انضم إلينا
تسجيل عضوية جديدة

أنطونيو كاسانو – Antonio Cassano

3dltسنتين

يعد الدوري الإيطالي من الدوريات الكبرى ذات الصيت الواسع والشعبية الجماهيرية الكبيرة وكذلك يهتم معظم متابعي الدوري الإيطالي بأخبار لاعبي الأندية المشاركة في الدوري الإيطالي خاصة اللاعبين المشاغبين أمثال لاعبنا أنطونيو كاسانو. لذلك يقدم لك موقع فتكاتكل ما يهمك عن المسيرة الكروية الخاصة باللاعب.

أنطونيو كاسانو

السيرة الذاتية لأنطونيو كاسانو

  • تاريخ الميلاد: يوم 12 من شهر يوليو عام 1982.
  • العمر: 39 سنة.
  • محل الميلاد: مدينة باري بدولة إيطاليا.
  • مركز اللعب: مهاجم.
  • الرقم: 99.
  • الأب: جينارو كاسانو.
  • الأم: جيوفانا كاسانو.
  • الأخوة: جيوفاني كاسانو.
  • الزوجة: كارولينا مارسياليس (متزوج 2010).
  • الأبناء: كريستوفر كاسانو وليونيل كاسانو.
  • النادي الحالي: معتزل.
  • مركز اللعب: هجوم.
  • اللقب: بيتر بان.
  • الطول:  175 سنتيمتر  (أي 5 قدم و9 بوصة)
  • الوزن: 80 كيلو جرام
  • الرقم: 99.

مسيرة أنطونيو كاسانو الكروية

نادي باري

  • كان الظهور الأول للاعب الإيطالي أنطونيو كاسانو في الدوري الإيطالي الدرجة الأولى في عام 1999 مع نادي باري الإيطالي وكانت مباراة ضد نادي ليتشي.
  • بعد سبعة أيام من أول ظهور له مع نادي باري ظهر أنطونيو كاسانو بتألق في مباراة ضمن منافسات الدوري الإيطالي لنادي باري ضد نادي إي سي ميلان حيث قام بتسديد هدف رائع في مرمى إي سي ميلان والذي يعد وقتها من أحد الأندية التي كانت تسعى لضم أنطونيو كاسانو في صفوف فريقه قبل أن يقوم بإمضاء عقد للعب بصفوف فريق مدينته الأولى ويعد هذا الهدف هو هدف شهرة اللاعب الإيطالي.
  • طوال مدة لعبه لصالح نادي باري الإيطالي ظلت الأندية الإيطالية الكبيرة تراقب اللاعب كما تعددت الأقاويل وانتشرت العديد من الإشاعات في ذلك الوقت أن اللاعب الإيطالي قد وقع لنادي العاصمة الإيطالية روما إلى أن تم توقيع العقد بشكل رسمي مع اللاعب بعد فوز نادي روما ببطولة الدوري الإيطالي الدرجة الأولى عام 2001.

نادي روما

  • قد تم إمضاء عقد اللاعب أنطونيو كاسانو رسمياً في صيف  عام 2001 لنادي روما الإيطالي وكانت قيمة العقد في هذا الوقت 28 مليون يورو تقريباً.
  • وكانت قيمة العقد في هذا الوقت مصدر جدل كبير في إيطاليا والدوري الإيطالي أن يملك لاعب بمثابة ناشئ في عمر ال 19 عام عقد بهذه القيمة كما صرح أيضاً لوتشانو مودجي مدير نادي يوفنتوس الإيطالي وقتها أن اللاعب أنطونيو كاسانو يعد موهبة حقيقية لكن بالنسبة لعمره يعد مبلغ 28 مليون يورو مبالغ فيه ولكن مع الوقت سنفهم كم تساوي قيمته تحديداً.
  • لم يشارك كثيراً أنطونيو كاسانو مع ناديه روما في موسمه الأول معهم كما أنه قام بتسجيل خمسة أهداف فقط لكنه في كل مرة يظهر فيها مع النادي كان يزداد تألق ومهارة ويطور من نفسه وأسلوب لعبه مما لفت نظر مسؤولين المنتخب الإيطالي ليتم استدعائه للمنتخب الوطني الإيطالي الدرجة الأولى لأول مرة في شهر نوفمبر من عام 2003 ليشارك مع منتخب بلاده في أول مباراة دولية له ضد منتخب بولندا وقد استطاع أنطونيو كاسانو في هذه المباراة أن يحرز أول أهدافه الدولية مع منتخب بلده إيطاليا.
  • كما شارك أيضاً أنطونيو كاسانو مع المنتخب الإيطالي وهو في عمر ال 22 عام في بطولة كأس الأمم الأوروبية لعام 2004 وجاء هذا بعد أن تم إيقاف الأسطورة الإيطالية صانع الألعاب فرانشيسكو توتي في الواقعة التي تمت بينه وبين المدافع الدنماركي كريستيان بولسن في المباراة التي جمعت بين المنتخب الإيطالي والمنتخب الدنماركي.
  • قام أنطونيو كاسانو باستغلال هذه الفرصة بشكل جيد واستطاع أن يثبت نفسه بشكل قوي مما أقنع الجهاز الفني للمنتخب الإيطالي بموهبته الجيدة وتم إدراجه ضمن التشكيلة الأساسية للمنتخب الإيطالي وأثناء مشاركته في أولى مبارياته مع المنتخب الإيطالي ضد منتخب السويد استطاع إحراز هدف لصالح منتخب بلاده.
  • وفي المباراة التالية أمام المنتخب البلغاري استطاع إحراز هدف الفوز لصالح منتخب إيطاليا ولكن لسوء الحظ لم يتأهل المنتخب الإيطالي لنهائي كأس الأمم الأوروبية لهذا العام 2004 حيث أنه تساوى في النقاط مع المنتخب الدنماركي كما تفوق المنتخب الدنماركي في فارق الأهداف مما ساعده على التأهل وهبوط المنتخب الإيطالي.
  • رغم هبوط المنتخب الإيطالي في هذه البطولة إلا أنه نجم اللاعب الإيطالي أنطونيو كاسانو سطع بشده وحصل على ثناء العديد من المدربين ونقاد كرة القدم ومن ضمنهم نجم فرنسا اللاعب تيري أونري حيث صرع بأن أنطونيو كاسانو يعد بمثابة كنز كروي لإيطاليا وواحداً من اللاعبين القلائل الذين تستمتع بمشاهدتهم يلعبون كرة القدم كما حصل أيضاً على ثناء مدرب المنتخب الإيطالي وقتها جوفاني تراباتوني حيث وصف أنطونيو كاسانو بأنه مستقبل الكرة الإيطالية.
  • لم يكن أنطونيو كاسانو لاعب هادئ فلديه سجل عريض من الأحداث المشاغبة والتي كانت بدورها تجذب الإعلام نحوه ومن أشهر مشاغباته خلافاته مع عدد من المدربين من بينهم مدرب النادي الذي يلعب لديه روما الإيطالي وكذلك مدرب منتخب إيطاليا تحت سن الـ 21 كما كان أعند واشرس خلاف هو الذي نشب بينه وبين فابيو كابيلو مدرب نادي روما وقتها والذي قام الأخير بشطب اسم أنطونيو كاسانو من قائمة مباراة تجريبية وقد جاء هذا بعد ظهوره للمرة الأولى دولياً.
  • كما تم طرده أيضاً نظراً لافتعاله المشاغبة حيث أنه بعد أن أشهر له حكم المباراة روبيرتو روزيتي البطاقة الحمراء غضب أنطونيو كاسانو كثيرا واحتج على قرار الحكم بغضب حيث كما أنه قبل خروجه من أرض الملعب قام بالإشارة بأصابعه لحركة القرنيين مؤكداً بغضب على احتجاجه على حكم المباراة وقراره وجاء هذا في نهائي كأس إيطاليا عام 2003 بين نادي روما ونادي إي سي ميلان.
  • كما نشبت أيضاً خلافات بين اللاعب أنطونيو كاسانو والمدرب البديل لنادي روما رودي فولر الذي جاء خلافاً للمدرب تشيزري برانديلي والذي استقال بعد العديد من النتائج السيئة المتتالية في الدوري الإيطالي موسم 2004-2003 والتي على أثرها دخل في العديد من الخلافات بين لاعبي الفريق وعلى رأسهم أيضاً أنطونيو كاسانو وفي شهر ديسمبر من عام 2004 قد خرج أنطونيو كاسانو في مقابلة تليفزيونية مصرحاً بأنه يفتقد المدرب الذي كان يعد بمثابة أب بالنسبة له المدرب كابيلو.
  • كما أنه تم تغيير المدرب لنادي روما للمرة الثالثة في الموسم نفسه ليتولى مهمة تدريب فريق روما المدرب لويجي دل نيري والذي قم بدوره بحذف أنطونيو كاسانو من قائمة الفريق عدة مرات أثناء فترة توليه تدريب الفريق حتى أستقال في نصف الموسم ليتولى مهمة تدريب الفريق ابن نادي روما الأسطورة برونو كونتي ليعود مرة أخرى أنطونيو كاسانو للمشاركة مرة أخرى كما أيضاً حصل على شارة قيادة الفريق بعد إيقاف قائد الفريق الأسطورة الإيطالية فرانشيسكو توتي لمدة خمس مباريات وبعد عودته اصبح هو ثاني قائد للفريق.
  • في فترة تولي المدرب لوتشانو سياليتي تدريب فريق نادي روما وكان هذا قبل بدايو الدوري الإيطالي موسم 2006-2005 قد كان اللاعب أنطونيو كاسانو في فترة خلاف مع إدارة نادي روما بسبب راتبه حيث طلب اللاعب زيادة قيمة العقد للتجديد ولكن قوبل طلبه بالرفض حيث أوضحت الإدارة أن النادي في حالة ضعف مادي.
  • فاستغلت بعض الأندية الأخرى هذه لخلافات القائمة بين اللاعب وإدارة نادي روما وأهمهم نادي انتر ميلان ونادي يوفنتوس في نطاق الدوري الإيطالي وأيضاً نادي ريال مدريد في الدوري الإسباني كما انتشرت بعض الإشاعات أن اللاعب سوف يفضل الانتقال لنادي يوفنتوس نظراً لوجود الأب الروحي له كمدرب للنادي لكنه حسم هذا الجدل في شهر يناير من عام 2006 وامضى رسمياً عقد للانضمام للنادي الإسباني ريال مدريد لبدأ رحلة احترافية جديدة تاركاً ناديه روما دون أن يودع أعضاء النادي أو زملاءه.
مسيرة أنطونيو كاسانو الكروية

مسيرة أنطونيو كاسانو الكروية

نادي ريال مدريد

  • يعد أنطونيو كاسانو ثاني لاعب صاحب جنسية إيطالية يلعب في صفوف نادي ريال مدريد بعد اللاعب كريستيان بانوتشي والذي كان يلعب أيضاً في صفوف ناديه القديم روما لكنه انتقل سابقاً للنادي الاسباني ريال مدريد.
  • يوم 18 من شهر يناير عام 2006 كان أول ظهور لأنطونيو كاسانو مع نادي ريال مدريد في مباراة ضمن منافسات بطولة كأس ملك إسبانيا التي جمعت بين ريال مدريد و ريال بيتيس وقد استطاع اللاعب تسجيل هدفاً في هذه المباراة والظهور بتألق كما أنه أيضاً شارك في ديربي مدريد الذي يجمع بين ريال مدريد ونادي أتليتكو مدريد واستطاع إحراز هدف حسم الفوز حيث انتهت المباراة بفوز نادي ريال مدريد بهدفين مقابل هدف.
  • أثناء فترة تولي لوبيز كارو تدريب الفريق لم يستطع أنطونيو كاسانو أن يكون له مكاناً أساسياً في تشكيل الفريق مما أدى إلى كثرة الشائعات بأن سبب شراء اللاعب كان سبباً مادياً فقط ولم يكن بسبب جودة مستواه كما أنه نظراً لطول فترة عدم مشاركته كسب أنطونيو كاسانو وزناً زائداً بشكل سيء بسبب عدم الاهتمام بنظام التغذية الخاص باللاعب.
  • كما شكل هذا سبباً لأن يخرج أحد الممثلين الكوميديين الاسبان والذي يدعى كارلوس ليتر بتمثيل شخصية اللاعب بشكل مضحك وهو يأكل بشكل مبالغ فيه وهو الحدث الذي أدى إلى أن يتم استبعاد اللاعب من قائمة لاعبين منتخب إيطاليا والذي كان يشارك بدوره في بطولة كأس العالم لعام 2006 بدولة ألمانيا.
  • نتيجة لواقعة التلاعب بنتائج الدوري الإيطالي عام 2006 والتي كانت سبباً في أن يستقيل المدرب فابيو كابيلو من تدريب نادي يوفنتوس الإيطالي لتقوم إدارة نادي ريال مدريد بالتعاقد معه لتولي مهمة تدريب الفريق في صيف عام 2006 مما أيقظ آمال اللاعب أنطونيو كاسانو مرة أخرى ومن الجدير بالذكر أن فابيو كابيلو كان قد تولى مهمة تدريب فريق ريال مدريد منذ عشر سنوات قبل هذا الوقت.
  • وعلى الرغم من ان المدرب فابيو كابيلو يعد بمثابة الأب الروحي للاعب أنطونيو كاسانو إلا أنه في يوم 30 من شهر أكتوبر عام 2006 نشر موقع ويب نادي ريال مدريد أن أنطونيو كاسانو تم فصله بشكل مؤقت من الفريق والسبب كان بمثابة صدمة للجميع أن قام اللاعب بإهانة المدير الفني كابيلو ليوقع عليه هذه العقوبة والتي رد عليها اللاعب في تصريح للجريدة الإيطالية ديلو سبورت قائلاً أنه كان دائماً في ظهر كابيلو وداعماً له منذ أن كانا سوياً في نادي روما كما وجه سؤاله لكابيلو مستفهماً هل أنت لا يوجد لديك احترام؟ فعلت كل ما أستطيع من أجلك في روما وهكذا تكافئني؟ وكان هذ ما جعل أنطونيو كاسانو ينضم إلى ديفيد بيكهام ورونالدو في قائمة اللاعبين الغير مفضلين لدى المدير الفني فابيو كابيلو.
  • ربط بعد الإعلاميين ومواقع الأخبار لرياضية هذه الأحداث بانتقال اللاعب لواحد من الأندية أي سي ميلان أو نيوكاسل يونايتد أو مانشستر سيتي أو إنتر ميلان أو فيورنتينا أو نابولي وأصبح مستقبل أنطونيو كاسانو مع نادي ريال مدريد مجهولاً.
  • وقد صرح اللاعب الإيطالي أنطونيو كاسانو من خلال محطة إذاعة رومانيا أنه سيسلك كل الطرق للعودة مرة أخرى إلى روما ولو عاد ماشياً على الاقدام وأكمل قائلاً أنه لو عاد به الزمن مرة أخرى لن يترك روما أبداً كما ق بالتنويه أنه سيسعى لإصلاح علاقته بكابتن فريق روما فرانشيسكو توتي.
  • لكن في وقت لاحق خرج اللاعب أنطونيو كاسانو في بعض المواقع لأخبار الرياضة لينفي هذه الإشاعات ويكذب الخبر ومما أكد نفيه هو استمرار اللاعب مع النادي الملكي ريال مدريد كما مرت فترة الانتقالات الشتوية ولم ينتقل اللاعب لأي من الأندية التي تم ذكرها من قبل لكنه كما قام بالاعتذار لفابيو كابيلو ليعود بعدها مرة أخرى للمشاركة بشكل منتظم مع الفريق.
  • فيما بعد أثار غضب المدرب الفني للملكي مرة أخرى حيث أنه في حديث ساخر بينه وبين زميله مامادو ديارا اللاعب المالي قام بتقليد بعض الحركات لفابيو كابيلو كما أنتقد تشكيلة الفريق الخاصة بكابيلو مفسراً أنه يفضل بعض اللاعبين عن البعض الآخر وكان يشير إلى أنه يتجاهله هو ورونالدو عن عمد حيث انهم يعدوا غير مفضلين له وكانت قد التقطت بعض الكاميرات هذا الحديث.
  • كما كان لهذا الحدث تأثير كبير جداً على علاقة أنطونيو كاسانو بمدرب فريقه ريال مدريد فابيو كابيلو مما أدى لاستبعاد الآخر للاعب فترة طويلة بشكل رسمي من تشكيل الفريق ومن ثم قام بإضافته للقائمة مرة أخرى برفقة زميله اللاعب ديفيد بيكهام وقد شارك أخيراً مرة أخرى كما كان له أيضاً تأثير إيجابي على مستوى الفريق ونتائجه الإيجابية حيث استطاع تسجيل عدد من الأهداف الحاسمة لكن لسوء حظه لم يستمر طويلاً في المشاركة مع الفريق حيث أنه قد تعرض لإصابة قوية في الركبة منعته من المشاركة مع الفريق الملكي حتى نهاية الموسم.
  • إلا أنه في هذا الوقت أيضاً لم يسلم من الشائعات حيث أنه اعتقد البعض أن سبب غيابه عن المشاركات مع الفريق هي مشكلة جديدة له داخل النادي لكن لم يتم الإفصاح عنها لكنه ليس لديه إصابات تمنعه من المشاركة كما أنه في مقابلة لرئيس النادي الملكي ريال مدريد امون كالديرون في الراديو الإسباني صرح أن موقف اللاعب الإيطالي أنطونيو كاسانو لا يمكن دعمه بشكل خاص في آخر شهرين له مع الفريق كما لمح إلا أن اللاعب سوف يغادر النادي في الانتقالات الصيفية.
  • كما أنه في وقت لاحق من هذا اللقاء التلفزيوني صرح اللاعب الإيطالي أنطونيو كاسانو أنه قد تلقى عرضاً بقيمة خمسة مليون يورو للنادي الإنجليزي مانشستر سيتي لكنه رفض العرض وفضل الإنتقال إلى نادي سامبدوريا على سبيل الإعارة لمدة عام.

نادي سامبدوريا

  • استطاع النادي الإيطالي سامبدوريا التعاقد مع اللاعب أنطونيو كاسانو في يوم 13 من شهر أغسطس في عام 2007 على سبيل الإعارة لمدة عام واحد من النادي الملكي ريال مدريد لتعد هذه الفترة التي لعب فيها كاسانو لصالح نادي مدينة جنوي هي أفضل فترات الفريق منذ فترة التسعينات.
  • كما أنه تم وضع عدد من الشروط اتي تضمن حق اللاعب في عقد الإعارة الخاص به ومن أهمهم أن 1.2 مليون يورو من قيمة عقد اللاعب سوف يقوم بدفعهم النادي الإيطالي سامبدوريا أما باقي قيمة العقد سوف يقوم بدفعه النادي المالك للاعب ريال مدريد وهو ما يقرب من 3 مليون يورو كما أن هناك شرط يعطي للنادي الإيطالي الصلاحية لشراء أنطونيو كاسانو إذا رغب النادي ي هذا.
  • في يوم 18 من شهر أغسطس في عام 2007 أي بعد خمسة أيام من إمضاء اللاعب أنطونيو كاسانو للعقد قد تم تقديمه إلى الجماهير المشجعة للنادي والذي بلغ عددهم وقتها ألفان وخمسمائة مشجع.
  • كما أوضح في أول مؤتمر صحفي له أثناء تقديمه للجمهور أن رقمه المفضل قد تم أخذه من قبل واحداً من لاعبي الفريق لذلك فقد اختار رقم 99 تيمناً بصديقه المفضل وزميله الدائم رونالدو ولأنه إذا تم جمعهم فسيكون الناتج 18 (9+9=18)
  • كما أنه كان متاحاً له ارتداء رقم 10 الذي كان يرتديه لاعب الفريق فرانشيسكو فلاكي والذي قد تم إيقافه في صيف عام 2007 بسبب فحص المخدرات الذي قد أظهر نتيجة إيجابية لتناوله عقار الكوكايين ولهذا قام أنطونيو كاسانو ارتداء رقم اللاعب.
  •  عندما سؤل اللاعب عن مربه السابق والذي كان بمثابة أب روحي له حسب تصريحاته فابيو كابيلو رد أنطونيو كاسانو بـ لا تعليق كما تغيرت تعابير وجهه أيضاً بعد هذا السؤال رغم حالة الفكاهة والمرح التي كان يتسم بها منذ بداية المؤتمر الصحفي وأرجع البعض هذا لسبب استبعاد المدرب له كثيراً في فترة لعبه في النادي الملكي ريال مدريد رغم مساندة اللاعب للمدرب قبلها كثيراً.
  • وفي أول مباراة تدريبية له مع فريقه الجديد سامبدوريا ظهر أنطونيو كاسانو متألقاً كما استطاع أيضاً إحراز هدفين خلال التدريب والذي جاء بعد انتهاء المؤتمر لصحفي لتقديم اللاعب مباشرة كما كانت أول مشاركة رسمية له مع النادي في دربي مدينة جنوي حيث شارك في الدقائق الأخيرة من المباراة كبديل للاعب فينشينسو مونتيلا والذي كان زميلاً له أيضاً في نادي روما.
  • كانت العودة الأولى للاعب الإيطالي أنطونيو كاسانو للتهديف في الدوري الإيطالي في مباراة ناديه سامبدوريا ضد نادي أتلانتا.
  • كافح أنطونيو كاسانو كثيراً ليحافظ على نفسه خالي من الإصابات التي قد تمنعه من المشاركة فكانت الشهور الأولى من عودته للدوري الإيطالي صعبة إلى حد ما كما أنه واجه عدد من المشاكل داحل الملعب لكنه في الأخير عاد مرة أخرى إلى سابق مستواه وكان بمثابة مفاجأة للجميع حيث استطاع إظهار مواهبة التي اعتاد رؤيتها الجمهور الإيطالي حيث أثبت انه من أفضل صغار السن داخل الملعب وأكثرهم إثارة وموهبة في أوروبا وقد كان هذا في أوائل شهر ديسمبر من عام 2007.
  • وبعد العودة من عطلة رأس السنة واصل أنطونيو كاسانو تألقه وإثبات ذاته للجميع حيث أنه خلال مشاركته مع فريقه سامبدوريا في منافسات الدوري الإيطالي استطاع إحراز خمسة أهداف في خمسة مباريات أمام خمسة فرق مختلفة وكان آخر هدف في المباراة التي جمعت بين ناديه سامبدوريا ونادي تورينو وفي الدقائق الأخيرة من المباراة حصل أنطونيو كاسانو على البطاقة الصفراء الثانية في نفس المباراة مما أدى إلى حصوله على البطاقة الحمراء.
  • وكعادته احتج أنطونيو كاسانو على قرار الحكم بغضب حيث قام بخلع قميصه ورميه في وجه حكم المباراة ولم يكتفي بهذا بل قام بعد نهاية المباراة بتوجيه تهديد مباشر للحكم أمام غرفة خلع الملابس ولكن سرعان ما خرج أنطونيو كاسانو للجمهور في نفس المباراة وقام بالاعتذار للنادي والجمهور لكنه بعد هذه الواقعة حصل كاسانو على نصيبه من الانتقادات على تصرفه من قبل الصحافيين والنقاد الرياضيين رغم قرار الحكم الخاطئ على طرده إلا أن تصرف اللاعب يعد غير أخلاقي وغير رياضي مما أدى إلى إيقاف اللاعب لمدة خمسة مباريات من قبل الاتحاد الإيطالي لكرة القدم مما يعني أن اللاعب سوف يعود مرةأخرى للمشاركة في المباريات بعد شهر من الإيقاف.
  • كما تم انتقال اللاعب الإيطالي أنطونيو كاسانو بشكل رسمي فشهر مايو من عام 2008 لكنه قدم أداء متذبذب في بداية موسم 2009-2008 من الدوري الإيطالي لكنه عاد مرة أخرى لتقديم أداء جيد بعد تعاقد النادي مع اللاعب جيامباولو بازيني خلال فترة الانتقالات الشتوية مما خلق بينهم كيميا جيدة جعلت منهم ثنائي خطير وكما استطاعوا تقديم موسم رائع مع النادي إلا أن تم اختيارهما معاً كأفضل لاعب لشهر فبراير في الدوري الإيطالي.
  • ومن ثم قام مدرب المنتخب الوطني لإيطاليا باستدعاء اللاعب جيامباولو بازيني لتقديم خدماته لمنتخبه الوطني لكن لم يتم استدعاء أنطونيو كاسانو ومن ثم انتقل اللاعب في عام 2011 لنادي إيه سي ميلان.

نادي إيه سي ميلان

  • كان أول ظهور للاعب الإيطالي مع نادي الجديد إيه سي ميلان في مباراة جمعت بين ناديه ونادي كاليري الإيطالي ضمن منافسات الدوري الإيطالي وقد حل أنطونيو كاساناو في الدقائق الأخيرة من المباراة بديلاً لزميله في الفريق ألكسندر ميركل وقد انتهت المباراة بفوز إيه سي ميلان بهدف نظيف مقابل لا شيء كما قام أنطونيو كاسانو بتسجيل هدفه الأول في المباراة التي جمعت بين أيه سي ميلان وبارما والتي انتهت بنتيجة أربع أهداف نظيفة مقابل لا شيء.
  • كما استطاع أيضاً اللعب في مسيرته مع النادي في الدوري الإيطالي تسجيل ثلاث أهداف أخرى لينهي نادي إيه سي ميلان بطولة الدوري موسم 2010-2011 بتتويجه بلقب البطولة ويعد هذا لقب الدوري الإيطالي الأول في مسيرة اللاعب أنطونيو كاسانو ومن الجدير بالذكر أنه هدفان من الذين أحرزهم اللاعب خلال مبارياته مع نادي إيه سي ميلان هذا الموسم كانت في نادييه السابقين أحدهم في نادي باري والأخر في نادي سمبدوريا.
  • كما جاء الهدف الثالث في النادي شديد المنافسة مع نادي إيه سي ميلان نادي إنتر ميلان وقد كان سجله من ضربة جزاء بعد أن حل بديلاً في هذه المباراة في يوم 2 من شهر أبريل عام 2011 وفي نفس المباراة تم طرده بعد تلقيه تحذيره ببطاقة صفراء مرتين.
  • كما أعلن نادي إيه سي ميلان في الثاني من شهر نوفمبر عام 2011 أن اللاعب الدولي أنطونيو كاسانو الذي يلعب في صفوف الفريق أصيب بسكته دماغية وقد لحقت به هذه الإصابة نتيجة فقر دم موضعي بسبب عقبات تعترض تدفق الدم في الشرايين.
  • وبعد عودة الفريق من العاصمة الإيطالية روما والتي كان لعب فيها مباراة ضد نادي روما محققاً فوزاً عظيماً بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف ضمن منافسات الدوري الإيطالي قد تم نقل اللاعب إلى المشفى السب الذي تلى المباراة وتطلب الفحص الذي أجراه ما يقرب من 72 ساعة ليظهر ما قد يعاني منه اللاعب وبعد أن تأكدوا من إصابته تقرر أن اللاعب سوف يخضع لعملية جراحية في غضون أيام قليلة وقد يغيب عن صفوف الفريق عدة شهور ليتماثل فيهم الشفاء.

نادي إنتر ميلان

  • وفي خلال فتره شفائه وغائبه عن الفريق تفاجئ اللاعب الإيطالي بعد عودته للعب مرة أخرى والمشاركة مع الفريق في مبارياته بأنه قد الاستغناء عن إثنين من أهم لاعبي فريق إيه سي ميلان وهم تياجو سيلفا وزلاتان إبراهيموفيتش مما أثار غضبه وأوضح رغبته في مغادرة الفريق.
  • في يوم 21 من شهر أغسطس عام 2012 إلى أن عرض نادي إنتر ميلان على نادي إيه سي ميلان الاغستعانه بخدمات اللاعب أنطونيو كاسانو إلى أن توصل الفريقان لاتفاق على أن يضم نادي إنتر ميلان في صفوفه أنطونيو كاسانو و جيامباولو باتزيني في مقابل أن يضم نادي إيه سي ميلان اللاعب نيرازوري مع دفع مبلغ تعويضي لصالح الأخير بقيمة 7.5 مليون يورو.
  • كما كان قيمة عقد أنطونيو كاسانو 5.5 مليون يورو وبلغت قيمة عقد اللاعب يازيني 13 مليون يورو وبناءً على هذا انضم أنطونيو كاسانو لنادي في اليوم التالي مباشرة وبشكل رسمي وقد كانت مدة العقد لمدة عامين.
  • لكن رغم رغبة كاسانو في اللعب لصالح إنتر ميلان إلا أنه كان موسم سلبياً حيث أنه خلال الموسم الأول له مع النادي كعادته قد خلق جدالاُ مع المدير الفني للفريق أندريا سترامشيوني كما استطاع تسجيل خمسة أهداف فقط خلال الموسم لكن الجدير بالذكر أنه قد قام بلعب تسعة تمريرات حاسمة خلال مشاركته في مباريات الدوري الإيطالي مع ناديه.
  • وقد استطاع نادي إنتر ميلان أن ينهي موسم 2012-2013 في المركز التاسع من الدوري الإيطالي.
  • كما قد كانت نتائج اللاعب أنطونيو كاسانو في هذا الموسم مع نادي إنتر ميلان خلال هذا الموسم حيث أنه خلال مشاركته مع الفريق في 39 مباراة استطاع تسجيل 9 أهداف فقط في جميع المسابقات التي شارك فيها نادي إنتر ميلان قام استطاع عمل 15 تمريرة حاسمة.

نادي بارما

  • استمر اللاعب أنطونيو كاسانو مع نادي إنتر ميلان لمدة موسم واحد فقط ومن ثم إنضم اللاعب كاسانو بشكل مؤقت لنادي بارما في يوم 4 من شهر يوليو عام 2013 كما استطاع أيضاً أن يحصل على رقم قميصه المفضل 99 والذي سبق وارتداه من قبل.
  • خلال فترة مشاركته مع نادي بارما ظهر تحسن ملحوظ في معدل أداء اللاعب وانضباطه ولياقته البدنية حيث تم وضع نظام غذائي صارم له كما اتبع نظام تدريب خاص وقوي أيضاً مما ساعده على خسارة 10 كيلو جرام من وزنه.
  • بلغ عدد الأهداف التي سجلها اللاعب في الدوري الإيطالي 100 هدفي في يوم 30 من شهر نوفمبر حيث استطاع تسجيل هدف التعادل في المبراة التي شارك فيها مع ناديه بارما ضد نادي بولونيا في منافسات الدوري الإيطالي.
  • كما أن خسارته للوزن ومشاركاته مع الفريق اعادت أنطونيو كاسانو لمستواه مما جعله يحقق موسم أكثر نجاحاً مع نادي بارما خلال الدوري الإيطالي في موسم 2014-2013 حيث احتل النادي الركز السادس في ترتيب الفرق في نهاية الموسم.
  • ليأخذ مكاناً من بين الفرق المشاركة في تصفيات الدوري الأوروبي والذي شارك اللاب خلاله مع ناديه في 36 مباراة استطاع خلالهم تسجيل 13 هدف وعمل 8 تمريرات حاسمة في جميع المسابقات التي شارك فيها نادي بارما ومنهم 13 هدف و7 تمريرات حاسمة في الدوري الإيطالي الدرجة الأولى.
  • ومع بداية موسم 2015-2014 من الدوري الإيطالي في النصف الأول من هذا الموسم لم يكن مستوى اللاعب كاسانو جيد مع نادي بارما وقام بتسجيل خمسة أهداف في عشرين مباراة كما وصل نادي بارما لقاع ترتيب الفرق في الدوري الإيطالي كما واجه العديد من الأزمات المالية.
  • بسبب الأزمات المالية الي ترض لها النادي سمح نادي بارما للاعب أنطونيو كاسانو بإنهاء عقده مع النادي مقدماً في يوم 26 من شهر يناير عام 2015 مما جعل اللاب وكيل مجاني للنادي كما صرح اللاعب بأنه لم يحصل على مستحقاته المالية منذ شهر يونيو من عام 2014 كما أنه بعد انتهاء عقده مع نادي برما كان مرتبط في بادئ الأمر بعودته لنادي إنتر ميلان.
انجازات أنطونيو كاسانو الكروية

انجازات أنطونيو كاسانو الكروية

العودة إلى سامبدوريا

  • بعد أن ترك أنطونيو كاسانو نادي بارما في شهر يناير عاد مرة أخرى إلى النادي الذي لعب له في وقت سابق والتي تعد المرة الثالثة التي يلعب فيها لنادي سامبدوريا وكانت أولى مشاركاته في يوم 9 من شهر أغسطس عام 2015.
  • كانت مدة العقد مع النادي عامين من تاريخ إنضمامه لينتهي العقد في يوم 30 من شهر يونيو من عام 2017.
  • ومن بعد عودته لنادي سامبدوريا للمرة الثالثة سجل أنطونيو كاسانو هدفه الأول في يوم 10 يناير عام 2017 في مباراة ناديه أمام نادي يوفنتوس والتي انتهت بخسارة فريقه بنتيجة هدفين مقابل الهدف الذي أحرزه في الدقيقة 64 من عمر المباراة.
  • تم استبعاد اللاعب أنطونيو كاسانو من الفريق الأول لنادي سامبدوريا بعد أن أبلغه رئيس النادي ماسيمو فيريرو أن لم يكن من ضمن خططه في موسم 2017-2016 التمهيدي للدوري الإيطالي الدرجة الأولى.
  • وفي هذه الفترة تلقى اللاعب أنطونيو كاسانو العديد من العروض من أندية مختلفة ف دوريات مختلفة لكن اللاعب رفضها جميعاً كما حصل على إذن للتدرب مع فريق الشباب في نادي سامبدوريا ليشارك مع حارس مرمى فريق بريمافيرا.
  • ليتم انتهاء عقد اللاعب مع نادي سامبدوريا برضا الطرفين في يوم 25 يناير عام 2017.

نادي هيلاس فيرونا

  • بعد إنهاء تعاقد أنطونيو كاسانو مع نادي سامبدوريا في شهر يناير عام 2017 وقع اللاعب لنادي هيلاس فيرونا في يوم 10 من شهر يوليو عام 2017 وقد شارك اللاعب مع النادي لأول مرة في مباراتين وديتين في الأسبوع التالي من انضمامه للنادي.
  •  انتشرت العديد من الشائعات التي تناقلتها وسائل الاعلام بتاريخ 18 يوليو من نفس العام أن اللاعب صرح برغبته في الاعتزال من لعب كرة القدم ويرجه هذا السبب لافتقاده لعائلته كثيراً ولكنه في نفس اليوم خرج اللاعب في مؤتمر صحفي يعلن أنه أعدل عن قرار الاعتزال موضحاً أنه لديه خطط بقضاء موسم كروي ممتع مع نادي هيلاس فيرونا.
  • لكنه عاد مرة أخرى يصرح بعكس ما يقول في يوم 24 من شهر يوليو من نفس العام حيث أنه صرح أنه سوف ينهي عقده مع النادي وقرر اعتزال ممارسة رياضة كرة القدم كما قال نصاً أود توضيح نقيض ما جاء في الملفات الاجتماعية الرسمية الخاصة بزوجتي وتابع قائلاً قررت بعد التفكير والتفكير أن أنطونيو كاسانو لن يلعب كرة القدم بعد الآن ثم وجه اعتذاره لمشجعين نادي فيرونا ورئيس النادي ومن مدينة فيرونا كلها لانه بالنسبة لرجل في عمر ال 35 يحتاج إلى التحفيز وفي هذه اللحظة أشعر أن أولويتي تتمثل في أن أكون قريباً من أطفالي وزوجتي.
  • ثم قام أنطونيو كاسانو في يوم 27 يوليو من عام 2017 بإنهاء تعاقده مع نادي هلاس فيرونا بشكل رسمي وبرضاء الطرفين.

اعتزال أنطونيو كاسانو كرة القدم

  • كانت الفترة منذ فسخ اللاعب أنطونيو كاسانو عقد فترة تذبذب وتردد للاعب في قرار اعتزاله حيث أنه في نهاية الشهر من قرار اعتزاله وفسخ عقد مع ناديه تراجع اللاعب عن قرار الاعتزال وصرح أننه يبحث عن نادي قريب من المنزل لكنه قال أيضاً أنه بحلول نهاية العام إذا لم يجد نادي يلعب لصالحه فسوف يكون قرار الاعتزال نهائي.
  • كما أضاف أنه سوف يتبع قائمة النظام الغذائي الذي كان وضعه له مدرب اللياقة البدنية أجوستينو تيبودي في ناديه السابق سامبدوريا وعلى الرغم من تناقل القنوات الإعلامية الرياضية لشائعات أن اللاعب قد ارتبط بعدة نوادي أخرى.
  • لكنه حتى شهر يناير من الانتقالات الشتوية لم يلعب أنطونيو كاسانو لأي نادي ليصرح في أواخر شهر يناير من عام 2018 أنه انتهى من لعب كرة القدم.
  • بعد أن مضى عام كامل من عدم ممارسة اللاعب للعب كرة القدم في شهر أغسطس من عام 2018 صرح اللاعب أنه يريد لعب كرة القدم مرة أخرى حيث أنه بعدها بفترة انتشر خبر أن اللاعب قريب من الانضمام إلى تدريبات فريق فيرتوس إنتيلا من دوري الدرجة الأولى الإيطالي ويعد هذا النادي من الارتباطات القديمة للاعب في الماضي.
  • ومن الجدير بالذكر أن نادي فيرتوس إنتيلا يعد هو النادي الوحيد الذي سينضم له اللاعب الإيطالي أنطونيو كاسانو ويلعب من خارج الدوري الإيطالي الدرجة الأولى لكنه بعد أيام قليلة من هذه المفاوضات أكد اللاعب أنطونيو كاسانو اعتزاله لكرة القدم بشكل رسمي ونهائي للمرة الأخيرة.

التعليق

أقرأ ايضا
قراءة المزيد