كيف يمكن الاستمثار فى البنوك الأسلامية

كثيرا ما يسأل المسلمين كيف يمكنهم استثمار أموالهم في الأماكن البعيدة عن الربا، لأن من المعروف أن الربا من العادات التي أدخلها الاستعمار اليهودي، وأهم ما يميز البنوك الإسلامية أنها تحاول كل المحاولات ان لا تخسر أموالها فهي تبحث بشكل دائم عن الاستثمارات الأكثر أمنًا من الخسائر، وعدم الرغبة في الخسائر ليست خطأ ولا أمر محرم بل بالعكس فان ديننا الاسلامي لم يفرض المتاعب على صاحب المال والشرع وأحل التجارة لكي لا يخسر المال.

أنواع الاستثمار المتاحة في البنوك الإسلامية

شركات العقود

  • يكون الاتفاق بين عقدين أو أكثر من عقد، ويشتركون في الأرباح السنوية ورأس المال.

شركات الأملاك

  • يشترك شخصان أو أكثر من شخص في امتلاك شئ ذو قيمة مالية عالية.

شركات العنان

  • يكون فيها شرط هام وهو عدم التفريط في أي شريك من الشركاء دون الرجوع الى باقي الشركاء الآخرون.

شركة المفاوضة

  • هذه الشركة لا تعطي المساواة بين الشركاء.

أشكال الاستثمار المتاحة في البنوك الإسلامية

أولًا: المضاربة

  • هيا عبارة عن جمع الأموال والعمل بها في المشاريع التي لا يستطيع أحد العمل بها بمفرده، وهي تناسب الأشخاص الذين يملكون الأفكار ولا يملكون مال كافي.
  • المضاربة تتم بين طرفين طرف بالمجهود وطرف آخر بالمال وكل طرف يأخذ المال المتفق عليه.

والمضاربة تنقسم الى عدة أقسام

  • مضاربة خاصة: وهي تنص على أن العمل والمال يتولاهم فرد واحد.
  • مضاربة مطلقة: وهي لا تفرض على صاحب المال نوع اى نوع من الاستثمار.
  • مضاربة مشتركة: وهي تتكون من أفراد أصحاب المال والعمل.
  • مضاربة مقيدة: تشرط على صاحب المال استثمار أمواله في مشاريع معينة.

شروط المضاربة

  • رأس المال يجب أن يكون معلوم مصدره.
  • لا يضمن صاحب المضاربة رأس المال إن حدث خسائر.
  • يتم تحديد نسبة الأرباح لكل فرد من الأفراد.
  • يتم تحديد وقت المضاربة.

ثانيًا: نظام المشاركات

  • يتم تقديم رأس المال مع أكثر من شخص ويكون هناك عدة شروط متفق عليها.
  • وهي عقد يتم الاتفاق بين أكثر من طرف وكل طرف يدخل برأس المال مثل الآخرين، ويمكنه التصرف لأن مالك شريك.

ثالثًا: المرابحة

وهيا يتم بها البيع بنفس سعر الشراء، والمرابحة لها عدة شروط وهي:

  • السلعة المراد بيعها يكون سعرها معروف للجميع.
  • يتم الاتفاق على الربح إن كان للبائع أو للمشتري.
  • البيع يكون على شكل العرض.
  • يجب أن يكون العقد صحيح.

رابعًا: أنواع البيوع

  • بيع المقايضة: وهو تبادل أشياء ببعضها وليس بنقود.
  • بيع السلم: يتم دفع المال ويتم تسليم البيع في وقت اخر.
  • بيع الأمانة: يتم تحديد ثمن بيع السلعة من المشتري قبل شرها.
  • بيع الأجل: يتم بيع السلع مع تأجيل دفع المال.

خامسًا:القرض الحسن

  • البنوك الإسلامية لا تعطى قروض مثل البنوك الأخرى لان البنوك الإسلامية لا تأخذ أكثر من حقها لأنها تعتبره ربا.
  • ويوجد بعض الحالات التي يوافق البنك الإسلامي على القرض الحسن مثل العلاج أو السفر.

مصادر تمويل القرض الحسن:

يوجد عدة مصادر يتم تمويل القرض من خلالها وهي:

  • التمويل من خلال المودعين الذين يتعاملون بشكل أساسي مع البنك.
  • يتم أخذها على سبيل حسابات الائتمان.
  • يقوم بعض الأفراد تفويض المصرف بإقراض الأشخاص.

بذلك قد قدمنا جميع أنواع الاستثمار في البنوك الإسلامية وقمنا بالشرح عن جميع تفاصيل المضاربة وأيضا القرض الحسن، ومعرفة أنواع المعاملات التي تحدث من خلال البنك وحجم الخسائر التي يتحملها الأفراد والبنوك.