تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

haeaty2015@gmail.com
اضافة للمفضلة

جميع ما يجب معرفته عن الدورة الشهرية

الرئيسية مملكة حواء جميع ما يجب معرفته عن الدورة الشهرية
mona 258
جميع ما يجب معرفته عن الدورة الشهرية

جميع ما يجب معرفته عن الدورة الشهرية

جميع ما يجب معرفته عن الدورة الشهرية، لمعرفة موعد مجيئها بعد فترة النفاس

تتأثر الدورة الشهرية بنسبة كبيرة بعد الولادة ‏ويحدث لها الكثير من التغيرات التي سنتطرق لذكرها في هذا المقال حتى لا تنزعج الأم من حدوث بعض التغيرات فيها، كما أننا سنتطرق لذكر موعد عودة الدورة الشهرية بعد انتهاء فترة النفاس.

 

الدورة الشهرية

الدورة الشهرية أو الحيض يأتي لجميع النساء كل شهر وتأتي بانتظام وتكون مدتها معروفة، ولكن الدورة ‏الشهرية عندما تبدأ بعد انتهاء فترة النفاس لا تكون مثل الدورة الشهرية قبل حدوث الحمل، لأن الجسم حدث فيه الكثير من التغيرات التي تسبب في العديد من التغيرات التي حدثت في الدورة الشهرية.

 

تغييرات الدورة الشهرية بعد الولادة

  • ‏تكون مدة الدورة الشهرية بعد الولادة أطول عن مدتها سابقًا.
  • لا تأتي الدورة الشهرية بانتظام.
  • يزداد ألم الدورة الشهرية.
  • تبدأ آلام الظهر وتشنجات أسفل البطن قبل موعد الدورة الشهرية بأسبوع تقريبًا.
  • زيادة تدفق الدم.
  • وجود جلطات دموية صغيرة في الدورة الشهرية.
  • حدوث نزيف شديد عند السيدات المصابين بمشاكل في الغدة الدرقية.
  • بعض ‏السيدات تتحسن الدورة عندهم بعد الولادة وتكون أقل إيلامًا وذلك لأن الولادة تسبب تمدد في الرحم وإرتخاء لعضلات الرحم، ولكن هناك الآخرين الذين يعانون من التغيرات التي ذكرناها سابقا.

 

زيادة ألم الدورة الشهرية بعد الولادة

  • ‏ترجع زيادة آلام الدورة الشهرية لوجود عيوب هيكلية مثل الأورام الحميدة أو إصابتهم بالأورام الليفيه في الرحم.
  • أو بسبب زيادة نشاط الغدة الدرقية أو قلة نشاط الغدة الدرقية.
  • يظهر ألم الدورة الشهرية بسبب حدوث سماكة الرحم ‏التي يمكن علاجها من خلال إجراء جراحة بسيطة أو باستخدام العلاج الهرموني.

 

حالات مخصصة يجب مراجعة الطبيب فيها

جميع الحالات التي تكلمنا فيها سابقًا تعد من الأمور الطبيعية جدًا، وجميع هذه التغيرات طبيعية يمر بها العديد من النساء ولكن هناك بعض الحالات التي سنذكرها فيما يلي تعد من الأمور الغير طبيعية والتي تستدعي قلق:

  • صعوبة تنفس الأم أثناء الدورة الشهرية.
  • استمرار نزيف الدورة الشهرية أكثر من أسبوع.
  • ‏وجود نزيف له رائحة كريهة.
  • إصابة الأم بصداع شديد.
  • امتلاء الفوطة أيام الدورة الشهرية أكثر من مرة في الساعة.
  • ‏ألم شديد أثناء التبول.
  • وجود جلطات دموية كبيرة في دم الدورة الشهرية.

 

موعد مجيء الدورة الشهرية بعد فترة النفاس

معظم السيدات ‏تعود الدورة الشهرية لهن بعد فترة النفاس بستة أسابيع، وبعضهم تصل إلى ثمان أسابيع، وهذا في حالة إذا كانت الرضاعة غير طبيعية.

أما في حالة الرضاعة الطبيعية فعند بعض النساء لا تعود الدورة الشهرية أبدًا بعد فترة النفاس حتى تنتهي من الرضاعة الطبيعية، وعند البعض تتأخر وتعود بعد شهرين من انتهاء النفاس.

 

عوامل تسبب تأخر الدورة الشهرية بعد النفاس

الرضاعة الطبيعية

الرضاعة ‏طبيعية تسبب تأخر الدورة الشهرية لأنها تغير هرمونات الجسم فيوجد في الجسم هرمون البرولاكتين المسؤول عن إنتاج الحليب في الثدي وبالتالي هذا الهرمون يقلل إنتاج الهرمونات الأخرى الخاصة بإنتاج البويضات وبدون إنتاج البويضات من المبايض لا تحدث الدورة الشهرية.

وعند السيدات التي تعود عندهم الدورة الشهرية ‏في فترة الرضاعة يعانون من مشاكل في إفراز الحليب؛ لأن التغيرات الهرمونية الموجودة في الجسم والتي تحدث من خلالها الدورة الشهرية تؤثر على الحليب وتؤثر على طعم الحليب وتؤثر كذلك على تفاعل الطفل مع الرضاعة، ولكن غالبا هذه التأثيرات تكون طفيفة جدًا ولا يتم ملاحظتها.

والسيدات الذين لم تعود لهم ‏الدورة الشهرية في فترة الرضاعة الطبيعية يستخدمون الرضاعة طبيعية كواقي لهم من الحمل وتحافظ على الرضاعة الطبيعية بانتظام حتى لا يحدث حمل.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة