تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

haeaty2015@gmail.com
اضافة للمفضلة

الفرق بين اختبار التوفل واختبار الايلتس

الرئيسية التعليم و المنح الدراسية الفرق بين اختبار التوفل واختبار الايلتس
ghada-mohamed 467
الفرق بين اختبار التوفل واختبار الايلتس

الفرق بين اختبار التوفل واختبار الايلتس

معلومات عن اختبار التوفل واختبار الايلتس

يعتبر اختبار التوفل واختبار الايلتس هما أحد الاختبارات التي تستخدم عند قياس الكفاءة والقدرة في اللغة الإنجليزية، وبالتأكيد أن هناك العديد من الفروق بين الاختبارين، ويحتاج جميع الراغبين في قياس كفاءة اللغة الإنجليزية التعرف إلى هذه الفروق حتى يتم الاستعداد بشكل جيد لأداء الاختبار، سوف نتعرف على جميع الفروق بين الاختبارين وأي منها يناسب هؤلاء الطلاب تابع لتعرف المزيد.

كيفية الاختيار بين اختبار التوفل واختبار الايلتس

على جميع الطلاب الراغبين في أداء أحد الاختبارين سواء اختبار التوفل أو اختبار الايلتس لابد من الاختيار جيداً قبل تحديد أحد الاختبارات، لذلك يجب التعرف على جميع الأسئلة الموجودة في الاختبارين وتحديد مدى قدرة الطالب على أداء أي منهم، ويتم تحديد الاختبار المناسب للطالب من خلال الجامعة التي يدرس فيها والمجال الذي يدرسه، وأيضاً البلد التي يود أداء الاختبار فيها، ومن خلال الفرق بين اختبار التوفل واختبار الايلتس تستطيع فهم الفرق بينهم ويتم تحديد الأفضل والمناسب للطالب.

الفرق بين اختبار التوفل واختبار الايلتس

يوجد العديد من الفروق بين اختبار التوفل واختبار الايلتس ونعرض هذه الفروق في عدة محاور وهي:

  • الاسم: اختبار التوفل أحد اختبارات اللغة الإنجليزية لغير المتحدثين بها، واختبار الايلتس اختبار يقيس اللغة الإنجليزية وهو اختبار دولي.
  • أنواع الاختبار: التوفل ينقسم إلى نوعين هما عن طريق الإنترنت والآخر يتم بشكل ورقي، أما اختبار الايلتس نوعين هما الاختبار العام والاختيار الأكاديمي.
  • مؤسسات تنظيم الاختبار: اختبار التوفل المسؤول عنه خدمة الاختبارات التعليمية الأمريكية فهي تقوم بإعداد وتنظيم الاختبار، أما اختبار الايلتس ويتم تنظيمه من قبل مراكز متعددة دولية.
  • جامعات تعتمد الاختبار: يتم اعتماد اختبار التوفل من قبل مجموعة من الجامعات المختلفة المتواجدة في كندا وأمريكا، أما اختبار الايلتس يكون معتمد من قبل مجموعة من الجامعات الموجودة في أستراليا وأيضاً بريطانيا.
  • مدة الاختبار: اختبار التوفل يستغرق أربع ساعات، بينما اختبار الايلتس يستغرق ساعتين و45 دقيقة.
  • تقسيم الاختبار: يتقسم اختبار التوفل إلى اختبار قراءة واختبار الاستماع اختبار الكتابة اختبار المحادثة عبر ميكروفون وتختلف هذه الاختبارات في المدة المحددة لها، أما اختبار الايلتس ينقسم إلى اختبار استماع واختبار قراءة واختبار كتابة واختبار محادثات بين أحد المسؤولين عن الاختبار، وتختلف هذه الأقسام في مدتها عن اختبار التوفل.
  • الدرجات في الاختبار: اختبار التوفل تصل الدرجات فيه إلى 120 درجة، اختبار الايلتس تصل الدرجات إلى 9 درجات.
  • التكلفة المادية: تختلف التكلفة لكلا الاختبارين من مكان إلى آخر.

طبيعة اختبار التوفل والايلتس

  • الكثير من الأشخاص لديهم مخاوف تجاه اختبار التوفل والايلتس نظراً لأنهم من الاختبارات المعتمدة بشكل عالمي، ويجب القيام بأحد الاختبارين بشكل أساسي عند الرغبة في الالتحاق بأحد الجامعات الأجنبية،
  • وتدور أسئلة اختبار التوفل والايلتس حول الأسئلة الشائعة في الحياة العملية، فهي لا تهتم بالقواعد الإملائية والمفردات اللغوية بل تتركز معظم الأسئلة حول الحياة اليومية وأيضاً أسئلة تخص طبيعة العمل، لذلك يجب التركيز على هذه الأسئلة قبل التقدم لأداء اختبار التوفل أو الايلتس.

الأهداف من اختبار التوفل والايلتس

هناك العديد من الأهداف لدى الطلاب الراغبين في أداء اختبار التوفل والايلتس لذلك يجب على كل طالب تحديد هدفه قبل البدء في اختيار الاختبار ومن هذه الأهداف ما يلي:

  • تحديد المستوى والكفاءة في اللغة الإنجليزية.
  • الحصول على تأشيرة تساعد في الهجرة إلى أحد البلاد الأجنبية.
  • بهدف الدراسة في جامعة أجنبية.
  • للمساعدة في الحصول على فرصة عمل بسهولة في دول الخارج.

يجب العلم أنه يفضل الاستعانة بأحد المتخصصين في اللغة الإنجليزية قبل أداء الاختبار، فهو يقدم مساعدة في فهم جميع المصطلحات الجديدة وطريقة النطق بشكل سليم بدون أي أخطاء.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة