انضم إلينا
تسجيل عضوية جديدة

تربية الأطفال الرضع الصحيحة

فريق مقال للكتابة6 أشهر

من اهم وأجمل اللحظات التي يمر بها أي منزل هي عندما يتم ولادة أطفال جديدة في هذا المنزل، كما ان الوالدين ينتظرون تلك الحدث بفارغ الصبر، ولكن مع العلم ان بقدوم ذلك الطفل الي الاسرة يعمل على تغيير مسار حياة هذه الاسرة، بسبب ما يصاحبه من مسئوليات جديدة، فان تربية تلك الطفل مسئولية كبيرة وامر صعب علي الوالدين، في السطور القادمة من خلال منتدي فتكات نقوم بتناول الطريقة الصحيحة لتربية الأطفال الرضع.

تربية الأطفال الرضع الصحيحة

التربية الإيجابية للأطفال حديثي الولادة

  • ان التربية الصحيحة للأطفال الرضع امر شاق يحتاج الي كل من الاهتمام واللين والدقة في التعامل.
  • من الأشياء التي يجب على الإباء معرفتها هو الثقة التي تتولد في العلاقة التي تكون بين الطفل واباءه تولد منذ اليوم الأول للطفل.
  • ان يعمل الوالدين على التجاوب مع طفلهما الذي يكون حديث الولادة، وذلك عندما يصدر منه أي صوت، وذلك يكون عن طريق ان يقوموا بإعادة هذه الأصوات اليه، ويضيفون عليها بعض الكلمات الجديدة، مما يساعد ذلك على ان يقوم الطفل بان يتعلم استخدام اللغة.
  • قيام أحد الوالدين بقراءة أحد الكتب التي تفيد الطفل، مما يساعد الطفل علي فهم اللغة والاصوات من حوله ومحاولته ان يطورها.
  • قيام الوالدين بمدح طفليهما والعمل على الثناء عليه، والاهتمام بان يعطونه كم كبير من الحب والاهتمام الذي يحتاجه خلال يومنه.
  • ان يعمل الأبوين على ان يقومون بقضاء أكثر وقت ممكن مع أطفالهم، والقيام بحملهم واحتضانهم، مما يساعد ذلك على ان يصل الي الطفل الشعور بالأمان والاهتمام الذي يتوفر له.
  • القيام باللعب مع الطفل عندما يكون مستيقظا وفي حالة من الاسترخاء.
  • ام يحرص الوالدين على ان يقومون بالاهتمام بأنفسهم وبكل من النواحي الجسدية، والنواحي العقلية، والنواحي العاطفية الخاصة بهم، مما يجعلهم ذات قدرة أكبر لتربية طفليهما تربية سليمة وسوية.

الاهتمام بالنظافة اليومية للأطفال حديثي الولادة

  • القيام بتبليل قطعة من القطن باستخدام لماء الدافئ، والقيام باستخدام تلك القطعة القطنية لمسح عين الطفل بطريقة لطيفة، مع الحرص على ان يقوما بتخصيص قطعة من القطن لكل عين مختلفة عن الأخرى.
  • ان يقومون باستخدام قطع من القطن للقيام بتنظيف اذنين الطفل من الخارج، وذلك يكون عن طريق مسحهم للقطع التي تقع خلف وحول الاذنين، ومن الضروري ان يحرصون على عدم ادخال أي قطعة داخل اذن الطفل، وذلك لان هذا قد يكون سبب في إصابة الاذن باي اذي.
  • العمل على تجفيف شعر طفليهما بعد الانتهاء من غسله بالماء، وذلك يكون عن طريق القيام بمسح فروة الرأس باستخدام منشفة ويكون بطريقة لطيفة.
  • الحرص على تنظيف لثة الطفل مرتين كل يوم، وذلك يكون عن طريق استخدام ماء، ومنشفة تكون صغيرة ونظيفة.
  • العمل على تنظيف اسنان الطفل، بعد ان تظهر، وذلك يكون عن طريق استخدام فرشاه الاسنان، التي تكون مخصصة للأطفال، ويكون ذلك مرتين كل يوم.
  • القيام بقص للطفل اظافره، وذلك يكون باستخدام مقص مخصص للأطفال، ومن الأفضل ان يتم الاستعانة بشخص اخر للقيام بذلك بسهولة، وينصح دائما ان يتم ذلك عندما يكون الطفل نائم، او مثبت على الكرسي الخاص به.
  • عندما يتم تغيير الحفاضة للطفل من الأفضل ان يترك بدونها لوقت قليل وذلك حتى نتجنب إصابة تلك الطفل بالحساسية.

 التواصل مع الأطفال حديثي الولادة

  • تعتبر الساعات والايامي الاولي التي تلي وقت ولادة الطفل من أكثر الأيام التي تعمل على تقوية وتعزيز الروابط التي تكون بين كل الطفل ووالديه.
  • كما ان تلك الفترة تعتبر من أفضل الأوقات التي يمرون بها وأكثرها متعة، ففي تلك الفترة يكون الاتصال عميق وحميم بين الوالدان وطفلهما.
  • ان الوالدان في تلك الوقت يعملون على بناء الروابط القوية مع الطفل وذلك يكون من خلال احتضانه، والقيام بمداعبته بطريقة لطيفة، وقيام الام بإرضاع طفلها.
  • ان تلك الروابط تقوم بالمساعدة الإيجابية في الجوانب الخاصة بنمو الطفل نفسه في الجوانب المختلفة، ومن تلك الجوانب كل من النمو البدني والنمو العاطفي.
  • من الضروري ان يقوم الوالدين بالاهتمام بالتقارب الجسدي بينهم وبين الطفل في الفترات الاولي له، لان ذلك يعمل على تعزيز عملية الاتصال العاطفي بينهم وبين الطفل.
  • كما ان بالتأكيد شعور الطفل بان من يحبونه بجانبه طوال الوقت بدون أي شروط، يعمل ذلك على نموه بشكل سليم.
  • وبالتأكيد ان القيام بالتواصل مع الطفل طوال الوقت وخصوصا في المراحل الاولي من حياته مهم جدا لشعور تلك الطفل بالأمان دائما.
  • كما ان هناك الكثير من الدراسات التي تم اجراءها على تلك الجانب، فقد اثبتت هذه الدراسات ان التعلم الذي يمر به الطفل والقدرات العقلية الخاصة به شديدة الارتباط بشعوره بالأمان.
  • كما ان القيام بتدليل الطفل والتحدث معه أكبر وقت ممكن يعتبر شكل من اشكال التواصل التي تجعل الطفل يشعر بذلك.

تهدئة الأطفال حديثي الولادة

  • تختلف الأسباب التي تجعل الأطفال حديثي الولادة يبكون، فمن تلك الأسباب ان من الممكن ان يكوا الطفل جائعا، او من الممكن ان يكون جائع ويحتاج الي الرضاعة، ومن الممكن ان يكون يحتاج الي تغيير الحفاضة الخاصة به.
  • فان من السهل ان يتم تهدئة الطفل في معظم الوقت من خلال ان يقوم أحد بلمسه بطريقة لطيفة.
  • كما ان من الممكن تهدئة الطفل عن طريق التحدث معه او الغناء له بصون يكون هادئ.
  • وهناك أوقات كثير يستمر الطفل في البكاء لأوقات طويلة، وفي تلك الأوقات يجب على الام ان تتحلي بالصبر لكي تصل الي تهدئة طفلها.
  • وفي تلك الأوقات التي لا يهدأ في الطفل سريعا تكون الام تأكدت من ان طفلها ليس جائع، وتأكدت انه أيضا لا يحتاج الي تغيير الحفاضة الخاصة به.
  • ففي تلك الوقت يكون على الام ان تتأكد من ان لم يتم ظهور أي اعراض مرضية علي طفلها.
  • فمن تلك الاعراض التي من الممكن ان تظهر علي الطفل وتجعله يحتاج الي طبيب، ان ترتفع حرارته، او انه يصاب بسيلان في الانف، او ان تظهر علامات تدل ان الطفل يعاني من الام مختلفة مثل الم تورم اللثة.
  • وإذا الام قد استبعدت كل الحالات السابقة، من الممكن ان تستخدم الام عدد من التقنيات المختلفة التي تساعدها على اسكات طفلها، مما يجعلها تشعر بالراحة هي وطفلها بالراحة، ومن تلك التقنيات ما يلي:
تربية الأطفال الرضع الصحيحة

تربية الأطفال الرضع الصحيحة

تقميط الطفل

  • وهذا يعني ان تقوم الام بلف طفلها باستخدام بطانية، وذلك لكي توفر له كل من الحماية والدفء والأمان.
  • وفي الغالب تكون الحافة العلوية للبطانية قريبة من مستوي دقن الطفل، ثم تقوم الام بوضع اليدين بداخلها.
  • كما ان الخبراء المختصون في رعاية الطفل يرون ان لف الأطفال يساعد بشكل كبير على تهدئة الطفل.
  • حيث ان اللف يوفر للطفل شعور يشابه الشعور الذي كان يشعره وهو في رحم امه.
  • كما ان هناك الكثير من الأمهات يلجئون الي استخدام اللف لكي يساعدوا أطفالهم ان ينامون بسرعة ولمدة أطول.
  • ومن الجدير بالذكر ان الكثير من الأطفال لا يحبون ان يتم تقييد حرياتهم بوضع يداهم داخل البطانية، ولكنهم يحبون ان تكون يداهم بالخارج، وفي تلك الوقت يجب على الام عندما تقوم بلف طفلها بالبطانية ان تجعل الحافة العلوية على مستوي الابط.

 وضع الطفل في حامل أمامي

  • وهو ان تقوم الام بوضع طفلها في حامل امامي والسير به، وتعتر هذه الطرق من أكثر الطرق الفعالة لتهدئة الطفل، وذلك يكون بسبب ان في هذه الطريقة يكون الطفل يشعر مدي قربه من أحضان امه، كما انه يكون قدار أيضا على ان يسمع صوت خطوات قدمين امه.
  • كما ان استخدام تلك الحامل يعتر امر مفيد جدا للام أيضا، وذلك بسبب انها عن طريقه تكون قادرة على استخدام يديها في انجاز أي عمل اخر تريد ان تقوم به دون أي ضياع للوقت
  • ومن الضروري ان خلال الثلث أشهر الاولي من عمر الطفل ام يكون وجه الطفل ناحية جسد الام وليس العكس، وذلك لان الطفل في تلك الوق يكون بحاجة للدعم الإضافي لرأسه.
  • وبعد ان يكبر الطفل نسبا يكون الاختيار للام ان تقوم بحمله بشكل جانبي او خلي كما تريد.

وضع الطفل في كرسي هزاز

  • ان الوالدان غالبًا ما يلجئون الي ان يقوموا بوضع طفلهم على كرسي هزاز لكي يتأرجح.
  • في السنوات الأخيرة الماضية الأخيرة ظهر العديد من التقنيات الحديثة التي تقوم بمساعدة الوالدين في ذلك دون ان يلجئوا أي استخدام يديهم.
  • ومن تلك الوسائل ان من الممكن ان يقوموا بوضع الطفل في أرجوحة تعمل عن طريق محرك عندما يكون في حالة اضطراب.
  • او من الممكن استخدام كرسي هزاز او ما يشبه ذلك عندما يكون الطفل في حالة اضطراب او غضب.
  • كما ان من الضروري ان يأخذ الوالدين بعين الاعتبار التعليمات التي تعمل علي سلامة الطفل العامة التي تضعها الشركة المصنعة لاء من الكرسي الهزاز او الارجوحة، وتكون هذه التعليمات متعلقة اما بعمر الطفل، او بوزنه الذي يسمح له باستخدام تلك الجهاز.
  • علي الوالدين الحرض على ان يقوموا بترك الطفل علي الكرسي الهزاز او الارجوحة لفترات طويلة، وذلك لكيلا يتعود الطفل علي الحركة المستمرة، ويتحول الكرسي الهزاز الي ان يكون هو الشرط الأساسي الذي يجعل الطفل ينام.
  • فالأم عليها ان تقوم بإزالة طفلها من على الكرسي الهزاز، وتقوم بوضعه في تلك الوقت على السرير.

تهدئة الطفل من خلال الضجيج الأبيض

  • ان بعض الأطفال قد يهدئون عندما يتوفر لهم صوت رنين يكون له إيقاع متناغم بالنسبة لهم.
  • حيث ان تلك النغمات تقوم بتذكيرهم بالصوت الذي كانوا يسمعونه وهم في رحم الام.
  • حيث ان بعض الأمهات يلجئون في بعض الأحيان الي ان يقومن بتشغيل مجفف الشعر، او المكنسة الكهربائية، او المروحة، وذلك لتوفيك الصوت الذي يحتاجه طفلهم.
  • كما ان الأمهات يعملون على منع أي أصوات عشوائية عن أطفالهم، وهذا بدوره يعمل على ان يشعر الطفل علي درجة عالي من الهدوء والاسترخاء.
  • وفي بعض الأحيان تلجأ معظم الأمهات الي استخدام أجهزة المحمول، او الجهاز المخصص الي توفير صوت الضجيج الأبيض للطفل.
  • كما ان من الممكن ان تقوم الام بإصدار أصوات بنفسها إذا لم يتوار أي أجهزة توفر هذه الأصوات

رعاية الأطفال حديثي الولادة

الرضاعة

  • من الأفضل ان ترضع الام طفلها رضاعة طبيعية.
  • ولكل إذا تمت الرضاعة الغير طبيعية، يجب على الام ان تعطي لطفلها حليب بالضرورة ان يكون تمت الموافقة عليه وترخيصه من هيئة الغذاء والدواء.
  • من الضروري ان تحرص الام على ان تقوم بتنظيف الزجاجات تنظيف دقيق وجيد وذلك عن طريق استخدام الماء المعقم.
  • ان عدد مرات الرضاعة تكون في الاغلب علي حسب احتياج الطفل نفسه، في الغالب تكون كل حوالي ساعتين او ثلاث ساعات.
  • يجب على الام الحرص على ان لا تجعل طفلها ينام في تلك الاثناء.

توفير الحماية

  • من واجب الوالدين ان يقومون بالعمل على ان يكون المنزل مكان امن علي الطفل بمجرد ان تتم ولادته، وذلك لان هذا الطفل أصبح أحد افراد الاسرة التي تسكن تلك المنزل.
  • فعلي كل من الاب والام العمل على إزالة شيء يمكن ان يكون مصدر يمثل خطر على طفلهم.
  • ومن الضروري جدا ان يقوم الوالدين بالتأكد أولا انهم بالفعل على استعداد نفسي وعقلي وعاطفي على استقبال هذا الطفل، والتأكد من مدي قدرتهم على تحمل تلك المسئولية.
  • فعليهم اتباع بعض النصائح التي تجعلهم يحافظون علي سلامة تلك الطفل، ومن تلك النصائح ما يلي:
  • انهم يكونون حرصين على ان طفلهم دائما ينام على ظهره، وذلك للعمل على الحفاظ على تنفس الطفل نفسه، والقيام بتجنب الحاق أي ضرر قد يلحق به اثناء نومه.
  • عدم السماح لأي أحد ان يقوم بالتدخين داخل البيت، وذلك للقيام بالحفاظ علي الطفل من الاخطار التي يسببها التدخين السلبي.
  • ان يقوم الوالدين بوضع الطفل في الكرسي الذي يكون مخصص للأطفال ويتم وضعه في المقعد الخلفي من السيارة، بحيث ان يكون تلك الكرسي موجه للخلف.
  • الحرص على ان لا يكون حول الطفل أي العاب او أدوات حجمها صغير فانه قد يقوم بابتلاعها.
  • كما من الضروري ان تقوم الام بتقطيع الطعام المخصص للطفل الي قطع صغيرة حتى لا تتسبب القطع الكبيرة في اختناق الطفل اثناء تناوله لها.
  • ابعاد عن الطفل أي يشئ يستطيع ان يقوم بتغطية وجهه له، وعدم السماح للطفل اللعب بتلك الاشاء وما يشابهها، وذلك لتجنب تعرض هذا الطل الي الاختناق.
  • الحرص على عدم حمل أي من الطعام الساخن او الماء الساخن اثناء حمل الطفل او حتى عند الاقتراب منه او وضع مثل تلك الأشياء بالقرب منه.
  • القيام بالتأكد من ان الطفل يحصل على كل اللقاحات والمطاعيم التي تتخصص لمن في عمره في المواعيد المناسبة، وذلك للعمل على الحفاظ على صحة الطفل العامة، والقيام بحمايته من اخطار الإصابة ببعض الامراض في المستقبل.

طلب مساعدة الآخرين

  • من الأفضل ان يقوم الوالدين باستشارة الأشخاص الاخرين الذين تكون لديهم خبرة مسبقة من التعامل مع الأطفال وتربيتهم، ومن تلك الأشخاص الذي يجب الاخذ بنصائحهم كل من الجدة، او الام، او الطبيب.
  • كما يجب عليهم ان يقومون بطلب النصائح بأنفسهم وتقبل تلك النصائح التي تخص المولود الجديد.
  • كما من الممكن أيضا ان يطلبون المساعدة من الأشخاص المقربين في ان يقوموا بتحضير الطعام، او القيام بالتنظيف، او القيام برعاية أطفالهم الاخرين حتى يتمكنون من تقديم الرعاية لتلك المولود الجديد علي أكمل وجه.
رعاية الأطفال حديثي الولادة

رعاية الأطفال حديثي الولادة

فهم وتنظيم نوم الأطفال حديثي الولادة

  • ان الأطفال حديثي الولادة يختلفون من طفل الي اخر في عدد ساعات نومهم.
  • في الغالب تصل عدد ساعات النوم التي ينامها الأطفال حديثي الولادة الي حوالي ستة عشر ساعة تقريبا.
  • ويتم توزيع تلك الساعات عل ساعات قصيرة متفرقة، فقد تصل تلك الفترات الي ساعتين او ثلاث ساعات على ما دار ساعات الليل والنهار.
  • وغالبا ما يستيقظ الطفل حديث الولادة لرغبته في الرضاعة.
  • كما انه عادة ما يشعر بالنعاس بعد الحصول على الرضاعة التي كان يحتاجها، وبذلك يعود الطفل للنوم مرة اخري.
  • وفي تلك الفترة العمرية للطفل يكون الوقت الذي يقضيه الطفل في القيام باللعب قصير جدا.
  • ان النوم الذي ينامه الأطفال حديثي الولادة قد يتميز بنمطين مختلفين، النمط الأول هو ان يكون النوم نشط مما يجعله كثير الحركة اثناء نومه ويقوم بإصدار الأصوات المختلفة ومع انه من الممكن ان يتم ايقاظه من النوم بطريقة سهلة، والنمط الثاني الذي يكون فيه نوم الطفل هادئ ويكون في هذا النمط يتصف الأطفال بمدى هدوءهم وسكونهم كما ان تنفسهم يكون بشكل منتظم وعميق ويكونون الأطفال في تلك النمط اقل عرضة للاستيقاظ بسهولة.
  • ومن الطبيعي ان يمر كل طفل يكون حديث الولادة بكل من النمطين السابقين عن طريق دورات النوم المتقطع الذين يمرون به.
  • حيث ان كل دورة يمر بها الطفل تعتبر نهاية للنمط الذي كان ينام في وبداية الي نمط جديد من الممكن ان يسلكه.
  • كما ان كل دورة من دورات النوم التي يخوضها الطفل من الممكن ان تبدأ او تنتهي بالبكاء والانين.
  • فعلي الام ان تقوم بمساعدة طفلها ان يتمكن من الحصول على الاستقرار لكي يبدأ في دورة نوم جديدة.
  • ان الطفل حديث الولادة يقوم بالاستيقاظ أكثر من مرة اثناء ساعات الليل بغرض الحصول على الرضاعة، ويستمر الطفل علي تلك الوضع حتى يبلغ من العر حوالي ستة أشهر تقريبا، ولكن عدد مرات استيقاظه خلال ساعات الليل تقل تدريجيا بمرور الوقت، فانه يبدأ في النول لسعات أطول خلال ساعات الليل، وفي الغالب تصل عندما يصل الي عمر الثلاثة أشهر الي حوالي أربعة او خمس ساعات.
  • ولكن في بعض الحالات يقومون الأطباء بنصيحة الام بانها نقوم بإيقاظ طفلها أكثر من مرة لتقوم بإرضاعه، وذلك في حالة ان كان وزن الطفل اقل من الطبيعي، او في حال ان كان تلك الطفل تمت ولادته قبل الوقت الصحيح، ففي تلك الحالات يسمح للطفل ان ينام فترة معينة فقط اثناء ساعات الليل، وبعد ذلك يجب ايقاظه من اجل الرضاعة.
  • من واجب الام ان تقوم بتعويد طفلها على روتين معين للنوم كل يوم.
  • كما يمكن ان تقوم الام بتنظيم فترات النوم التي ينامها طفلها في اليوم، وذلك يكون من خلال ان تقوم بتحديد أوقات معينة له يمكنه ان ينام فيها.
  • وفي تلك الأوقات التي تحددها الام تقوم بإعطاء طفلها كمية كبيرة من الحليم، ثم تقوم بوضعه على السرير لكي ينام، ويجب ان تضع الام في تقديرها لتلك صحيح حتى ينام الطفل نوم جيد دون ان تواجه أي نوع من المشاكل او الاضطرابات في خلال نومه.

نصائح للأم في تربية الأطفال حديثي الولادة

  • ان ولادة طفل جديد ودخوله الي العائلة يعمل على حدوث النشاط والاثارة في تلك الاسرة.
  • كما انه يتسبب أيضا في حدوث الكثير من التعب والارهاق والاجهاد في حياة الام نفسها، وذلك لا يختلف كثيرا إذا كان تلك المولود الأول او ليس الأول للام.
  • فان تلك الام تكون بحاجة الي العديد من النصائح على ان تقوم بالتحكم في التوتر التي تمر به.

الاعتناء بالنفس

  • ان الم من الضروري ان تقوم بالاهتمام بنفسها وبصحتها، وذلك يكون من خلال ان تقوم بتناول الوجبات الصحية المختلفة، وقيامها بشرب كميات كبيرة من الماء، وتحاول قدر الإمكان ان تقوم بالابتعاد عن المشروبات التي تعتمد على مادة الكافيين.
  • كما من الضروري ان تحصل الام على الهواء النقي.
  • فان تلك العادات الإيجابية النافعة تقوم بمساعدة الام على انها تقوم بالحفاظ على الطاقة التي تمكنها من ان تعتني بطفلها حديث الولادة.

وضع قواعد الزيارة

  • ان عندما تلد الام ويأتي لها مولود جديد، يقومون الأقارب بالزيارات الي تلك الاسرة لكي يقومون بتهنئتهم، في تلك الوقت من الضروري ان تقوم الام بوضع بعض المعايير والشروط لتلك الزيارات مسبقا.
  • فمن الام تقوم بان تحدد الأيام التي تكون قادرة على استقبال أي ضيوف، وكذلك تقوم بتحديد المدة التي تريدها للزيارة.
  • كما اتقوم الام بالتأكد ان ضيوفها يقومون بغسل أيديهم وتم تعقيمهم قبل ان يقومون بحمل الطفل وان تصر على ذلك.
  • كما انا تصمم أيضا ان أي شخص مريق يبقي في منزله ولم يقوم بزيارتها الي ان تتحسن صحته، وذلك للقيام بالحفاظ على صحة مولودها.

توقع وجود مشاعر غير متوازنة

  • ان الام التي يكون لديها طفل يكون حديث الولادة، في الغالب ما تعاني من مواجهة الكثير من العواطف والمشاعر المختلفة التي تكون في وقت قصير.
  • فان الام من الطبيعي جدا ان تكون في تلك الفترة جالسة في حالة من الحب والمداعبة مع طفلها، ثم تنقلب حالتها المزاجي الي ان تتحول الي الشعور بحالة من عدم الاستقلال بالذات والشعور بالتقييد، والشعور بالخوف والقلق من المسئولية الجديدة التي تطالب منها.
  • من الضروري جدا ان يحاول الوالدان دائما ان يبقون على اتصال إيجابي، وذلك لان كلاهما يعاني من التعب والشعور بالتقيد وعدم الاستقلال، فمن الأفضل ان يتحدثون معا في تلك الأشياء التي تمثل لهم القلق مثل الصعوبة في القيام بتهدئة الطفل، او الميزانية التي لا تكفي لرعاية تلك الطفل، ومن الممكن أيضا ان يقومون بقضاء وقط لطيف وممتع مع بعضهما يملأه الضحك، مما يساعدهم علي تحسين مزاجهم العام.

التغاضي عن بعض المعايير

  • من الممكن ان تقوم الام وضع الملابس النظيف في سلة الغسيل وذلك بدلا من ان تقوم بترتيبها ووضعها في الخزانة، وذلك يكون اختصارا لوقت الأم.
  • كما انه من الممكن ان تقوم بتحضير وجبة خفيفة لتناولها في العشاء بدلا من قيامها بوجبة متكاملة، وذلك لحمل بعض الضغوطات عنها.
  • وعلي هذا يتم القيام باي ممارسات تقوم بالتخفيف عن الام اعباءها وبعض الواجبات التي يجب ان تقوم بها، وذلك لكي يتم توفير لها المزيد من الوقت.

تعزيز العلاقات مع الآخرين

  • بالتأكيد يكون الطفل بحاجة الي اهتمام ورعاية الأم له، ولكن من الممكن ان تقضي الام المزيد من الوقت مع الأشخاص الاخرون.
  • فهي من الممكن ان تقوم بتخصيص وقت مخصص لها لتقوم بمشاهدة الأفلام التي تريد مشاهدتها مع اصدقائها.
  • او تخصيص وقت معيل لكي تقوم بقضائه مع زوجها.
  • وإذا كانت الام تمتلك أطفال اخرين سابقين لتلك الطفل، فمن الممكن ان تقوم بتخصيص وقت لتقضيه مع كل واحد منهم على حدي

الحفاظ على وجهة نظر تشجيعية

  • من الواجب على الام ان تدرك ان طفلها الرضيع بالتأكيد سوف يكبر مع مرور الوقت، وان تلك الفترة التي تمر بها في البداية لا تستمر لأيام كثيرة.
  • يجب على الام الاستمتاع بكل لحظة تعيشها مع مولودها الجديدة مع كل من التعب والارهاق الذي اصحب يلازمها طوال الوقت.

 التوقف عن التفكير بالتعب

  • ان اهم هدف تهدف اليه الام بعد ان يأتي مولودها الجديد هو ان تقوم براعية طفلها والاهتمام به طوال الوقت.
  • في تلك الفترة يكون من الصعب على الام ان تأخذ وقت كامل تنام فيه في تلك الفترة.
  • يجب على الام في تلك الفترة الاولي لطفلها ان تحاول على التأقلم على تلك الاضطراب، وتكون حريصة على ان لا تستمر في التذمر بسبب قلة النوم والارهاق الذي تعاني منه بسبب قدوم طفلها الجديد، وذلك لكي تكون قادرة على تأدية واجبتها تجاه طفلها تماما.

التناوب بين الوالدين على رعاية الطفل

  • من الأفضل ان يتم وضع أدوار بين الاب والام لكي يقوما بالتناوب على رعاية طفليها خلاص ساعات اليوم سواء في الليل او في النهار

 النوم عندما ينام الطفل

  • من الأفضل ان تقوم الام بأخذ قيلولة في الوقت الذي ينام فيه طفلها.
  • وانا تحاول الام ان تنام مبكرا مع طفلها في الليل.

طرق تربية الطفل الرضيع

نوم الطفل

  • من واجب الوالدين ان يقوما بتعويد طفليهما على ان ينام على سرير ويكون هذا السرير خاص بالطفل نفسه، كما يكون تلك السرير في الغرفة التي ينام بها الوالدين.
  • حيث ان نوم الطفل وحده يعمل على ان يتم تقوية شخصية تلك الطفل.
  • ومن الأفضل ان يتم نقل سرير الطفل ليكون في غرفة خاصة بيه غير الغرفة التي ينام بها والديه بداية من الدخول في الشهر الثالث له، وذلك لأنه في تلك العمر يبدأ بفهم وأدراك وملاحظة كل شيء حوله، لكي يقوم بمعرفة مكان نومه الصحيح.
  • ان لم يتم نقل الطفل خلال دخوله في الشهر الثالث يعمل على خلق المشكلات والصعوبات فيما بعد عندما يحاول الوالدين نقله بعد تلك العمر.
  • كما يجب على الوالدين الحرص على عدم تعويد طفليهما على الهز او الحمل عندما يبدأ في الدخول الي مرحلة النوم.

تغذية الطفل

  • من الأفضل للطفل ان يقوم بالاعتماد على الرضاعة الطبيعية او الرضاعة الصناعية في الأشهر الاولي له.
  • ان رضاعة الطفل تعمل على ان تقوي من الجهاز المناعي للطفل، حيث ان الجهاز المناعي بدوره هو الذي يقوم بمحاربة والقضاء على أنواع كثيرة من الامراض والميكروبات
  • كما ان الرضاعة تقوم بتنمية الذكاء للطفل.
  • يجب على الام ان تقوم بالحرص على ان تنظم ساعات الرضاعة لطفلها، مما يساعدها فيما بعد على ان تقوم بتنظيم الوجبات التي يحصل عليها الطفل.

الحفاظ على الروتين

  • ان القيام بوضع روتين معين للطفل ووضع بعض السلوكيات التي ينشأ عليها، يساعد ذلك عن ان ينشأ الطفل بشكل صحيح ومنظم وصحي.
  • من الأفضل ان يكون هناك مواعيد ثابتة لأي نشاط يقوم به الطفل مثل مواعيد استحمامه، او مواعيد نومه، او مواعيد خروجه في نزهة، ويجب عدم الخروج عن هذا الروتين الا في الحالات الضرورية.

تشجيع الطفل على الكلام

  • ان الخبراء قاموا بأثبات ان الأطفال الذين يبدؤون في الكلام بشكل مبكر، هم اطفال محظوظون بعائلة تقوم بالتحدث معهم باستمرار.
  • لذلك يكون من الأفضل ان يقوم الاهل بالتحدث المستمر مع الطفل، وحتى ان كان الطفل نفسه لا يكون قد بدأ في الكلام.
  •  حيث ان دماغ الطفل يقوم بحفظ كل المعلومات التي يحصل عليها ممن حوله.

اللعب واللهو مع الطفل

  • من أفضل ما يقوم به الوالدين لكي يقوما بتنمية قدرات طفليهما العقلية والحركية، ان يشجعاه دائما على اللعب.
  • كما ان اللعب يقوم بتشجيع الطفل علي الاختلاط بالناس دون الشعور بالخوف او القلق.

بناء الثقة مع الطفل

  • ان الثقة من اهم ما يجب على الوالدين توفيره الي الطفل.
  • حيث ان قيام الاهل بالكذب علي الطفل مهما كان صغر سنه، يقوم ذلك بدوره بنزع الثقة الموجودة بينهم وبين الطفل، مما يعمل على ان يتم فقد الثقة الموجودة لدي الطفل في اهله.
  • كما يجب ان يتم التعامل مع الطفل بطريقة لطيفة.
  • العمل دائما على اقناع الطفل ان يقوم بالتصرفات الصحيحة، وذلك بدون استخدام اي نوع من القوة والعنف معه.
طرق تربية الطفل الرضيع

طرق تربية الطفل الرضيع

تشجيع الطفل على المشي

  • عندما يبلغ الطفل العام الأول من عمره يجب على الاهل ان يقوموا بحث الطفل علي ان يحثوا الطفل وتشجيعه على المشي.
  • فيجب على الام ان تقوم بمساعدة الطفل علي المشي، وقبلها تساعده على ان يحبو، وذلك يكون بداية من الشهر السادس.
  • العمل على تشجيع الطفل أغن يقوم بالوقوف والثبات بشكل تدريجي، وذلك يكون من خلال ان يسند على قطع الأثاث.

 

محتويات المقالة

التعليق

أقرأ ايضا
تربية الاطفال

وجبات ٦ شهور

لم يعجبني
0