تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

ahmedolfat07@gmail.com
اضافة للمفضلة

الشاعر فهد راشد

الرئيسية السيرة الذاتية الشاعر فهد راشد
فريق مقال للكتابة 222
الشاعر فهد راشد

فهد راشد بورسلي شاعر كويتي ولد في الكويت عام 1918 وتوفي عام  1960 يوم 25 من شهر ابريل عرف عن والده انه كان من كبار الصيادين ورجال البحر وكان يتاجر أيضا في اللؤلؤ بالإضافة الي امتلاكه العديد من السفن التجارية. ودعونا نستعرض على موقع فتكات كل ما يمكن معرفته عن حياة الشاعر فهد راشد.

من هو الشاعر فهد راشد

نشأة الشاعر فهد راشد بورسلي

  • قام والده بإدخاله الكتاب وهناك تلقي العلوم الأولية في حياته فدرس القرءان وتعلم الخط والحساب بالإضافة إلى تلقينه على يد المعلم علي المجرن بعض الدروس الخاصة.
  • كان والده راشد بورسلي شغوفا بالشعر وخاصة الشعر النبطي حيث كان يحفظ الكثير منه. بالإضافة الى ان خاله الشاعر الكبير ملا على الموسى.
  • في تلك البيئة نشأ فهد بورسلي وبدأ منذ أن كان شابًا في تنظيم الشعر بالطريقة والأسلوب المتبعين في أيامه.
  • بدأ في المرحلة الثانية من شبابه تنظيم الشعر باللهجة الكويتية. أبرز الشخصيات الأقرب إلى حياتهم اليومية، كالقصائد عن الماء، والمديرين، والأزمة المالية، والكهرباء، وغيرها من القصائد السياسية والاجتماعية، وكثير من أعيان الطبقة النبيلة ومن هم في السلطة كانوا على اتصال دائم به، يستمعون إليه وترديد قصائده.
  • ارتبط الشاعر فهد بورسلي بوالده، إذ غالبًا ما كان يسافر إلى الهند مع والده ويقيم في البحرين والسعودية وجنوب العراق. كان يجيد اللغة الهندية، وكان يعرف ثقافتها ويعجب بالشاعر رابندرانات طاغور.

إنجازات الشاعر راشد فهد بورسلي

  • بدأ فهد بورسلي كتابة الشعر في سن المراهقة، وقام بتنظيمه بالشكل الذي كان رائجًا في تلك الفترة الزمنية. كان فهد حريصًا أيضًا على توسيع معرفته من خلال قراءة الكتب والمجلات.
  •  اشتهر الشاعر فهد بورسلي بتناوله ف شعره الأزمات والمواقف اليومية ف عهده حيث تناول الكثير من الأزمات مثل ازمة المياه.
  • عُرفت مواضيعه الشعرية بأنها تمس حياة المواطنين الكويتيين بشكل خاص والعربي بشكل عام.
  • حيث تطرق فهد إلى القضايا الاجتماعية التي تمس حياة الكويتيين، مثل أزمة المياه والكهرباء والتموين وأخطاء الحكومة. الأقسام.
  • تعرف على العديد من الشعراء بالمراسلة، بالإضافة إلى حضوره ملتقى قلعة، حيث كان يتفاعل كبار شعراء تلك الفترة. في البداية حاولوا تجاهل فهد، لكنه كان شاعرًا موهوبًا جدًا، وكان أسلوبه قريبًا جدًا من الناس، مما جعله شخصية بارزة.
  • تميزت قصائد بورسلي بقربها من الناس، ولذلك اختاروا السهولة، والخفة، والعزف، لأن صوت كلمات هذه الكلمات كان له إيقاع جميل سهل الحفظ، وإيقاعات قوية. كان فهد على اتصال بكبار المسؤولين ووجهاء الكويت الذين أحبوا أشعاره ورددوها.
  • كما سافر إلى البحرين والمملكة العربية السعودية والعراق. طبع فهد بورسلي كتابًا عام 1955، لكنه لم يُدرج فيه جميع أعماله. لذا قامت ابنته السيدة وسمية فهد بورسلي بإعادة طبعه. جمعت كتب أعماله في المدارس والمكتبات.
  • وهناك شرائط صوتية من قصائد سجلها الشاعر بنفسه تحتوي على مجموعة من قصائده، ويلاحظ المستمع مدى تفاعله مع الكلمة ومعناها من طريقة الأداء والتلاوة.
  • وعن وعيها به كأب، قالت ابنته سمية في “لا أذكر جيداً، لأنه عندما انتقل إلى رحمة الله، كنت في الرابعة من عمري. لكنه كان أنيقًا. “كان والدي في الأناقة واللباس لا أحد يجاريه وكان يستطيع التحدث بأربع لهجات من اللغة الهندية ويتحدث الإنجليزية بطلاقة، حيث تلقى تعليمه في الهند ودرس اللغة الإنجليزية، بالإضافة إلى تحدثه الهندية بطلاقة.

وفاة الشاعر فهد راشد بورسلي

  • عندما يموت شاعر عن عمر 42 عامًا، فإن هذا يثير العديد من الأسئلة. لماذا مات الشاعر عن عمر يناهز 42 عاما؟ هل كان مريضا؟ هل قُتل في حادث سيارة؟ وقد جمعت حياته العديد من المنعطفات وخاض حياته بصعوبة واجه فيها الكثير من المشاكل واحتوت حياته أيضا على الكثير من الأسرار والألغاز
  • نعم ماذا فعل بشاعر الشاب فهد بورسلي الذي أفسده الشعر وأرهق ذكاءه وفقده ذكاءه؟!
  • من قرأ شعر فهد بورسلي بعد نصف قرن من وفاته تفوح منه رائحة الشواء، والندم، والجحود، والصفحات التي لم تُقلب، والظلام الذي لم يرد.
  • ربما أصبحت مسألة التمويه والتشويه والتخلص من مفردات حياة الشاعر من خلال الأفلام الوثائقية لسيرته أمرًا شائعًا! بمقارنة سريعة بين المنشورين المذكورين يتضح أن التدخل في تغيير بعض المعلومات واضح. ولما اختار الشاعر في أول إصدار أن ينير بعض نصوصه بألقاب طائفية مثل: “قالها وهو في السجن” و “في المصحة” و “في السجن”، و (قال عند دخوله إلى مستشفى الأمراض العقلية)، نجد أن المشرفين على النشر الثاني عام 1978 م يسمحون لأنفسهم بحذف هذه المعلومات المهمة أو استبدالها بأخرى، مثل استبدال (مستشفى) بـ (سجن). غير فاهمين ومدركين لأهمية المعلومات الصحيحة وفائدتها في إثراء التجربة الشعرية وإعطائها البعد الإنساني وكذلك البعد الفني.
  • وفي هذا السياق يحق للمتابع أن يسأل الشاعر هل قتله عذابه وهذيانه وتوسلاته وضعفه البشري أم ظلمه كان يقتله؟ أم إنكاره ونكران الجميل قتله؟ أم كان الظلم يقتله؟ الأم الاضطهاد الاجتماعي والسياسي؟ أم تراه تلوثًا للموهبة وثمنًا باهظًا يدفع للأعصاب المرهقة وحطام الإنسان، ونهاية غامضة تختبئ في موت غامض.
 إنجازات راشد فهد

إنجازات راشد فهد

تراث الشاعر فهد راشد

  • هناك نسختان من تراث الشاعر. الأول بعنوان (مقتطفات من ديوان بورسلي) وطبع عام 1964م بمطبعة الخاوي. ويبدو أنه صنعه الشاعر وخياراته الأربعة قبل وفاته بسنوات – وهذا واضح في العرض الذي وقعه الشاعر. والثاني كان بعنوان ديوان الشاعر الشعبي الكويتي فهد راشد بورسلي مطبعة حكومة الكويت طبعة ثانية عام 1978 م. قامت بجمع وإعداد الديوان سامية فهد بورسلي، وراجعه وتقديمه أحمد البشر الرومي.
  • من ينظر إلى هذا التراث، الروح القلقة والمستفزّة التي لم يُتخذ قرار، وتلك الروح مقسمة بين ألم وشكوى ومرارة وخيانة وضمير معذب.  من كبدته مشاكل الناس وأغراه على نفسه فقد عقله وأصبح ضميرًا جماعيًا بلسان حاد كسيف يؤدي إلى الهلاك ويجر صاحبه بعيدًا عن الأمراض والجنون. وراء كل هذا وذاك، هناك سمات نفسية في الرعونة والهشاشة، والحنان أمام الجمال والغموض والأنوثة الخفية التي تفتقدها البصيرة.
  • على الرغم من إعادة النظر في هذا التراث المبعثر مرارًا وتكرارًا، لا يزال فهد بورسلي غامضًا ويصعب فهمه. حيث لم تكن ابنته ولا جامعة ديوانه ولا مقدم المحكمة، المؤرخ أحمد البشر الرومي، قادرين على المساعدة في إلقاء الضوء على سيرة حياة الشاعر، أو الكشف عن المنعطفات الغريبة والمثيرة للجدل في حياته. ما فعله الاثنان ليس أكثر من تسرب. قليلا عن حياته بشكل عام دون الخوض في سيرته الشخصية أو اهتماماته المضطربة، دون مراعاة أهم جوانب حياته، فضلا عن التغاضي عن أهمية العديد من قصائده التي يصعب الاستهانة بها!

حقائق سريعة عن الشاعر فهد راشد بورسلي

  • ديوان الشاعر فهد راشد بورسلي يحتوي على 105 قصائد بالإضافة الي 6 مزهريات.
  • كتب قصائد تبدأ بالحرف حاء، بالإضافة إلى القافية مع الحرف الحاء في نهاية كل من النصفين.
  • وضع الشاعر فهد بورسلي شرائط صوتية من قصائده في غرفته وشاركوا مسرحيته سويًا.
  • فهد بورسلي، صاحب القصيدة الشهيرة التي انتشرت إبان أزمة المياه في الكويت: أتمنى أن يكون الزيت الغزير قد تحول إلى مياه الغدير.
  • تعلم فهد التحدث باللغة الهندية وعمل في عدد من المهن البحرية.
  • نشر  فهد راشد بورسلي، مختارات من قصائده عام 1955 وطبعها في مطبعة المقهوي. ومع ذلك، لم ينشر الكثير من شعره.
  • قامت بنته بتجميع شعره عام 1974 م وطبعته تحت عنوان: ديوان الشاعر الشعبي الكويتي فهد راشد بورسلي. وقدمه المؤرخ أحمد البشر الرومي رحمه الله.
  • كما تطرق الشاعر فهد إلى الاستيلاء على السويس، القضية الفلسطينية، وقرار تقسيمها، والعدوان الصهيوني عام 1948، وغنى العديد من الأغاني الوطنية.
  • من الشعراء الذين كتبوا قصائده مثل الشاعرة عائشة المرتاب.
  • بالإضافة الي اعتبار فهد راشد بورسلي شاعر الكويت الأول كما أن أشعاره وقصائده التي تغني يتم اعتبارها جزء من التاريخ الفني الكويتي ومن هذه القصائد قصيدة يا أهل الشرق وكذلك قصيدة جزي البارحة.
  • بالإضافة إلى القصيدة التي قام بتأليفها عندما كانت الكويت تعاني من أزمة المياه وهي قصيدة ليت ها النفط الغزير ينقلب ماي غدير وذلك في الخمسينات.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة