يعد الإقتصاد المالي هو أحد أفرع الإقتصاد التي تبرز مهمتها الأساسية في العديد من  الأنشطة النقدية ويبرز  دور الإقتصاد المالي  في الحياه الاقتصادية ودراسة الوسائل المالية ويبدأ في اختيار الأفضل تنفيذه .  ويسعي أيضا في تحقيق التوازن العام والعمل الدائم علي زيادة المعدلات الخاصة بالنمو الإقتصادى .وقد عرف كينيز الإقتصاد المالي بأنه هو الوسيلة المالية التي تعمل علي توزيع الدخل القومي وتعمل علي دعم قطاعات معينه لتحقيق التغيرات الاقتصادية والعمل علي تشجيع الإنتاج وزيادة الدخل ثم القيام بإعادة توزيع الدخل وزياده الطلب الكلي .  والإقتصاد المالي يكمن دوره في وجود حالة من الترابط بين التغيرات المالية مثل الأسهم والاسعار والفائدة .

مجالات الإقتصاد المالي

 للإقتصاد المالي العديد من المجالات منها تمويل الشركات ويعد هذا من أهم المجالات التي يتم فيها استثمار المال حيث أن المال يعمل علي تمويل الشركات في دعم الكثير من المجالات ، كما يتم استثمار المال في التمويل عن طريق الأسواق المالية والمؤسسات وتساهم الكثير من المؤسسات المالية علي دعم الأسواق

 

العملة

تعد العملة هي أساس الإقتصاد المالي الأن والإقتصاد المالي هو الآساس لقيام الدولة وليس المقصود بالمال النقود الورقية فقط وانما يوجد ثلاث أنواع للنقود وتتمثل في النقود السلعية ومصدرها الذهب والفضة ، والنقود الورقية المقصود بها العملة الرسمية للدولة ، النقود المصرفية يقصد بها الحسابات الجارية مثل الشيكات .

تأثير الإقتصاد المالي

 

للنقود الكثير من الوظائف الهامه في اقتصاد اى دولة  والتأثير علي اقتصادها المالي فلنقود  دور كبير في تسهيل عملية التبادل وتصبح أكثر سرعة من نظام المقايضة الذى يعتمد علي تبادل السلع فلا يصبح كلا الطرفين مرغوب علي اقتناء البضائع التي يقدمها له الطرف الآخر والعملة تزداد قيمتها بمرور الزمن فسعر اليوم غير سعر غد غير السعر بعد ٥سنوات مثلا .

 

العوامل المؤثرة علي الإقتصاد

توجد العديد من العوامل التي تؤثر علي الإستثمار بصورة كبيره وهي التمويل ،العلاقات الإجتماعية ،المعلومات ، الحاكمة ، الإبتكار .

 

التمويل

يعدد التمويل أحد العوامل التي تؤثر علي الإقتصاد المالي بصوره كبيره حيث يعتمد النظام علي توفير الموارد المالية من أجل أن تستطيع المنظمات تحقيق أهدافها حيث يعد التمويل هو المصدر الأساسي الذى يعتمد عليه النظام الاقتصادى.

 

الإبتكار

نحو الإبتكار في الإستثمار سواء كان للشركات او للدول فالإبتكار هو المفتاح الذى تستطيع به الدولة التميز والتغير عن المنافسين وتوفير منتجات عالية الجودة وبأفكار مختلفة  بخلاف المتاح بين المنافسين .  

 

الحروب

 

قيام الحروب التي قامت في الكثير من البلدان سواء كانت البلاد العربية ، القارة الآسيوية ، حدوث انحسار للدعم العالمي الإقتصادى حيث يعد هذا العامل إحدى النتائج التي ترتبت علي تحرير التجارة الدولية وهذا أدى إلي كثرة البطالة وانخفاض مستوى الأجور في الدول وقد أثرت هذه الحروب بصورة كبيرة علي الإقتصاد العالمي كما أدت إلي حدوث الكثير من التوتر السياسي  بين الكثير من الدول ومنها ما حدث من توتر سياسي بين كلا من الولايات المتحدة وحلفائها ومن جهة آخري روسيا .

 

التطور الدائم

تسعي الكثير من الدول نحو التطور وتطور استثمارها دوليا وذلك عن طريق المؤسسات ، الشفافية ، البنية التحتية ، عن طريق البيئة السياسية والإقتصادية .

 

الحوكمة

اتباع نظام الحوكمة الذى يعمل علي زيادة المعاملات الدولية وتدفقها كما أن الحوكمه لها تأثير كبير في اختيار الدول ذات جاذبية استثمارية .

 

  • منذ الحرب العالمية الثانية أصبحت الدول الصناعية السبع هي التي تحدد آفاق النمو وتستطيع أن تؤثر علي الإقتصاد المالي للدول أنا الآن فقد تغيرت الأوضاع فلا تستطيع دولة أن تؤثر علي المعدلات الخاصة بنمو الإقتصاد العالمي ولم يعد للدول السبع الحق في اتخاذ هذا القرار .