مقدمة عن الدجاج 

يتم إطلاق اسم الدجاج على أكثر من ستين سلالة من الطيور التي تتميز بحجمها المتوسط، وأنها لا تستطيع الطيران، ونرى أن الكثير يبحثون عن تربية الدجاج بغرض الحصول على لحومها، أو على البيض الخاص بها، ويصل عدد استهلاك سكان الأرض للدجاج يصل إلى 28 مليار كيلو غرام، بينما يبلغ عدد البيض أكثر من خمسمائة مليار بيضة في العام، ونرى أن الدجاجة تتميز بأنها طائر لا يستطيع الطيران وجسمها مغطى بالكامل بالريش ماعدا الأرجل الحرشفية، وللدجاج زوائد لحمية توجد على جسمه.

كيفية تربية الدجاج

  • نجد أن معظم الناس يفضلون تربية الدجاج حديثة الفقس، والتي لها عمر يوم واحد.
  • ويمكن شراء هذا الدجاج من المتاجر المحلية، ونجد أن كثير من الناس يفضلون شراء الدجاجات الإناث في البداية ويتجنبون شراء الديوك وذلك لأن الديك كثير الضجيج كما أنه يتميز بالعنف.
  • وفي بعض الحالات يفضل البعض شراء الدجاج مكتمل النمو ويكون مستعد للفقس، وبعد أن يفقس يتم تربية الدجاج الصغير.
  • يجب أن يتم مراعاة مراقبة فراخ الدجاج في خلال الساعات الأولى، كما أنه من المفضل به أن يتم إعطاء الماء المحلى بالسكر للفراخ في ساعاتهم الأولى.
  • يجب البعد عن تزاحم الفراخ في داخل القفص.
  • ويجب علينا أن نقوم بتنظيف المعالف التي تخص الأكل والشرب بشكل مستمر، وذلك حتى نضمن صحة أفضل للفراخ.
  • يجب أن يتم تربية الدواجن في أماكن معتدلة في التدفئة والتهوية.
  • يتم تربية الدجاج في البيت الواحد بحيث يصل إلى دجاجتين أو أربع دجاجات.

الاحتياجات الأساسية لتربية الدجاج

  • هناك بعض المتطلبات الأساسية التي يجب توافرها بغرض تربية الدجاج في المنزل ومن هذه المتطلبات الأساسية:
  • المسكن: بحيث أن المسكن لا بد أن تكون أرضيته إسمنتية، ويجب أن يحتوي المسكن الخاص بالدجاج على تبن، ونشارة خشب، وقش فوق الأرضية، كما أنه من الضروري أن يتم تنظيف المسكن بشكل مستمر، والتهوية الجيدة للمكان وذلك لمنع وجود الرطوبة فيه، كما يجب أن يتم تجهيز العدد الذي يكفي الدجاج من المعالف ويتم وضع الأكل والشرب فيها بشكل منظم يوميا.
  • يجب أن يكون المسكن بعيدا عن الحيوانات المفترسة أو الحيوانات المتوحشة، وذلك مثل: الكلاب، والقطط الضالة، والطيور الجارحة، والحشرات المزعجة، وذلك بغرض عدم نقل الأوبئة والأمراض للدجاج.
  • يجب الاهتمام بالتدفئة حيث أن التدفئة من أهم ما يمكن الاهتمام به في فصل الشتاء حيث يجب توفير تدفئة ملائمة في داخل المسكن الخاص بالدجاج، وذلك حتى لا يتم إصابة الدجاج بأمراض في الجهاز التنفسي.
  • يجب الاهتمام بتوفير مكان للإضاءة من خلال الحصول على مصباح كهربائي حراري وأن يتم تشغيله بشكل مستمر طوال اليوم وذلك للفراخ التي تتراوح أعمارها من بين أسبوع إلى عشرين أسبوع.
  • يجب أن يتم تغذية الفراخ بالغذاء المناسب لها، ونرى أن أفضل الطرق لإطعام الدجاج هي أن نقوم بإعطاءه مخلفات أو بواقي تجهيز الأطعمة التي توجد في المطبخ، وذلك مثل: بواقي الفواكه، أو بواقي الخضار، ويجب الامتناع عن إعطاء الفراخ أيا من مكونات اللحوم سواء كانت نيئة أو تمت تسويتها.

كيفية الوقاية من أمراض الدجاج

  • لا بد من الاهتمام بنظافة المساكن الخاصة بالدجاج بشكل منتظم.
  • يجب أن نفصل بين الدجاج ولا نربي أنواع مختلفة في مسكن واحد.
  • يجب أن نرجع للطبيب البيطري في حالة وجود أي مشهد غريب عن الطبيعي أو ما يدل على وجود مرض في الدجاج.
  • أن نقوم بالفرز بين الدواجن من حيث الدجاج، والأدياك.
  • أن نتخلص من المخلفات الخاصة بالدجاج في أماكن بعيدة عن السكن، وأن نقوم برش النفايات وذلك حتى نتفادى انتشار الأمراض.
  • أن نقوم بقص الجزء العلوي من مناقير الدجاج، وذلك حتى نمنعه من وجود ظاهرة الافتراس.