمر المنارة بالصراخ كل ليلة وكأن يوجد بها أحد! وكأن الروح تريد أن تلتقي بجسدها الذي لا تعرف أين هو!

منارة هيستا

هذه المنارة كان يحرسها أحد الأشخاص الذي يعيش فيها مع زوجته وطفلته الصغيرة وفي يوم من الأيام تسقط الطفلة من المنارة فتسقط في المحيط وتموت ولم يستطيعوا العثور على جثتها!

لم يستطع الأم والأب العيش بعد ابنتهم فيقررون الانتحار فتقوم الأم بالفعل بقتل نفسها! ولكن الغريب في الأمر أن روح الأم أصبحت كل مساء تأتي إلى المنارة تبحث عن طفلتها وعندما لا تستطيع إيجادها تبدأ بالصراخ حتى أنها أثارت الرعب في نفوس الجميع، وقيل أن أحد الحراس في يوم وجد ظل خلف زجاج المنارة وعندما أطلق عليه تسبب في كسر الزجاج وعندما ذهب للاستعانة بأحد أصدقائه عاد فلم يجد إلا أن الزجاج عاد لطبيعته مرة أخرى وكأن شيئًا لم يحدث!

كل هذه الأشياء جعلت الجميع يتأكدون من وجود الأشباح في هذه المنارة وأصبح لا أحد يقترب منها لما يحدث بها من أشياء غريبة ومرعبة!

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة