ماهو الشعور بالحزن والضيق

نجد الأنسان سعيد وفرحان نجده أيضاً حزيناً وعليه علامات الضيق حيث أن الحزن والضيق تكون من الأشياء الثقيلة عليه كما عرفنا من كتاب الله سبحانه وتعالي أن الحزن لا يمكن أنن يفارقنا أبداً إلا عند إذن الله سبحانه وتعالي بدخوله إلى الجنة، حيث أن الأشخاص التعيسة سبب تعاستهم البعد عن إيمان بالله وروحها وأتضح أن سعادة الأنسان مرتبط بإيمان الله سبحانه وتعالي كما نجد أن لديه مشاكل كثير وسعيد على عكس من يشعر بالحزن والضيق.

أسباب الشعور بالحزن والضيق :

  • الكثير من الناس من حولنا يشعرون بالحزن والضيق وأنهم لم ينعموا بالسعادة وذلك لأسباب كثيرة وعديدة ومنها ارتكاب المعاصي والذنوب التي تغضب الله سبحانه وتعالي وذلك لأن الأنسان خلق بالفطرة وأن الله سبحانه وتعالي يخرجه من هذه الفطرة عندما يرتكب المعاصي والذنوب.
  • كما يوجد أسباب أخري تتعلق شعور الأنسان بالحزن مثل رسالة تكون من عقل الباطن يرسلها إلي عقل الظاهر لكي يشير إليه بأن هناك مشكلة معينة يجب علي الأنسان أن يحلها، كما من المعروف أن عقل الباطن يحزن الذكريات المؤلمة في حياة الأنسان، مما يجعل الأنسان يشعر بالحزن والضيق.
  • قد يكون سبب شعور الأنسان بالحزن والضيق هو لم يتغذى الأنسان جيداً، فبالتالي لم يحصل على العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، مما يسبب في نقص الهرمونات مثل هرمون السعادة ربما تتحسن حالته بتناول قطعة الشكولاتة أو النشويات، من الممكن أيضاً أن يعرض نفسه لأشعة الشمس.
  • أيضاً من الأسباب التي تجعل الأنسان في دائرة الحزن والضيق هو جلوسه مع شخص سلبي ويتشكى كثيراً ومعروفاً بأنه كثير التذمر فأنه ينقل هذه المشاعر التي تحوي بالسلبية إليه، خاصة إذا تم الجلوس معه لفترة كبيرة من الوقت.

أعراض الشعور الحزن والضيق :  

  • هناك بعض أعراض تظهر علي الأنسان من خلالها تعرف إذا كنت تعاني من الحزن والضيق.
  • يجد الأنسان نفسه يشعر بالتعب وخاصة تعب الجسم، بالرغم أنه لم يبذل أي مجهود جسماني.
  • فقدان الحماس والشغف والطاقة ويجد نفسه بأنه يشعر بالإحباط.
  • فقدان قدرته على التركيز ويعاني من ضعف الانتباه.
  • فقدان قدرته على النوم بشكل طبيعي ويعاني من فقدان الشهية.
  • فقدان قدرته على ممارسه نشاطه الطبيعي في يومه.

طرق علاج الشعور بالحزن والضيق :

  • يمكن للأنسان أن يتخلص من الشعور بالحزن والضيق بالدعاء ويطلب من الله سبحانه وتعالي تفريج كربه ويستجيب له بإذن الله.
  • يمكن أن يبدأ بالعمل الصالح حيث أن الأعمال الصالحة تغير حياة الأنسان 180 درجة وتجعله سعيداً وراضياً عن حياته مع كثرة الاستغفار والصلاة علي النبي عليه أن يؤمن بالله إيمان كامل.
  • علي الأنسان دوماً التوكل علي الله سبحانه وتعالي وتفويض أمره إليه.
  • يجب علي الأنسان ينسي الماضي بأي شكل من الأشكال ولا يمكنه أن يضيع حياته على الأوهام والماضي وعليه أن يعيش اليوم بيومه ويفكر في مستقبله ويعمل على تحقيق أهدافه.
  • وأن يكون لديه صلة الرحم من الأشياء التي تفرحه عندما يزور أقاربه والجلوس مع الناس المحيطين الذين يتميزون بالإيجابية.
  • تناول وأكل كل الأطعمة الصحية التي تزود الجسم بالطاقة والنشاط وتناول النشويات والسكريات لزيادة هرمون السعادة.

نصائح يمكن أن تتبعها للتحصن من الحزن :

  • من أفضل طريقة للتخلص من الحزن والضيق هو عليك أن تتقرب من الله سبحانه وتعالي وأن طريق الأعمال الصالحة وقراءة القرآن الكريم وعبادة الله سبحانه وتعالي وكذلك الدعاء لتفريج كربك وهمك والتخلص من الحزن هو الحل الأمثل للتخلص من الضيق والحزن.