تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

ahmedolfat07@gmail.com
اضافة للمفضلة

الأطفال يرثون ذكائهم من أمهاتهم

الرئيسية تربية الاطفال الأطفال يرثون ذكائهم من أمهاتهم
فريق مقال للكتابة 224
الأطفال يرثون ذكائهم من أمهاتهم

قد يعتقد الناس للوهلة الأولى أن الأطفال يرثون ذكاءهم من كلا الأبوين، إلا أن ذلك غير صحيح تماماً، فجميع الصفات الوراثية يحددها جينات الأم أو الأب حسب طبيعتها. ولكن صفة الذكاء تحديداً يحملها الكروموسوم من نوع X، ولأن الأم لديها كروموسومين (XX) بينما يحمل الأب كروموسوم واحد من هذا النوع (XY)، لذا تكون فرصة أن يحصل الطفل على صفة الذكاء من أمه مضاعفة مقارنة بوالده الذي تكون جيناته أقل تأثيراً في ذلك .

حيث أظهرت الدراسات البحثية أن الأطفال يرثون جينات الذكاء من أمهاتهم وليس من آبائهم، بما يتفق مع صحيفة الإندبندنت البريطانية. ولنلقي نظرة أوضح عن الموضوع سوف نتناول في هذا المقال ،لماذا يتوارثون الأطفال الذكاء من الأمهات وليس من آبائهم. والأساليب التي يمكن إتباعها لزيادة ذكاء الطفل بالإضافة إلى معرفة معدل ذكاء الطفل الطبيعي .

جينات الذكاء من الأم أو الأب

أكد باحثون في علم الوراثة في جامعة واشنطن أن الجينات تنتقل عبر كروموسوم X، الذي تمتلك النساء منه اثنين. بينما يمتلك الرجال كروموسوم X واحد فقط. بالإضافة إلى ذلك يعتقد العلماء أن الجينات المرتبطة بالوظائف الإدراكية المتقدمة الموروثة من الأب يمكن أيضًا إلغاء تنشيطها تلقائيا.

كما يعتقد العلماء أن العلاقة الوطيدة بين الأم والطفل تساعده على تنمية بعض أجزاء دماغ الطفل بشكل صحيح. مما يوفر له وسيلة أمان تسمح له باستكشاف العالم، وتساعده على بناء الثقة بنفسه لحل جميع مشاكله ، والقضايا التي قد يوجهها. كذلك ذكر العلماء أن علم الوراثة ليس المحدد الوحيد للذكاء، لأن نسبة الذكاء الجيني تقدر بنحو 40 أو 60٪ فقط، مما يترك احتمالية عالية للطفل لتجميع ذكائه من البيئة المحيطة به.

أهمية قياس الذكاء

أهمية قياس الذكاء في تقييم المستويات التعليمية وتقييم العجز العقلي وتقييم المتقدمين للعمل، حتى عندما يحسن الطلاب اختباراتهم، فإنهم يحسنون دائما قدراتهم المعرفية، مثل الذاكرة والاهتمام والسرعة، وبعض الأبحاث تكون اختبارات استخباراتية للتنبؤ بالأداء الوظيفي، وبالتالي يتم استخدام عامل الاستخبارات للتأكد من توزيع الذكاء النفسي داخل السكان والعلاقات بينه وبين التغيرات الأخرى.

بالإضافة إلى دراسة التفسيرات لانتهاك الاستخبارات من شخص مختلف. أشار العلماء والباحثون إلى درجات عالية من اختبارات الاستخباراتية لعدة أشخاص تحدث بمعدل متوسط ​​يصل إلى 3 نقاط من المخابرات كل عقد منذ القرن العشرين الأول، أي أن الذكاء البشري هو أكثر مع مرور الوقت.

الأطفال يرثون ذكائهم من أمهاتهم

الأطفال يرثون ذكائهم من أمهاتهم

أساليب فعالة لزيادة ذكاء الطفل

كل أم تتمنى أن يكون طفلها أكثر ذكاءً، وتظن أن الذكاء قد يكون نعمة من الله، أو أنه يزيد دون تدخل منك. لكن الحقيقة هي أن الذكاء الذي منحه الله يحتاج إلى عناية والعديد من الطرق للاعتناء به، وزيادته في طفلك. ومن خلال هذه الفقرة ، تقدم لكِ طرقًا صحية وفعالة لتنمية ذكاء طفلكِ ،ومنها :

1. التغذية

يلعب الطعام الذي يأكله طفلك دورًا حاسمًا في زيادة ذكائه. وبالتالي نمو دماغه بطريقة صحية. ومن بين الأطعمة التي تزيد من نمو عقل طفلك ومهاراته :

زبدة الفستق

تحتوي زبدة الفستق على دهون تساعد على زيادة النمو العقلي والمعرفي للطفل .

حليب كامل الدسم

يعد الحليب الكامل الدسم غني بالأحماض الدهنية والكوليسترول، والتي يعتقد الباحثون أن الأطفال دون سن الثانية يحتاجون إليه بسبب دوره في بناء الخلايا العصبية. كما يساعد على عزل خلايا الدماغ، مما يعزز وظائف الاتصال داخل الدماغ.

البيض

يعتبر البيض من العناصر الغذائية المهمة لدماغ الطفل لاحتوائه على البروتينات والعناصر الغذائية الضرورية للنمو. مثل الكولين، وهو مشابه لفيتامين ب المركب. والذي ثبت في الدراسات أنه يعزز التعلم والذاكرة.

تونة

تلعب الأسماك دورًا حاسمًا في بناء القدرات العقلية، وخاصة التونة الغنية بالأحماض الدهنية المتعددة ، وذلك لاحتوائها على أوميجا 3 الموجودة في خلايا الدماغ بشكل طبيعي، وهي مهمة للعقل السليم.

2. لعب

اللعب يعني توظيف طاقات الأطفال ومساعدتهم على التخيل والتجربة والاستنتاج ، وتعد وكل واحدة من هذه الأشياء هي عوامل محفزة لعقل الطفل وتجعله أكثر ذكاءً. كما أظهرت الدراسات أن الأطفال الذين يلعبون بشكل مستمر يتمتعون بمستويات عالية من الذكاء. ومن بين أهم فوائد اللعب ، تدريب العقل على التركيز ، وتنمية قدرة الطفل على التخيل ، والقدرة على التجربة ثم الخاتمة.

3. القصص

قصص ما قبل النوم ليست مجرد رفاهية، بل هي فكرة حاسمة في تحفيز عقل الأطفال. فالقراءة للطفل في سن مبكر قد تزيد من مفرداته ، وبالتالي تنمي ذكاءه اللغوي. فبجانب القصص، قم بإلقاء محاضرة على طفلك بغض النظر عن صغر سنه وذلك لتنمية ذكائه وقدراته الفكرية.

4. الراحة

إبعاد الطفل عن أي مصدر توتر، له تأثير السحر على قدراته العقلية لأن الضغط العصبي والتوتر يتسببان في حدوث تغير في هرمونات جسم الطفل مما يؤثر على نموه العقلي.

5. الحب

يؤثر الاهتمام والحب والجو العائلي التقليدي على النمو العقلي والصحي للطفل، فالأطفال الذين يتقدمون في السن في ظل أسرة مستقرة توفر لهم الحب، هم الذين يحققون إنجازًا أكاديميًا متميزًا .

الأطفال يرثون ذكائهم من أمهاتهم

الأطفال يرثون ذكائهم من أمهاتهم

معدل ذكاء الطفل الطبيعي

وفقًا للجمعية الوطنية للأطفال المقدمين، غالبًا ما يتم تحديد مستوى ذكاء الطفل وفقًا لمقياس ذكاء Binet من خلال النتائج اللاحقة:

  • إذا كانت نتيجة الاختبار بين 90 و 110 ، فهذا يعني أن الطفل يتمتع بذكاء متوسط ​​، وهو ما يقرب من 50٪ من الصغار.
  • وإذا كانت نتيجة الاختبار 130 درجة، فإن الطفل ذكي للغاية، وهذه النتيجة تمثل 2٪ إلى ثلاثة من الشباب.
    أما إذا حصل الطفل على 140 نقطة، فإنه يعتبر عبقريًا ولديه مواهب رائعة.
  • وأيضاً إذا حصل طفل صغير على 145 درجة، فغالبًا ما تكون هذه نتيجة استثنائية، يحصل عليها طفل واحد من بين كل 1000 طفل، وتشير إلى أنه ذكي للغاية.
  • كذلك إذا كانت درجة الطفل من 70-80، فهذا يشير إلى أن مستوى ذكائه أقل من الحد الأدنى، ولديه صعوبات في التعلم.
  • وإذا حصل الطفل على درجة 70، فهذا يعني أن إدراكه قد تأخر، أو أنه قد يكون لديه إعاقة ذهنية.

يُذكر أن أفضل نتيجة في معدل الذكاء كانت 228، وسجلتها الكاتبة الأمريكية مارلين فوس سافانت عندما كانت في العاشرة من عمرها، بما يتوافق مع كتاب غينيس للأرقام القياسية.

أهمية اختبار ذكاء الطفل لدى الصغار

  • التعرف على نقاط القوة والضعف لدى الطفل، وهو ما يساعدك في تنمية قدراته، ومعالجة أي مشاكل إن وجدت.
  • اكتشاف مواهب الطفل ومن ثم المواد التي يفضلها سواء كانت أدبية أو علمية مما يساعده على وضع التخصصات التعليمية الأنسب لقدراته.
  • تشخيص إعاقات الطفل الذهنية، والتي يصعب أحيانًا اكتشافها في سن مبكر. وقد يسهل ذلك معرفة ما إذا كانت المدارس الحكومية مناسبة له ، أو إذا كان بحاجة إلى تعليم مناسب لحالته.
  • البدء مبكرًا في معالجة صعوبات التعلم لدى الطفل، مثل: عسر القراءة، صعوبة الإملاء، وعدم القدرة على إجراء عمليات حسابية، كتابة خاطئة .

وأخيرا، عزيزتي الأم اتمني أن تكوني على علم أن لكل طفل قدراته الخاصة في معدل ذكائه، وإن الذكاء نعمه وهبه من الله -عز وجل- كل ما سبق هي اجتهادات منا لمساعدتك في تطويرها ولكن اعملي أن ابنك مميز أي كان.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة