إن العلوم الطبيعية في البلدان العربية الشرقية، هي النموذج الأمثل للمعرفة بكافة أنواعها، فالمعرفة هي محيط واسع من العلوم، والعلوم الطبيعية هي مزيج متداخل من العلوم المختلفة، ومعظم هذه العلوم هي علوم إنسانية، فالعلوم الطبيعية هي التي تحدد المفاهيم والتعريفات، وتبين لنا حقيقة العلم من حيث كونه وسيلة للمعرفة، أم انه هو المعرفة ذاتها، وتشمل العلوم الطبيعية العديد من المواضيع والتخصصات التي تدرس في هذا التخصص، أما في دول الغرب، فإن العلوم الطبيعية متداخلة مع نوع أخر من العلوم وهو العلوم القائمة على تجربة، وهذه العلوم (الطبيعية والتجريبية) يقومون باستخدام بيانات ومعلومات مستمدة من الطبيعة وقوانينها.

ما هي العلوم الطبيعية

  • أن العلوم الطبيعية هي علم يقوم على دراسة الأرض، بما فيها من ظواهر، وبما فيها من أنظمة مختلفة في الطبيعة وفي الكون الذي نعيش فيه، فيدرس الكون بما يحتويه من مجرات وكواكب، وبما فيه من نجوم، والأرض وما عليها من حياة والمجتمع، وتدرس كافة الأنظمة التي تأخذ الفيزياء بتطوراتها أو البيولوجي أو التطور الثقافي دستورا ومنهجا لها.
  • وتقوم هذه العلوم بتوضيح كيف يسير الكون وكيف يعمل، ويحاول وضع تفسيرات علمية محددة ودقيقة وواقعية، ويبتعد هذا العلم عن التفسيرات المعقدة المبنية على أمور غيبية غير واقعية ولا ملموسة، وتضع العلوم الطبيعية حجر الأساس للعلوم التطبيقية، وفي أغلب الأوقات تصنف العلوم الطبيعية والعلوم التطبيقية كعلم واحد وهو العلوم الطبيعية.

نشأة العلوم الطبيعية

  • من المعروف والبديهي أن تكون نشأت العلوم الطبيعية قائمة على تاريخ طبيعي أساسه هو العلم، لأن الإنسان كفرد في المجتمع يعتبر ضلع من ضلوع عملية التطور التي تحدث لمختلف دول العالم، وهو الذي يربط بين مختلفة الأنظمة التي تختلف من دولة لأخرى ومن زمن لزمن أخر.
  • وتجدر الإشارة إلى أن التطور المهيب الذي يحدث في الآونة الأخيرة، له مسعى معين، وهو محاولة توحيد جميع العلوم الطبيعية تحد سقف واحد، ومحاولة فهم البشر وطبيعتهم وكيفية تكوينهم ومن أين أتوا.
  • ومن الجدير بالذكر إننا كبشر والبشرية عامة ليست في حاجة إلى علم جديد يصف لها الكون بطريقة معمقة وصعبة، فيجب أن يتم توضيح الكون وماهيته وظواهره والنظم الموجودة فيه بطريقة بسيطة وسهلة.

فروع العلوم الطبيعية

هناك الكثير من التخصص والفروع التي تندرج عن العلوم الطبيعية ومنها:

  • العلوم الفيزيائية والتي تهتم بدراسة المادة من حيث التكوين والخواص.
  • العلوم الطبيعية.
  • العلوم الكيميائية، فتدرس جميع تفاعلات المادة وأشكالها.
  • علوم الكون والفضاء.

أهمية العلوم الطبيعية:

  • دراسة العلوم الطبيعية ما هي إلا وسيلة فعالة تساعدنا على فهم العالم والكون الذي نعيش فيه.
  • فالعلوم الطبيعية تقوم على أسس علمية ومعرفية، مثل وصف الأشياء وإعطائها مسمياتها.
  • وتوقع ما سيحدث في المستقبل من حيث الطبيعة والكون.
  • وتساعد على فهم الظواهر المختلفة الطبيعية، وهذه العلوم تستند إلى أدلة وأسانيد عن تجارب وأبحاث.

أهمية تخصصات العلوم الطبيعية

1- أهمية علم الجيولوجيا

  • وهو العلم المختص بدراسة الأرض وأصلها، وكيف تكونت، وكم عدد طبقات الأرض، بالإضافة إلى دراسة تاريخ الأرض.

2- أهمية علم الفلك

  • ويعتبر هذا العلم من أقدم أنواع العلوم، وهذا العلم يهتم بدراسة الفضاء وما في الكون من أجرام سماوية.
  • وما فيه من نجوم ومجرات، ويدرس الظواهر الموجودة في الكون سواء داخل الغلاف الجوي للكرة الأرضية أو خارجة.

3- أهمية علم الأحياء

  • هذا العلم الذي يقوم على دراسة الحياة على كوكب الأرض.
  • بالإضافة إلى دراسة ما يعيش على هذا الكوكب من كائنات حية.
  • فيدرس تصنيفات هذه الكائنات وأنواعها المختلفة، وما التطورات التي حدثت لها.

4- أهمية علم النباتات

  • وأخيرا وليس أخرا، علم النباتات، ومن المعروف أن هذا العلم يهتم بدراسة مختلف أنواع النباتات وطرق نموها وخصائصها المختلفة.