السياحة في العراق

  • العراق لدية الكثير من المقومات التي تجعل العراق من الدول الأولي التي بها تاريخ حضاري عميق، وهي أول حضارة عرفها الأنسان وهناك أيضا التنوع الجغرافي، في المناخ والتضاريس الطبيعية الجميلة حيث أنها بها جبال وشلالات وبها أيضا المسطحات المائية والعراق يمتلك البعد الديني وبه المزارات والمراقد المقدسة، والعراق تشكل جذبا سياحيا وأن هناك أبحاث تم عملها بعدد السياح الوافدين الي العراق سنويا في الفترات الأخيرة، ومنها السياحة الدينية وهي تعتبر سياحة شحيحة وهي تختلف عن السياحة في السعودية سواء كان هذا في موسم الحج أو العمرة، ومن المعروف أن المعتمر ينفق الكثير من الأموال حتي ينول السكن والمبيت وأيضا الطعام والتنقل من مكان لمكان ولكن السائح الديني في العراق يتركز علي دخول البلد في فترة الزيارة الأربعينية للإمام الحسين ولكنه لا ينفق هناك أموال كثيرة بالمقارنة مع الذي ينفق في السعودية.
  • ومن الجدير بالذكر أن النشاط السياحي الديني يعكس إهمال في باقي مجالات وجوانب السياحة، والسياحة في العراق قدرت بحوالي 3.5 مليون سائح في الإستثمار ولكن الحكومة بدأت في رفع الضرائب هناك بحوالي 10% علي الموازنة ومن هنا يمكن جذب السياح الي حوالي 10 مليون سائح سنويا.

مدينة البصرة

  • وهي تعتبر مدينة تم تأسيسها منذ أكثر من ألف سنة، وبالتحديد في عام 637م وهي تبلغ مساحتها 19.070 كم، وهي تعتبر حكومة محلية، والسلطة بها تشريعية، ويوجد بها المجلس الخاص بالمحافظة وهناك المحافظ وهو يعتبر أعلي منصب بها وقد لقبت البصرة بعدة أسماء منها أم الخير والفيحاء.

الجغرافيا في العراق

  • العراق تقع في أقصي الجنوب من الجمهورية العراقية ومن الجنوب المملكة العربية السعودية، والكويت ومن الشرق إيران، ومن الشمال محافظة ذي قار وميسان ومن الغرب محافظة المثني ويوجد بها التضاريس المختلفة والمتنوعة والسهول والهضاب والجبال الصحراوية.

الأماكن السياحية في العراق

  1. المساجد بالعراق: وهناك عدة مساجد بها منها مسجد خطوة ومسجد المقام ومسجد البصرة ومسجد باب سليمان
  2. معبد اليهود القديم وهو من أقدم المعابد هناك
  3. بيوت التجار القديمة وهي التي تم تشيدها من قبل ثلثمائة عام وهي من أقدم البيوت في العراق
  4. الأضرحة: هناك ضريخ الزبير بن العوام، وضريح طلحة بن عبيد الله ومرقد الإمام الحسن البصري ومرقد الشيخ محمد بن سيرين.
  5. وهناك أيضا عدد كبير من المطاعم ومنها مطعم أبو ستار.

ما تم فعلة من قبل العراق للإهتمام بالسياحة

  • هناك إهتمام كبير بالسياحة وعمل تطوير لهذا المجال الحيوي إضافة الي أن هناك عمل كل التطوير ليس زيادة للإيرادات المالية فقط ولكن لخلق فرص العمل وتعزيز القيمة الإقتصادية ونقل البلاد الي نهضة سياحية وتقديم صورة مشرقة عن العراق بعد أن عانت في السنوات الماضية من إرهاب وسواد وديكتاتورية.

الحلول المقترحة لتعزيز السياحة في العراق

  • يجب عمل تشكيل مجلس وطني أعلي للسياحة في العراق
  • يجب إعادة النظر في إلغاء وزارة السياحة لما لها من أهمية كبري في تطوير تلك القطاع السياحي في العراق
  • يجب عمل إعادة هيكلة للمؤسسات والقطاعات السياحية وإبعاد العناصر الحزبية من تلك المجال
  • الإعتماد علي التخطيط العلمي السليم لتطوير الإمكانيات السياحية ومنها في مجال السياحة الدينية وهي تعتبر مصدرا هاما للدخل وتحقيق الرفاهية
  • يجب الإستفادة من الخبرات السابقة في مجال التطوير السياحي والإستفادة أيضا من الخبرات والكفاءات المهنية المتخصصة في مجال السياحة ويجب أيضا منحهم الأولوية في التوظيف في هذا المجال للإستفادة منهم