تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

haeaty2015@gmail.com
اضافة للمفضلة

التجشؤ والقلب ..ما العلاقة بينهما؟

الرئيسية الطب و صحة الانسان التجشؤ والقلب ..ما العلاقة بينهما؟
yourcolor 119
التجشؤ والقلب ..ما العلاقة بينهما؟

التجشؤ والقلب ..ما العلاقة بينهما؟

التجشؤ يعتبر أمر طبيعي وشائع بين الناس حيث أنه عامل طبيعي من العوامل التى تساعد على خروج الغازات من الجسم لكن هل خطر في بالك في أي وقت من الأوقات أن التجشؤ عندما يزيد عن الحد الطبيعي فقد يشير إلى زيادة خطر الإصابة بأزمة أو نوبة قلبية أو قد يدل على الإصابة بأي مرض من أمراض القلب.

وذلك بالرغم من أن العلاقة بينهما نادرة الحدوث حيث أن التجشؤ عرض ثانوي من الأعراض والعلامات التى تدل على النوبة القلبية.

هل التجشؤ علامة على حدوث أمراض القلب فقط؟

هناك علاقة بين التجشؤ والقلب، فالتجشؤ يعد عرض ثانوي من أعراض مشاكل القلب لكن هذا لا يعنى أن هناك مشكلة من مشاكل القلب بمجرد التجشؤ. حيث أنه عرض أساسي أيضاً من أعراض مشاكل المعدة والتي تتشابه في الغالب مع أعراض وعلامات الذبحة الصدرية والنوبة القلبية. وهذا ما يجعل الأطباء غير قادرين على التمييز بينهما إلا بإجراء فحوصات مخبرية لتحدد إذا كان هذا التجشؤ عرض من أعراض النوبة القلبية أم أنه عرض من الأعراض الناتج عن مشكلة من مشاكل المعدة. وهناك العديد من الأسباب التى قد تؤدى إلى التجشؤ منها ما يلى:

التجشؤ والقلب ..ما العلاقة بينهم؟

التجشؤ والقلب ..ما العلاقة بينهم؟

التجشؤ

التجشؤ عبارة عن عملية فسيولوجية تطرد الهواء من المعدة أو الحنجرة خارج الجسم وتصاحب هذه العملية ضجة نموذجية. كما يعد التجشؤ بعد ساعة من تناول الطعام لثلاث أو أربع مرات ظاهرة طبيعية. حيث تدخل كمبات كبيرة من الهواء على مدار اليوم ومع كل جرعة من السوائل يدخل حوالى 15 ملم من الهواء للمعدة وبلع الهواء الزائد يعد عملية غير مقصودة حيث يتم بلع الهواء خلال الوجبات وبينها وتعتبر عملية شائعة في عملية عسر الهضم العضوي والوظيفي وتحدث هذه العملية من خلال توسيع القفص الصدري مع خفض عضلة الحجاب الحاجز إزاء المزمار المغلق.

يشتكى الأشخاص الذى تشعر بالضغط النفسي ومن يشعرون بعدم الراحة بمنطقة الصدر أو بتجويف البطن من التجشؤ المستمر الذى يتسبب في الإحساس بالارتياح وهم غير مدركين لعملية بلع الهواء لأنها عملية مكتسبة وتؤدى هذه الظاهرة لتفاقم بلع الهواء فهو ظاهرة وظيفية مزمنة وليست مرض.

الأسباب المرتبطة بممارسة الأنشطة اليومية

  • التنفس عبر الفم.
  • أطقم الأسنان رديئة الصنع.
  • الضغط العصبي والنفسي.
  • مضغ العلكة.
  • تناول الأطعمة والمشروبات بسرعة مبالغ فيها.

الأسباب المرتبطة بمشاكل المعدة

هناك الكثير من مشاكل المعدة التي قد تؤدى إلى التجشؤ منها ما يلى:

  • التهاب في بطانة المعدة.
  • الإصابة بارتجاع المعدة المرئي (Gastrointestinal reflux disease).
  • التهاب البنكرياس.
  • عدم تحمل الطعام (Food intolerance).
  • الإصابة بأورام في الجهاز الهضمي.
  • فتق الحجاب الحاجز.
  • الإصابة بالقرحة الهضمية.

التجشؤ والقلب .. ما العلاقة بينهما؟

متلازمة Meganblase عبارة عن اضطراب نادر يتميز بابتلاع الهواء بعد تناول الوجبات الثقيلة مما يؤدى إلى وجود فقاعة كبيرة من الغاز بالمعدة تسبب ألم بالإضافة إلى التجشؤ المفرط. كما تزيد من الإحساس بالامتلاء وضيق في التنفس وهو ما قد يعتبره البعض علامة من علامات النوبة القلبية وغالباً ما يتم علاج هذه المتلازمة عبر تغييرات سلوكية. ويعد عسر الهضم أو الحموضة أو ارتجاع المريء العامل المشترك بين القلب والتجشؤ فهذه الاعراض تؤدى إلى التجشؤ وعادة يشعر من يعانى منها بآلام في الصدر مشابه إلى حد ما مع آلام النوبة القلبية. والعلاقة بين التعرض لنوبة قلبية والتجشؤ يعتبر أمر نادر حيث أن التجشؤ من علامات الأزمة القلبية الأقل انتشار وشيوعاً، ومن علامات النوبة القلبية ما يلى:

علامات الأزمة القلبية

الغثيان أو عسر الهضم

عندما لا يصل للقلب والمناطق الأخرى كميات كافية من الدم يمكن أن تتطور أعراض المعدة التى منها التجشؤ والقيء كما قد يتم إساءة تشخيصها على أنها حرقة المعدة. لذلك من الضروري زيارة الطبيب إذا كنت تعانى من أعراض أزمة قلبية أخرى.

الشد العضلي

إذا كنت تشعر بإجهاد العضلي أو ألم في الكتفين أو أعلى الظهر ولا تستطيع ربطه بإصابة جسدية فقد يشير هذا إلى أزمة قلبية صامته وذلك طبقاً لجمعية القلب الأمريكية التى أوضحت أن النوبات القلبية الصامتة تكون ذات أعراض معدومة أو قليلة لكنها بنفس خطورة الأزمات القلبية ذات الأعراض الواضحة.

ضغط غير مريح في وسط الصدر

الضغط غير المريح أو الإحساس بألم في منطقة وسط الصدر أو الامتلاء يعد من أول أعراض وعلامات الأزمة القلبية التى أدرجتها جمعية القلب الأمريكية.

ألم في مناطق أخرى من الجسم

ألم النوبة القلبية غير مقتصر على الصدر حيث يمكن أن تحدث آلام أخرى وتشير إلى الأزمة القلبية في مناطق كالظهر والرقبة والفك والكتفين والذراعين فعندما تكون هناك أزمة في القلب كالشريان المسدود يثير الأعصاب في القلب حتى يعطيك إشارة على وجود خطأ ما، وبالنظر إلى أن العصب المبهم غير مرتبط بالقلب فقط ولكن بالعنق والبطن والصدر والدماغ فهذا يعنى أنك قد تشعر بإشارات الألم التى تدل على وجود خطا ما في العديد من المناطق غير منطقة القلب.

الدوخة

هناك العديد من الأسباب التى قد تجعلك تشعر بالدوخة والدوار مثل عدم شرب الماء بكميات مناسبة أو الوقوف بشكل مفاجئ وسريع أو عدم تناول الغذاء، لكن يعد الدوار المصاحب بألم في الصدر أو ضيق بالتنفس من علامات انخفاض ضغط الدم وهذا ما قد يشير في بعض الحالات إلى أنك تعانى من أزمة قلبية.

التجشؤ والقلب ..ما العلاقة بينهم؟

التجشؤ والقلب ..ما العلاقة بينهم؟

ما هو التصرف المناسب عند حدوث التجشؤ؟

التجشؤ وإخراج الغازات أو الشعور بألم لفترة قصيرة من الأعراض المرتبطة بمشاكل المعدة بينما يعد التجشؤ باستمرار المصاحب لأعراض مثل ضيق التنفس علامة من علامات وجود أزمة أو نوبة قلبية. لذلك يجب زيارة الطبيب مباشرة عند ظهور أحد العلامات التى تزيد من احتمالية علاقة التجشؤ بالأزمة القلبية حيث يعتبر التصرف السريع من أسس العلاج الصحيحة.

علاج كثرة التجشؤ

هناك بعض النصائح التى تساعد في علاج التجشؤ، ومن هذه النصائح ما يلى:

  • عدم إعطاء فرصة لبلع الهواء بكميات كبيرة للتقليل من التجشؤ وذلك من خلال تجنب الكلام أثناء تناول الطعام بالإضافة إلى تناوله ببطء.
  • تجنب المأكولات الدسمة وذلك لأنها تسبب الارتجاع المرئي والتجشؤ وتناول الأطعمة الصحية بدلاً منها ومن الأطعمة الدسمة التى تزيد من غازات البطن الملفوف والبقوليات ومنتجات الألبان والبروكلي.
  • التقليل من المشروبات الغازية.
  • تجنب مضغ العلكة فهي تزيد من كميات الهواء التي تدخل للمعدة.
  • الإقلاع عن التدخين فهو من الأسباب الرئيسية لدخول كميات كبيرة من الهواء للمعدة.
  • تناول الأناناس لأنه يحتوى على مادة بروميلين التي تساعد في تعزيز عملية الهضم كما تقلل من التجشؤ.
  • مضغ بذور الشمر والكرفس بعد وجبات الطعام فهما يساعدان على التقليل من التجشؤ لاحتوائهم على مواد تساهم في طرد الهواء الزائد من الجهاز الهضمي.
  • ممارسة المشي بعد تناول الطعام للتسهيل من عملية الهضم وللتقليل من الاضطرابات الهضمية التى تتسبب في حدوث التجشؤ.
  • تهدئة المعدة بالزنجبيل والبابونج المغلي فهما يساعدان على التقليل من اضطرابات الجهاز الهضمي مما يقلل من التجشؤ.
  • إذا كنت تعانى أعراض مرضية مصاحبة للتجشؤ كآلام في البطن يجب زيارة الطبيب المختص لتحديد العلاج المناسب.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة