انضم إلينا
تسجيل عضوية جديدة

أمراض العين

فريق مقال للكتابة10 أشهر

لأن العين هو العضو الذي يجعلنا نستطيع استكشاف العالم المحيط بنا فالاهتمام بالعيون ومشاكلها يجب أن تكون من أهم أولوياتنا لذلك أعد منتدى فتاكات لكِ في هذا المقال الأمراض التي قد تصيب العين.

أمراض تصيب العين

إجهاد العيون “Eyestrain”

  • يحدث إجهاد العين نتيجة للإرهاق في أغلب الأحيان.
  • قد يحدث اجهاد العين أيضاً بسبب ممارسة بعض الأنشطة التي تحتاج إلى تركيز شديد وبالتالي يحدث بالعين تهيج مثال على هذه الأنشطة (قيادة السيارة لفترات طويلة، قراءة الكتب أو استخدام الإلكترونيات لفترة طويلة).
  • لأننا في عصر التكنولوجيا فزادت نسبة الإصابة بإجهاد العين بسبب استخدام الإلكترونيات لفترة طويلة من الزمن.
  • يسمى اجهاد العين بسبب الإلكترونيات ب”متلازمة الحاسب الآلي Computer vision syndrome” أو يسمى أيضاً بإجهاد العيون الرقمي Digital eyestrain.
  • يمكن علاج إجهاد العين عن طريق أخذ المريض قسط من الراحة وإذا تكررت المعاناة من إجهاد العيون لدى المريض يجب عليه مراجعة الطبيب.

المياه الزرقاء “Glaucoma”

  • تسمى المياه الزرقاء أيضاً بالجلوكوما.
  • وهي تلف العصب البصري الذي يقوم بنقل الإشارات من العين إلى الدماغ.
  • تحدث المياه الزرقاء بسبب تراكم السوائل في بداية العين وبالتالي يزيد الضغط الواقع على العين.
  • ويحدث هذا التجمع للسوائل بسبب الاضطرابات في تصريف السوائل.
  • يكثر التشخيص بالمياه الزرقاء بالأخص إذا كان عمر المريض في السبعينات أو الثمانينات فهي من اضطرابات العين الشائعة في هذا السن.
  • إذا لم تقوم بتشخيص هذا المرض سريعاً والبدء في العلاج قد يؤدي ذلك إلى فقدان البصر.
  • لا يوجد سبب واضح للإصابة بالمياه الزرقاء ولكن هناك العديد من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بها.

الحول “Strabismus”

  • الحول هو حركة العينين في اتجاهين مختلفين فتقوم كل عين بالتركيز على شيء مختلف عن الأخرى.
  • ويحدث ذلك بسبب بعض المشاكل في عضلات العين أو تحدث بسبب مشكلة في الأعصاب الناقلة للمعلومات من العين إلى العضلات.
  • أو بعض المشاكل في مركز التحكم الموجود بالدماغ والذي يرسل إشارات لتوجيه حركة العين.
  • في أغلب الأحيان يصاب الأطفال بالحول قبل بلوغهم عام من العمر ويسمى هذا النوع من الحول بالحول الداخلي لدى الأطفال واسمه بالإنجليزية “Congenital esotropia” .
  • كما أنه قد يظهر أيضاً في مرحلة عمرية أخرى لاحقاً بسبب مشاكل صخية مثال على ذلك (الجلطة الدماغية Stroke ،الشلل الدماغي cerebral palsy).
  • كما أنه قد يحدث بسبب امتلاك بعض العوامل الخطرة التي تزيد الإصابة به.

الساد “Cataracts”

  • حيث تتشكل طبقة كثيفة غائمة بعدسة العين ويحدث ذلك بشكل بطيء فتعمل هذه الطبقة الكثيفة بتجميع غير طبيعي للبروتينات.
  • ونتيجة لما سبق تتأثر قدرة العين على بعث صور واضحة إلى الشبكية وبالتالي يحدث اضطراب في الرؤية
  • قد تحدث هذه الحالة في أحد العينين أو كلتاهما.
  • ومن أسباب الإصابة بالساد كل من الآتي: التدخين وتعريض العين للأشعة فوق البنفسجية “Ultraviolet radiation”.
  • حدوث إصابة في العين أو التعرض لعلاج إشعاعي “Radiation therapy”.
  • إصابة المريض ببعض الأمراض المزمنة مثال على هذا مرض السكر “Diabetes”.
  • بالإضافة إلى أنه قد يصاب المريض به نتيجة للاستخدام طويل الأمد لبعض الأدوية مثال على هذا الستيرويدات “Steroids”.

الغمش “Amblyopia”

  • يطلق عليها أيضاً اسم العين الكسولة “Lazy eye”.
  • ويعد هذا المرض سبب من أسباب فقدان البصر الجزئي أو الكلي في أحد العينين او كلاهما.
  • والغمش هو واحد من الاضطرابات التي قد تصيب الأطفال في مرحلة طفولتهم حيث لا تتطور الرؤية أثناء النوم في أحد العينين بالشكل الطبيعي وبالتالي تضعف رؤية هذه العين.
  • يصاب حوالي 2% من الأطفال في الولايات المتحدة بالغمش وذلك بناءاً على احصائيات قام بها المركز الوطني لمعلومات التكنولوجيا الحيوية.
  • وهذه المشكلة ليست بسبب حدوث اضطراب في هيكل العين ولكن تكمن المشكلة في العصب البصري المسؤول عن نقل الإشارات العصبية من العين للدماغ.
  • كما أن الإصابة بالحول قد تؤدي إلى العمش.
 أمراض العين الخطيرة

أمراض العين الخطيرة

العيون الجافة “Dry eye syndrome”

  • تعد متلازمة العيون الجافة من أكثر أمراض العيون انتشاراً وأكثر أسباب ذهاب المرضى لمراجعة الأطباء.
  • تحدث هذه المتلازمة بسبب انخفاض نسبة ترطيب سطح العين الطبيعية.
  • كما تحدث في السطح الخارجي للعين وتكون شدة المها تتراوح بين تهيج بسيط مزمن إلى التهاب شديد بالعين.
  • حدوث اختلال في غشاء الدمع في العين يؤدي ذلك إلى الإصابة بـ “متلازمة العين الجافة”
  • حيث أن هذا الغشاء هو المسؤول عن حماية العين من الأجسام الغريبة بالإضافة إلى ترطيبها.
  • ويتكون هذا الغشاء من ثلاثة أشياء (مكونات زيتية، مائية ومكونات شمعية)

الرأرأة “Nystagmus”

  • كما يطلق عليها أيضاً ترجرج الحدقة الاضطراري.
  • هي حركة سريعة للعينين  لا يمكن التحكم فيها وقد تحدث بشكل عمودي أو بشكل أفقي كما يمكن أيضاً أن تحدث بشكل دائري في القليل من الحالات.
  • سرعة هذه الحركة مختلفة أي غير ثابتة وقد تزداد هذه الحركة عند تركيز النظر في اتجاه معين وغالباً تحدث في كلتا العينين.
  • من أنواع الرأرأة يوجد رأرأة خلقية يصاب بها الأطفال حديثي الولادة وغير معروفة السبب وقد تكون وراثية.
  • ويعاني الأطفال من زغللة في النظر التي تحيل دون رؤية الأشياء بوضوح حيث يرونها تتأرجح.
  • بالإضافة إلى أن هناك نوع آخر يسمى بالرأرأة المكتسبة ويظهر هذا النوع في مرحلة البلوغ أيضاً يرى المصابون به الأشياء تتأرجح.
  • كما أنه قد يحدث بسبب الإصابة ببعض المشاكل الصحية الأخرى أو شرب الكحول أو استخدام بعض الأدوية.

عمى الألوان “Color blindness”

  • في هذا النوع يفقد المصاب القدرة على رؤية بعض الألوان أو في بعض الحالات النادرة الشديدة يفقد المريض القدرة على رؤية كل الألوان.
  • كما يحدث هذا بسبب اضطراب الصبغات في الأعصاب المسؤولة عن الرؤية في الشبكية والتي تعرف بـ الخلايا المخروطية “Cone cell”.
  • وأكثر الأنواع شيوعاً فقدان قدرة المريض على التفرقة بين اللون الأزرق واللون الأصفر.
  • ثاني أكثر الأنواع شيوعاً هو عدم القدرة على التمييز بين اللون الأحمر واللون الأخضر ويحدث ذلك بسبب فقدان صبغة واحدة.
  • وإذا كان يعاني المريض من فقدان تام في تمييز الألوان يسمى هذا عمى الألوان التام “Achromatopsia” وعند الإصابة بهذه الحالة يرى المصاب الظلال الرمادية فقط.
  • يكثر الإصابة بهذا المرض لدى الرجال عن النساء بالإضافة إلى انه قد يحدث بسبب الاضطرابات الوراثية.
  • يمكن أيضاً ان يتسبب دواء ما بالإصابة بعمى الألوان مثل دواء هيدروكسي كلوروكوين “Hydroxychloroquine”.

عوائم العين “Floaters”

  • يشعر المصاب بعوائم العين أي أن هناك أجسام تعوم في عينه كما أنها تتحرك مع تحرك العين ولا تزول بالرمش وتظهر هذه الحالة بالأخص بعد التعرض لإصابة في العين او في حالة المعاناة من قصر في النظر بالإضافة إلى حدوث التهاب للعين.
  • تتم الإصابة بعوائم العين بسبب انفصال السائل الزجاجي في العين عن مكانه الطبيعي لذلك تحدث ظلال داخل العين.
  • وأيضاً في بعض الحالات النادرة من عوائم العين تكون عبارة عن قطرات صغيرة جداً من الدم وذلك نتيجة لإصابة العين أو المعاناة بسبب اضطرابات العين.

الدُماع “Epiphora”

  • هو تدميع العيون المفرط وتكون احدى العينين او الأثنان وذلك بشكل مستمر أو شكل متقطع.
  • يتم تقسيم الدماع إلى نوعين رئيسيين.
  • النوع الأول هو كثرة إنتاج الدمع عن معدلها الطبيعي والنوع الثاني هو اضطراب في تصريف العين للدمع.
  • يمكن أن يصاب الشخص بالدماع بسبب كل من الآتي:
    • إصابة بعدوى في العين أو حدوث (جرح،خدش) في العين.
    • بالإضافة إلى أنه قد يحدث بسبب انسداد في المجرى الدمعي أو حدوث جفاف في العين.
    • أيضاً يحدث بسبب تعرض العين لأشياء تسبب تهيج في العين مثال على هذا (الغبار أو الدخان).
    • كما يمكن أن يحدث بسبب الإفراط في النظر إلى الألكترونيات ويمكن أن تتسبب الحساسية في ذلك.

التنكس البقعي “AMD”

  • هو مرض مرتبط بالسن يسمى بالإنجليزية Age-Related Macular Degeneration وهو تدهور تدريجي لشبكية العين والمشيمة والذي يؤدي إلى نقص شديد في قوة البصر.
  • يتم تقسيم هذا النوع إلى (تنكس بقعي جاف أو تنكس بقعي رطب).
  • في بعض الأحيان لا يمكن تحديد السبب المؤدي إلى التنكس البقعي.
  • ولكن تم التعرف على بعض العوامل التي تزيد فرصة الإصابة بالتنكس البقعي ومنهم الأسباب التالية:
    • كبر السن هو أكثر الأسباب التي لها دور كبير في ظهور المرض.
    • وأيضاً ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم أو التدخين.
    • يمكن أن يزيد فرصة الإصابة بالمرض ارتفاع ضغط الدم أيضاً.
    • بالإضافة إلى ذلك تزيد من فرصة الإصابة قلة تناول الأسماك أو وجود تاريخ عائلي للإصابة.
    • وآخر العوامل هو التعرض للشمس لفترات طويلة.

اعتلال الشبكية السكري “Diabetic retinopathy”

  • اعتلال الشبكية هي أحد مضاعفات الإصابة بمرض السكري حيث أن هذه الحالة تظهر للمصابين بالسكري سواء النوع الأول أو الثاني.
  • يتطور هذا المرض بشكل بطيء إذا ارتفعت نسبة السكر في الدم عن معدلها الطبيعي ولفترات طويلة وذلك بسبب تضرر الأوعية الدموية في شبكية العين.
  • يجب على مرضى السكري مراجعة الطبيب بشكل دوري والمحافظة على نسبة السكر لديهم.

شحاذ العين “Sty”

  • يطلق عليه أيضاً الجُليجل أو الجُدجُد وفي الغالب يحدث نتيجة الإصابة في بصيلات الرموش بعدوى بكتيرية أو عدوى بكتيرية في الغدد الزيتية الموجودة في جفن العين.
  • يؤدي ما سبق الى انتفاخ مؤلم في الجفن ويكون لونها أحمر في هذه الحالة تسمى بالشحاذ الداخلي.
  • أما الشحاذ الخارجي يظهر الانتفاخ في قاعدة الرموش.
  • قد تحدث هذه الإصابة بسبب التهاب في الجفن.
  • يوجد بعض العوامل التي تزيد من نسبة الإصابة بشحاذ العين مثل مرض السكري أو الإصابة السابقة بالمرض التالي الذي يسمى بالبردة “Chalazion” بالإضافة إلى أن بعض اضطرابات الجلد مثل (حب الشباب، التهاب الجفن والتهاب الجلد الدهني).
 أمراض تصيب العين

أمراض تصيب العين

البردة “Chalazion”

  • البردة تحدث في شكل انتفاخ في جفن العين وذلك بسبب انسداد غدة من الغدد الزيتية في الجفن.
  • يصعب التفرقة بين شحاذ العين الداخلي والبردة في الكثير من الحالات حيث تحدث البردة أيضاً في جفن العين ولكن البردة في البداية لا تسبب الشعور بالألم.
  • إذا زادت حجم البردة قد يسبب هذا احمرار في الجفن والم عن الضغط عليه بالإضافة الي زغللة في الرؤية في حالة كبر حجمه كثيراً.
  • وشحاذ العين والبردة يشتركون أيضاً في العوامل التي تزيد من الإصابة بهم.

التحدمية “Hyphema”

  • تتمثل التحدمية في نزيف داخلي يصيب حجرة العين الأمامية.
  • من أسباب الإصابة بالنزيف كل من التالي:
    • الإصابات الرياضية، الشجار والتعرض لصدمة شديدة في العين.
    • قد يظهر هذا النزيف بعد فترة ما بين ثلاثة إلى خمسة أيام من تعرض الشخص للإصابة.

انفصال الشبكية “Retinal detachment”

  • يتمثل هذا المرض بانفصال جزء من الشبكية أو كل الشبكية عن الجزء الخلفي من العين والذي يؤدي إلى حدوث زغللة في العين وقد تصل إلى فقدان البصر.
  • وللوقاية من فقدان البصر بشكل نهائي يجب على المريض إجراء تدخل طبي سريع.
  • يحدث هذا الانفصال بسبب حدوث تمزق في شبكية العين أو يمكنه أن يحدث بسبب تراكم السوائل خلف الشبكية.
  • بالإضافة إلى أنه قد يحدث بسبب تشكل نسيج ندبي في العين.
  • هناك عوامل أيضاً تزيد من خطر الإصابة بانفصال في الشبكية مثال على ذلك مرض السكري أو التعرض لإصابة في كل من(العين أو الرأس).
  • علاوة على ما سبق الإصابة باضطرابات أو أمراض العين الأخرى من العوامل التي تزيد خطر الإصابة بانفصال في الشبكية.

العتمة “Scotomas”

  • يتمثل هذا المرض بوجود مناطق بها أعصاب غير وظيفية في شبكية العين حيث أنها لا تستجيب للضوء ولا تقوم بإرسال إشارات عصبية إلى الدماغ.
  • كما يمكن أن يحدث اضطراب العتمة بسبب حدوث تدخل جراحي في العين.
  • بالإضافة إلى إمكانية حدوثها نتيجة الإصابة بأحد أنواع العدوى في العين التي تؤدي إلى ظهور نسيج ندبي بالشبكية.

خدش القرنية “Corneal abrasion”

  • تتعدد أسباب خدش القرنية حيث أن القرنية هي الطبقة الأمامية للعين لذلك قد تتعرض للكثير من العوامل الخطرة.
  • مثال على هذه الأخطار (أصابع اليدين، أدوات رياضية، أغصان أشجار).
  • بالإضافة إلى أن العلماء يعتبرون متلازمة العين الجافة هي أحد العوامل التي تزيد من الإصابة بخدش في القرنية.
  • أيضاً في حالة حدوث خدش في الطبقة الخارجية للقرنية “الطبقة الظاهرية Corneal epithelium” يرتفع حينها خطر الإصابة بأحد أشكال العدوى الخطيرة التي تصيب العين.

القرنيّة المخروطية “Keratoconus”

  • وهي أحد أمراض القرنية المتقدمة التي تتسبب في تغير شكل القرنية وزيادة رقتها.
  • بالإضافة الي أن التغير في انحناء أو في تقعر القرنية يتسبب في اضطرابات أخرى للعين وذلك مثل قصر النظر أو اللابؤرية.
  • وأيضاً يمكن أن تتسبب الخدوش أو الانتفاخات في القرنية إلى فقدان البصر في الحالات الشديدة.
  • يمكن أن تكون العوامل الوراثية هي أحد أسباب القرنية المخروطية كما يمكن حدوثها بسبب الإصابة أو بسبب اضطرابات في العين.
  • بالإضافة إلى إمكانية حدوثها نتيجة لأمراض ومشاكل صحية أخرى مثل “اديسون Addison’s disease” أو “متلازمة داون Down syndrome”.

الظفرة “Pterygium”

  • تعد الظفرة نمو غير سرطاني في الملتحمة أو في الغشاء المخاطي الذي يقوم بتغطية الطبقة البيضاء من العين.
  • لا تحتاج هذه الحالة إلى العلاج في أغلب الأوقات ولا تسبب مشكلة او اضطراب في العين.
  • ولكن إذا سببت اضطراب في الرؤية يجب إزالتها على الفور.
  • لم يتم تحديد السبب الرئيسي للإصابة بالظفرة ولكنها تكون أكثر انتشاراً لدى الأشخاص الذين يعيشون في البلاد الحارة أو لمن يتعرضون للشمس بكثرة.
  • فيما سبق نستنتج أن التعرض إلى الأشعة البنفسجية لفترة طويلة قد يؤدي إلى الإصابة بالظفرة.
  • بالإضافة إلى أن التعرض لبعض الأشياء المهيجة للعين قد يؤدي إلى الإصابة بالظفرة مثال على هذه الأشياء(الدخان، الرياح والرمل).

هربس العين “Ocular herpes”

  • يحدث الهربس بسبب العدوى الفيروسية التي قد تصيب العين.
  • وفي أغلب الأحيان تحدث بسبب عدوى فيروس الهربس البسيط 1 “Herpes simplex virus I” وهو فيروس يسبب تقرحات في الفم بالإضافة إلى العين.
  • علاوة على ما سبق يسبب هذا الفيروس تقرح في القرنية وبتقدم الحالة يصل التقرح إلى أجزاء عميقة في العين.
  • وهنالك أيضاً نوع أخر من العدوى الفيروسية وهو عدوى فيروس الهربس البسيط 2 “Herpes simplex virus II” الذي يسبب تقرحات تناسلية.

الهربس النطاقي “Herpes zoster”

  • إذا ما كان الفيروس في حالة خمول يطلق عليه عدوى فيروس جدري الماء ” Chickenpox ” ويحدث هذا في أغلب الأوقات.
  • ولكن ما إذا أصبح في حالة نشطة يُعرف في هذا الوقت بالهربس النطاقي ويقوم هذا الفيروس بإصابة عدة أجزاء مختلفة في أنحاء الجسم.
  • قد تصيب هذه العدوى قرنية العين والذي يؤدي إلى ظهور الآفات والبثور عليها.
  • وبالرغم من أن هذه الآفات قد تزول بدون الحاجة إلى معالجتها إلا أنه قد يعاني بعض المرضى من التهاب في القرنية مزمن وبالتالي يصبح في حاجة إلى فترة علاج طويلة الأمد ويستخدم قطرات العين لفترة طويلة.
  • كما أنه في بعض الحالات النادر حدوثها قد يحتاج المريض إلى تدخل جراحي.

التهابات العين “Eye infection”

التهاب العنبية “Uveitis”

  • التهاب العنبية هو الالتهاب يصيب العين في الطبقة المتوسطة.
  • يحدث هذا الالتهاب بسبب فرط نشاط الجهاز المناعي بالعين.
  • ولكن في بعض الحالات قد لا يكون السبب معروف.
  • بالإضافة إلى أن الالتهاب قد يحدث في بعض الأحيان بسبب التعرض لإصابة في العين أو الإصابة بأنواع عدوى مختلفة.
  • كما يمكن أن يحدث بسبب إصابة سابقة أدت إلى التدخل الجراحي في العين.
  • أيضاً قد يعاني المصابون بالتهاب العنبية من الشعور بألم في العين واضطرابات في الرؤية.

التهاب القرنية “Keratitis”

  • الإصابة بالتهاب القرنية يحدث نتيجة لدخول نوع من أنواع الفطريات إلى قرنية العين أو دخول أحد أنواع البكتيريا اللتان يسببان العدوى.
  • وبالتالي يؤدي هذا الى حدوث التهاب في القرنية بالإضافة إلى حدوث تقرح بها.
  • بالإضافة إلى أن التهاب القرنية يمكن أن يحدث بسبب التعرض لإصابة عميقة في العين.
  • أو إصابة العين بالجروح بسبب عدسات العين اللاصقة ولكن يحدث هذا في بعض الحالات النادرة.

التهاب الجفن “Blepharitis”

  • قد تتم الإصابة بالتهاب الجفن بسبب حدوث انسداد في الغدد الزيتية التي تقع بجوار قاعدة الرموش في العين.
  • قد تتأثر أحد العينين فقط ولكن في أغلب الأحيان تتأثر العينين بالتهاب الجفن وعادةً ما يكون مرض مزمن يصعب علاجه.
  • بالإضافة إلى أن هناك بعض العوامل التي قد تزيد نسبة الإصابة بالتهاب الجفن مثل كل من الآتي:
    • حدوث انسداد أو حدوث تعطل في الغدد الزيتية بجفن العين.
    • يمكن أيضاً أن يؤدي الالتهاب الدهني للجلد “Seborrheic dermatitis” إلى التهاب في الجفن.
    • وبالتأكيد العدوى البكتيرية قد تتسبب في التهاب الجفن.
    • الإصابة بمرض العُد الوردي “Rosacea” يؤدي أيضاً إلى الإصابة بالتهابات الجفن.
    • من أسباب الإصابة أيضاً حساسية العين والتي قد تحدث بسبب استخدام المواد التجميلية، العدسات اللاصقة، مواد تسبب تهيج في العين واستخدام بعض الأدوية).

التهاب العصب البصري “Optic Neuritis”

  • التهاب العصب البصري هو المسؤول عن عملية انتقال الإشارات العصبية من العين إلى الدماغ وبالتالي يؤدي هذا إلى اضطراب في الرؤية.
  • لم يتم الوصول إلى سبب محدد للإصابة بالتهاب في العصب البصري ولكن قد تحدث هذه الإصابة بسبب عدوى فيروسية قامت بتحفيز الجهاز المناعي ومن ثم مهاجمة المناعة للعصب البصري.
  • كما أن الأشخاص الذين يعانون من بعض المشاكل الصحية يكون خطر الإصابة بالتهاب العصب البصري لديهم أعلى، مثال على هذه المشاكل “التصلب المتعدد Multiple sclerosis”

التهاب شبكية العين “Retinitis”

  • التهاب شبكية العين قد يحدث بسبب اضطراب الرؤية وذلك نتيجة لحدوث التهاب أدى إلى حدوث ضرر في شبكية العين.
  • كما أن هذا الالتهاب قد يكون ناجماً عن الاضطرابات الوراثية الصبغية لدى المصاب.
  • بالإضافة إلي إمكانية الإصابة به بسبب الإصابة بعدوى فيروسية في شبكية العين.

التهاب الملتحمة “Conjunctivitis”

  • يسمى التهاب الملتحمة أيضاً بالرمد السمادي أو العين الحمراء وهي أسماء شائعة لهذا النوع من الالتهاب.
  • يعد من أكثر الالتهابات انتشاراً عند الأطفال.
  • كما أنه أحد أنواع الأمراض شديدة العدوى وذلك في حالة حدوثه بسبب إحدى أنواع العدوى الفيروسية أو البكتيرية.
  • كما يمكننا الجزم بأن التهاب الملتحمة لا يسبب مضاعفات في العين أو في الرؤية بشكل عام وبالأخص إذا تم تشخيص الالتهاب ومعالجته بسرعة شديدة فور العلم به.
  • هناك أيضاً بعض الأسباب التي قد تؤدي إلى حدوث التهاب في الملتحمة.
  • إذا تم التعرض لأحد أنواع العدوى المختلفة مثال على هذا (العدوى البكتيرية، الفيروسية، والطفيلية والفطرية).
  • حدوث تهيج في العين وذلك نتيجة التعرض لكل من (الدخان، الاوساخ ،مستحضرات التجميل والشامبو).
  • وأيضاً يحدث التهاب الملتحمة بسبب تحسس العين للأشياء الغريبة مثال عليها (الغبار، بعض أنواع حبوب اللقاح، الدخان، بعض أنواع قطرات العين والعدسات اللاصقة للعين).

مشاكل الرؤية “vision problems”

طول النظر  “Farsightedness”

  • يطلق عليه أيضاً مد البصر.
  • المصاب بطول النظر لا يستطيع رؤية الأجسام القريبة بشكل واضح.
  • كما أن أغلب حالات الإصابة بطول النظر تكون وراثية وذلك بسبب تسطح في القرنية أو صغر في قطر العين.

قصر النظر “Myopia”

  • يعتبر قصر النظر هو الحالة المعاكسة لحالة طول النظر حيث أن المصاب بهذه الحالة لا يستطيع تمييز الأشياء البعيدة بوضوح ولكنه يستطيع رؤية الأشياء القريبة.
  • وهي من أكثر مشاكل العين انتشاراً وشيوعاً للأشخاص الذين عمرهم أقل من أربعون عاماً.
  • كما تحدث هذه الحالة بسبب التقعر الزائد في قرنية العين أو عدستها بالإضافة الى طول مقلة العين.
  • كما تزيد نسبة الإصابة بقصر النظر إذا كان هناك تاريخ عائلي للوالدين بالإصابة بهذا الاضطراب.

ازدواجية الرؤية “Diplopia”

  • يمكن للمصاب بـازدواجية الرؤية أن يرى صورتين متماثلتين لنفس الجسم في نفس الوقت.
  • كما يمكن أن تظهر الصورة الثانية بشكل افقي وفي هذه الحالة يطلق عليها الازدواجية الافقية “Horizontal diplopia”
  • وفي بعض الحالات تكون الصورتان فوق بعضهما وعندها تسمى بالازدواجية العمودية ” Vertical diplopia”
  • أيضاً يمكنها أن تحدث بشكل مؤقت لبعض الأشخاص وذلك يكون نتيجة للإرهاق الشديد أو بسبب شرب الكحول، وقد تكون مشكلة مزمنة ومتكررة.
  • في هذه الحالات يمكن أن تكون ازدواجية الرؤية قد حدثت بسبب شلل في العصب القحفي “Cranial nerve palsies”
  • كما أنها قد تحدث بسبب الخضوع لتدخل جراحي تصحيحي للعين.
  • علاوة على كل ما سبق قد تحدث بسبب إصابة العين بنوع آخر من الأمراض أو من المشاكل الصحية الخطيرة مثال عليها (الجلطات الدماغية أو أورام في الدماغ) .

اللابؤرية “Astigmatism”

  • يمكن أن تحدث هذه الحالة بسبب حدوث تشوه في شكل القرنية أو تشوه في عدسة العين والذي يؤدي إلى اضطراب في تركيز الضوء بشبكية العين.
  • تعد اللابؤرية من امراض العيون المنتشرة.
  • وفي الغالب تكون اللابؤرية مصاحبة لبعض الاضطرابات الأخرى للعين مثال على ذلك (قصر النظر وطول النظر).
  • كما تلعب الوراثة دور فعال في الإصابة باللابؤرية.

قصو البصر الشيخوخي “Presbyopia”

  • قصو النظر الشيخوخي هو أكثر المشاكل انتشاراً للأشخاص الذي يزيد عمرهم عن الأربعين عاماً كما هو واضح من أسمه.
  • وهو يتمثل في زغللة في العين أو الرؤية الضبابية بالإضافة إلى عدم رؤية الأجسام القريبة بوضوح.
  • تختلف شدة قصو البصر من شخص لأخر وفي أغلب الأحيان تزداد شدة هذه الحالة مع التقدم في العمر.
  • تحدث هذه المشكلة بسبب تراجع ليونة عدسة العين بالإضافة إلى حدوث تغيرات في العضلات التي تحيط بعدسة العين.
إجهاد العيون Eyestrain يحدث إجهاد العين نتيجة للإرهاق في أغلب الأحيان قد يحدث اجهاد العين أيضا بسبب ممارسة بعض الأنشطة التي تحتاج إلى تركيز شديد وبالتالي يحدث بالعين تهيج مثال على هذه الأنشطة قيادة السيارة لفترات طويلة قراءة الكتب أو استخدام الإلكترونيات لفترة طويلة لأننا في عصر التكنولوجيا فزادت نسبة الإصابة بإجهاد العين بسبب استخدام الإلكترونيات لفترة طويلة من الزمن يسمى اجهاد العين بسبب الإلكترونيات بمتلازمة الحاسب الآلي Computer vision syndrome أو يسمى أيضا بإجهاد العيون الرقمي Digital eyestrain يمكن علاج إجهاد العين عن طريق أخذ المريض قسط من الراحة وإذا تكررت المعاناة من إجهاد العيون لدى المريض يجب عليه مراجعة الطبيبالمياه الزرقاء Glaucoma تسمى المياه الزرقاء أيضا بالجلوكوما وهي تلف العصب البصري الذي يقوم بنقل الإشارات من العين إلى الدماغ تحدث المياه الزرقاء بسبب تراكم السوائل في بداية العين وبالتالي يزيد الضغط الواقع على العين ويحدث هذا التجمع للسوائل بسبب الاضطرابات في تصريف السوائل يكثر التشخيص بالمياه الزرقاء بالأخص إذا كان عمر المريض في السبعينات أو الثمانينات فهي من اضطرابات العين الشائعة في هذا السن إذا لم تقوم بتشخيص هذا المرض سريعا والبدء في العلاج قد يؤدي ذلك إلى فقدان البصر لا يوجد سبب واضح للإصابة بالمياه الزرقاء ولكن هناك العديد من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بهاالحول Strabismus الحول هو حركة العينين في اتجاهين مختلفين فتقوم كل عين بالتركيز على شيء مختلف عن الأخرى ويحدث ذلك بسبب بعض المشاكل في عضلات العين أو تحدث بسبب مشكلة في الأعصاب الناقلة للمعلومات من العين إلى العضلات أو بعض المشاكل في مركز التحكم الموجود بالدماغ والذي يرسل إشارات لتوجيه حركة العين في أغلب الأحيان يصاب الأطفال بالحول قبل بلوغهم عام من العمر ويسمى هذا النوع من الحول بالحول الداخلي لدى الأطفال واسمه بالإنجليزية Congenital esotropia كما أنه قد يظهر أيضا في مرحلة عمرية أخرى لاحقا بسبب مشاكل صخية مثال على ذلك الجلطة الدماغية Stroke الشلل الدماغي cerebral palsy كما أنه قد يحدث بسبب امتلاك بعض العوامل الخطرة التي تزيد الإصابة بهالساد Cataracts حيث تتشكل طبقة كثيفة غائمة بعدسة العين ويحدث ذلك بشكل بطيء فتعمل هذه الطبقة الكثيفة بتجميع غير طبيعي للبروتينات ونتيجة لما سبق تتأثر قدرة العين على بعث صور واضحة إلى الشبكية وبالتالي يحدث اضطراب في الرؤية قد تحدث هذه الحالة في أحد العينين أو كلتاهما ومن أسباب الإصابة بالساد كل من الآتي التدخين وتعريض العين للأشعة فوق البنفسجية Ultraviolet radiation حدوث إصابة في العين أو التعرض لعلاج إشعاعي Radiation therapy إصابة المريض ببعض الأمراض المزمنة مثال على هذا مرض السكر Diabetes بالإضافة إلى أنه قد يصاب المريض به نتيجة للاستخدام طويل الأمد لبعض الأدوية مثال على هذا الستيرويدات Steroidsالغمش Amblyopia يطلق عليها أيضا اسم العين الكسولة Lazy eye ويعد هذا المرض سبب من أسباب فقدان البصر الجزئي أو الكلي في أحد العينين او كلاهما والغمش هو واحد من الاضطرابات التي قد تصيب الأطفال في مرحلة طفولتهم حيث لا تتطور الرؤية أثناء النوم في أحد العينين بالشكل الطبيعي وبالتالي تضعف رؤية هذه العين يصاب حوالي 2% من الأطفال في الولايات المتحدة بالغمش وذلك بناءا على احصائيات قام بها المركز الوطني لمعلومات التكنولوجيا الحيوية وهذه المشكلة ليست بسبب حدوث اضطراب في هيكل العين ولكن تكمن المشكلة في العصب البصري المسؤول عن نقل الإشارات العصبية من العين للدماغ كما أن الإصابة بالحول قد تؤدي إلى العمشcaption id=attachment63630 align=alignnone width=1024 أمراض العين الخطيرةcaptionالعيون الجافة Dry eye syndrome تعد متلازمة العيون الجافة من أكثر أمراض العيون انتشارا وأكثر أسباب ذهاب المرضى لمراجعة الأطباء تحدث هذه المتلازمة بسبب انخفاض نسبة ترطيب سطح العين الطبيعية كما تحدث في السطح الخارجي للعين وتكون شدة المها تتراوح بين تهيج بسيط مزمن إلى التهاب شديد بالعين حدوث اختلال في غشاء الدمع في العين يؤدي ذلك إلى الإصابة بـ متلازمة العين الجافة حيث أن هذا الغشاء هو المسؤول عن حماية العين من الأجسام الغريبة بالإضافة إلى ترطيبها ويتكون هذا الغشاء من ثلاثة أشياء مكونات زيتية مائية ومكونات شمعيةالرأرأة Nystagmus كما يطلق عليها أيضا ترجرج الحدقة الاضطراري هي حركة سريعة للعينين  لا يمكن التحكم فيها وقد تحدث بشكل عمودي أو بشكل أفقي كما يمكن أيضا أن تحدث بشكل دائري في القليل من الحالات سرعة هذه الحركة مختلفة أي غير ثابتة وقد تزداد هذه الحركة عند تركيز النظر في اتجاه معين وغالبا تحدث في كلتا العينين من أنواع الرأرأة يوجد رأرأة خلقية يصاب بها الأطفال حديثي الولادة وغير معروفة السبب وقد تكون وراثية ويعاني الأطفال من زغللة في النظر التي تحيل دون رؤية الأشياء بوضوح حيث يرونها تتأرجح بالإضافة إلى أن هناك نوع آخر يسمى بالرأرأة المكتسبة ويظهر هذا النوع في مرحلة البلوغ أيضا يرى المصابون به الأشياء تتأرجح كما أنه قد يحدث بسبب الإصابة ببعض المشاكل الصحية الأخرى أو شرب الكحول أو استخدام بعض الأدويةعمى الألوان Color blindness في هذا النوع يفقد المصاب القدرة على رؤية بعض الألوان أو في بعض الحالات النادرة الشديدة يفقد المريض القدرة على رؤية كل الألوان كما يحدث هذا بسبب اضطراب الصبغات في الأعصاب المسؤولة عن الرؤية في الشبكية والتي تعرف بـ الخلايا المخروطية Cone cell وأكثر الأنواع شيوعا فقدان قدرة المريض على التفرقة بين اللون الأزرق واللون الأصفر ثاني أكثر الأنواع شيوعا هو عدم القدرة على التمييز بين اللون الأحمر واللون الأخضر ويحدث ذلك بسبب فقدان صبغة واحدة وإذا كان يعاني المريض من فقدان تام في تمييز الألوان يسمى هذا عمى الألوان التام Achromatopsia وعند الإصابة بهذه الحالة يرى المصاب الظلال الرمادية فقط يكثر الإصابة بهذا المرض لدى الرجال عن النساء بالإضافة إلى انه قد يحدث بسبب الاضطرابات الوراثية يمكن أيضا ان يتسبب دواء ما بالإصابة بعمى الألوان مثل دواء هيدروكسي كلوروكوين Hydroxychloroquineعوائم العين Floaters يشعر المصاب بعوائم العين أي أن هناك أجسام تعوم في عينه كما أنها تتحرك مع تحرك العين ولا تزول بالرمش وتظهر هذه الحالة بالأخص بعد التعرض لإصابة في العين او في حالة المعاناة من قصر في النظر بالإضافة إلى حدوث التهاب للعين تتم الإصابة بعوائم العين بسبب انفصال السائل الزجاجي في العين عن مكانه الطبيعي لذلك تحدث ظلال داخل العين وأيضا في بعض الحالات النادرة من عوائم العين تكون عبارة عن قطرات صغيرة جدا من الدم وذلك نتيجة لإصابة العين أو المعاناة بسبب اضطرابات العينالدماع Epiphora هو تدميع العيون المفرط وتكون احدى العينين او الأثنان وذلك بشكل مستمر أو شكل متقطع يتم تقسيم الدماع إلى نوعين رئيسيين النوع الأول هو كثرة إنتاج الدمع عن معدلها الطبيعي والنوع الثاني هو اضطراب في تصريف العين للدمع يمكن أن يصاب الشخص بالدماع بسبب كل من الآتي إصابة بعدوى في العين أو حدوث جرحخدش في العين بالإضافة إلى أنه قد يحدث بسبب انسداد في المجرى الدمعي أو حدوث جفاف في العين أيضا يحدث بسبب تعرض العين لأشياء تسبب تهيج في العين مثال على هذا الغبار أو الدخان كما يمكن أن يحدث بسبب الإفراط في النظر إلى الألكترونيات ويمكن أن تتسبب الحساسية في ذلكالتنكس البقعي AMD هو مرض مرتبط بالسن يسمى بالإنجليزية AgeRelated Macular Degeneration وهو تدهور تدريجي لشبكية العين والمشيمة والذي يؤدي إلى نقص شديد في قوة البصر يتم تقسيم هذا النوع إلى تنكس بقعي جاف أو تنكس بقعي رطب في بعض الأحيان لا يمكن تحديد السبب المؤدي إلى التنكس البقعي ولكن تم التعرف على بعض العوامل التي تزيد فرصة الإصابة بالتنكس البقعي ومنهم الأسباب التالية كبر السن هو أكثر الأسباب التي لها دور كبير في ظهور المرض وأيضا ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم أو التدخين يمكن أن يزيد فرصة الإصابة بالمرض ارتفاع ضغط الدم أيضا بالإضافة إلى ذلك تزيد من فرصة الإصابة قلة تناول الأسماك أو وجود تاريخ عائلي للإصابة وآخر العوامل هو التعرض للشمس لفترات طويلةاعتلال الشبكية السكري Diabetic retinopathy اعتلال الشبكية هي أحد مضاعفات الإصابة بمرض السكري حيث أن هذه الحالة تظهر للمصابين بالسكري سواء النوع الأول أو الثاني يتطور هذا المرض بشكل بطيء إذا ارتفعت نسبة السكر في الدم عن معدلها الطبيعي ولفترات طويلة وذلك بسبب تضرر الأوعية الدموية في شبكية العين يجب على مرضى السكري مراجعة الطبيب بشكل دوري والمحافظة على نسبة السكر لديهمشحاذ العين Sty يطلق عليه أيضا الجليجل أو الجدجد وفي الغالب يحدث نتيجة الإصابة في بصيلات الرموش بعدوى بكتيرية أو عدوى بكتيرية في الغدد الزيتية الموجودة في جفن العين يؤدي ما سبق الى انتفاخ مؤلم في الجفن ويكون لونها أحمر في هذه الحالة تسمى بالشحاذ الداخلي أما الشحاذ الخارجي يظهر الانتفاخ في قاعدة الرموش قد تحدث هذه الإصابة بسبب التهاب في الجفن يوجد بعض العوامل التي تزيد من نسبة الإصابة بشحاذ العين مثل مرض السكري أو الإصابة السابقة بالمرض التالي الذي يسمى بالبردة Chalazion بالإضافة إلى أن بعض اضطرابات الجلد مثل حب الشباب التهاب الجفن والتهاب الجلد الدهنيcaption id=attachment63631 align=alignnone width=1024 أمراض تصيب العينcaptionالبردة Chalazion البردة تحدث في شكل انتفاخ في جفن العين وذلك بسبب انسداد غدة من الغدد الزيتية في الجفن يصعب التفرقة بين شحاذ العين الداخلي والبردة في الكثير من الحالات حيث تحدث البردة أيضا في جفن العين ولكن البردة في البداية لا تسبب الشعور بالألم إذا زادت حجم البردة قد يسبب هذا احمرار في الجفن والم عن الضغط عليه بالإضافة الي زغللة في الرؤية في حالة كبر حجمه كثيرا وشحاذ العين والبردة يشتركون أيضا في العوامل التي تزيد من الإصابة بهمالتحدمية Hyphema تتمثل التحدمية في نزيف داخلي يصيب حجرة العين الأمامية من أسباب الإصابة بالنزيف كل من التالي الإصابات الرياضية الشجار والتعرض لصدمة شديدة في العين قد يظهر هذا النزيف بعد فترة ما بين ثلاثة إلى خمسة أيام من تعرض الشخص للإصابةانفصال الشبكية Retinal detachment يتمثل هذا المرض بانفصال جزء من الشبكية أو كل الشبكية عن الجزء الخلفي من العين والذي يؤدي إلى حدوث زغللة في العين وقد تصل إلى فقدان البصر وللوقاية من فقدان البصر بشكل نهائي يجب على المريض إجراء تدخل طبي سريع يحدث هذا الانفصال بسبب حدوث تمزق في شبكية العين أو يمكنه أن يحدث بسبب تراكم السوائل خلف الشبكية بالإضافة إلى أنه قد يحدث بسبب تشكل نسيج ندبي في العين هناك عوامل أيضا تزيد من خطر الإصابة بانفصال في الشبكية مثال على ذلك مرض السكري أو التعرض لإصابة في كل منالعين أو الرأس علاوة على ما سبق الإصابة باضطرابات أو أمراض العين الأخرى من العوامل التي تزيد خطر الإصابة بانفصال في الشبكيةالعتمة Scotomas يتمثل هذا المرض بوجود مناطق بها أعصاب غير وظيفية في شبكية العين حيث أنها لا تستجيب للضوء ولا تقوم بإرسال إشارات عصبية إلى الدماغ كما يمكن أن يحدث اضطراب العتمة بسبب حدوث تدخل جراحي في العين بالإضافة إلى إمكانية حدوثها نتيجة الإصابة بأحد أنواع العدوى في العين التي تؤدي إلى ظهور نسيج ندبي بالشبكيةخدش القرنية Corneal abrasion تتعدد أسباب خدش القرنية حيث أن القرنية هي الطبقة الأمامية للعين لذلك قد تتعرض للكثير من العوامل الخطرة مثال على هذه الأخطار أصابع اليدين أدوات رياضية أغصان أشجار بالإضافة إلى أن العلماء يعتبرون متلازمة العين الجافة هي أحد العوامل التي تزيد من الإصابة بخدش في القرنية أيضا في حالة حدوث خدش في الطبقة الخارجية للقرنية الطبقة الظاهرية Corneal epithelium يرتفع حينها خطر الإصابة بأحد أشكال العدوى الخطيرة التي تصيب العينالقرنية المخروطية Keratoconus وهي أحد أمراض القرنية المتقدمة التي تتسبب في تغير شكل القرنية وزيادة رقتها بالإضافة الي أن التغير في انحناء أو في تقعر القرنية يتسبب في اضطرابات أخرى للعين وذلك مثل قصر النظر أو اللابؤرية وأيضا يمكن أن تتسبب الخدوش أو الانتفاخات في القرنية إلى فقدان البصر في الحالات الشديدة يمكن أن تكون العوامل الوراثية هي أحد أسباب القرنية المخروطية كما يمكن حدوثها بسبب الإصابة أو بسبب اضطرابات في العين بالإضافة إلى إمكانية حدوثها نتيجة لأمراض ومشاكل صحية أخرى مثل اديسون Addisons disease أو متلازمة داون Down syndromeالظفرة Pterygium تعد الظفرة نمو غير سرطاني في الملتحمة أو في الغشاء المخاطي الذي يقوم بتغطية الطبقة البيضاء من العين لا تحتاج هذه الحالة إلى العلاج في أغلب الأوقات ولا تسبب مشكلة او اضطراب في العين ولكن إذا سببت اضطراب في الرؤية يجب إزالتها على الفور لم يتم تحديد السبب الرئيسي للإصابة بالظفرة ولكنها تكون أكثر انتشارا لدى الأشخاص الذين يعيشون في البلاد الحارة أو لمن يتعرضون للشمس بكثرة فيما سبق نستنتج أن التعرض إلى الأشعة البنفسجية لفترة طويلة قد يؤدي إلى الإصابة بالظفرة بالإضافة إلى أن التعرض لبعض الأشياء المهيجة للعين قد يؤدي إلى الإصابة بالظفرة مثال على هذه الأشياءالدخان الرياح والرملهربس العين Ocular herpes يحدث الهربس بسبب العدوى الفيروسية التي قد تصيب العين وفي أغلب الأحيان تحدث بسبب عدوى فيروس الهربس البسيط 1 Herpes simplex virus I وهو فيروس يسبب تقرحات في الفم بالإضافة إلى العين علاوة على ما سبق يسبب هذا الفيروس تقرح في القرنية وبتقدم الحالة يصل التقرح إلى أجزاء عميقة في العين وهنالك أيضا نوع أخر من العدوى الفيروسية وهو عدوى فيروس الهربس البسيط 2 Herpes simplex virus II الذي يسبب تقرحات تناسليةالهربس النطاقي Herpes zoster إذا ما كان الفيروس في حالة خمول يطلق عليه عدوى فيروس جدري الماء Chickenpox ويحدث هذا في أغلب الأوقات ولكن ما إذا أصبح في حالة نشطة يعرف في هذا الوقت بالهربس النطاقي ويقوم هذا الفيروس بإصابة عدة أجزاء مختلفة في أنحاء الجسم قد تصيب هذه العدوى قرنية العين والذي يؤدي إلى ظهور الآفات والبثور عليها وبالرغم من أن هذه الآفات قد تزول بدون الحاجة إلى معالجتها إلا أنه قد يعاني بعض المرضى من التهاب في القرنية مزمن وبالتالي يصبح في حاجة إلى فترة علاج طويلة الأمد ويستخدم قطرات العين لفترة طويلة كما أنه في بعض الحالات النادر حدوثها قد يحتاج المريض إلى تدخل جراحيالتهابات العين Eye infectionالتهاب العنبية Uveitis التهاب العنبية هو الالتهاب يصيب العين في الطبقة المتوسطة يحدث هذا الالتهاب بسبب فرط نشاط الجهاز المناعي بالعين ولكن في بعض الحالات قد لا يكون السبب معروف بالإضافة إلى أن الالتهاب قد يحدث في بعض الأحيان بسبب التعرض لإصابة في العين أو الإصابة بأنواع عدوى مختلفة كما يمكن أن يحدث بسبب إصابة سابقة أدت إلى التدخل الجراحي في العين أيضا قد يعاني المصابون بالتهاب العنبية من الشعور بألم في العين واضطرابات في الرؤيةالتهاب القرنية Keratitis الإصابة بالتهاب القرنية يحدث نتيجة لدخول نوع من أنواع الفطريات إلى قرنية العين أو دخول أحد أنواع البكتيريا اللتان يسببان العدوى وبالتالي يؤدي هذا الى حدوث التهاب في القرنية بالإضافة إلى حدوث تقرح بها بالإضافة إلى أن التهاب القرنية يمكن أن يحدث بسبب التعرض لإصابة عميقة في العين أو إصابة العين بالجروح بسبب عدسات العين اللاصقة ولكن يحدث هذا في بعض الحالات النادرةالتهاب الجفن Blepharitis قد تتم الإصابة بالتهاب الجفن بسبب حدوث انسداد في الغدد الزيتية التي تقع بجوار قاعدة الرموش في العين قد تتأثر أحد العينين فقط ولكن في أغلب الأحيان تتأثر العينين بالتهاب الجفن وعادة ما يكون مرض مزمن يصعب علاجه بالإضافة إلى أن هناك بعض العوامل التي قد تزيد نسبة الإصابة بالتهاب الجفن مثل كل من الآتي حدوث انسداد أو حدوث تعطل في الغدد الزيتية بجفن العين يمكن أيضا أن يؤدي الالتهاب الدهني للجلد Seborrheic dermatitis إلى التهاب في الجفن وبالتأكيد العدوى البكتيرية قد تتسبب في التهاب الجفن الإصابة بمرض العد الوردي Rosacea يؤدي أيضا إلى الإصابة بالتهابات الجفن من أسباب الإصابة أيضا حساسية العين والتي قد تحدث بسبب استخدام المواد التجميلية العدسات اللاصقة مواد تسبب تهيج في العين واستخدام بعض الأدويةالتهاب العصب البصري Optic Neuritis التهاب العصب البصري هو المسؤول عن عملية انتقال الإشارات العصبية من العين إلى الدماغ وبالتالي يؤدي هذا إلى اضطراب في الرؤية لم يتم الوصول إلى سبب محدد للإصابة بالتهاب في العصب البصري ولكن قد تحدث هذه الإصابة بسبب عدوى فيروسية قامت بتحفيز الجهاز المناعي ومن ثم مهاجمة المناعة للعصب البصري كما أن الأشخاص الذين يعانون من بعض المشاكل الصحية يكون خطر الإصابة بالتهاب العصب البصري لديهم أعلى مثال على هذه المشاكل التصلب المتعدد Multiple sclerosisالتهاب شبكية العين Retinitis التهاب شبكية العين قد يحدث بسبب اضطراب الرؤية وذلك نتيجة لحدوث التهاب أدى إلى حدوث ضرر في شبكية العين كما أن هذا الالتهاب قد يكون ناجما عن الاضطرابات الوراثية الصبغية لدى المصاب بالإضافة إلي إمكانية الإصابة به بسبب الإصابة بعدوى فيروسية في شبكية العينالتهاب الملتحمة Conjunctivitis يسمى التهاب الملتحمة أيضا بالرمد السمادي أو العين الحمراء وهي أسماء شائعة لهذا النوع من الالتهاب يعد من أكثر الالتهابات انتشارا عند الأطفال كما أنه أحد أنواع الأمراض شديدة العدوى وذلك في حالة حدوثه بسبب إحدى أنواع العدوى الفيروسية أو البكتيرية كما يمكننا الجزم بأن التهاب الملتحمة لا يسبب مضاعفات في العين أو في الرؤية بشكل عام وبالأخص إذا تم تشخيص الالتهاب ومعالجته بسرعة شديدة فور العلم به هناك أيضا بعض الأسباب التي قد تؤدي إلى حدوث التهاب في الملتحمة إذا تم التعرض لأحد أنواع العدوى المختلفة مثال على هذا العدوى البكتيرية الفيروسية والطفيلية والفطرية حدوث تهيج في العين وذلك نتيجة التعرض لكل من الدخان الاوساخ مستحضرات التجميل والشامبو وأيضا يحدث التهاب الملتحمة بسبب تحسس العين للأشياء الغريبة مثال عليها الغبار بعض أنواع حبوب اللقاح الدخان بعض أنواع قطرات العين والعدسات اللاصقة للعينمشاكل الرؤية vision problemsطول النظر  Farsightedness يطلق عليه أيضا مد البصر المصاب بطول النظر لا يستطيع رؤية الأجسام القريبة بشكل واضح كما أن أغلب حالات الإصابة بطول النظر تكون وراثية وذلك بسبب تسطح في القرنية أو صغر في قطر العينقصر النظر Myopia يعتبر قصر النظر هو الحالة المعاكسة لحالة طول النظر حيث أن المصاب بهذه الحالة لا يستطيع تمييز الأشياء البعيدة بوضوح ولكنه يستطيع رؤية الأشياء القريبة وهي من أكثر مشاكل العين انتشارا وشيوعا للأشخاص الذين عمرهم أقل من أربعون عاما كما تحدث هذه الحالة بسبب التقعر الزائد في قرنية العين أو عدستها بالإضافة الى طول مقلة العين كما تزيد نسبة الإصابة بقصر النظر إذا كان هناك تاريخ عائلي للوالدين بالإصابة بهذا الاضطرابازدواجية الرؤية Diplopia يمكن للمصاب بـازدواجية الرؤية أن يرى صورتين متماثلتين لنفس الجسم في نفس الوقت كما يمكن أن تظهر الصورة الثانية بشكل افقي وفي هذه الحالة يطلق عليها الازدواجية الافقية Horizontal diplopia وفي بعض الحالات تكون الصورتان فوق بعضهما وعندها تسمى بالازدواجية العمودية Vertical diplopia أيضا يمكنها أن تحدث بشكل مؤقت لبعض الأشخاص وذلك يكون نتيجة للإرهاق الشديد أو بسبب شرب الكحول وقد تكون مشكلة مزمنة ومتكررة في هذه الحالات يمكن أن تكون ازدواجية الرؤية قد حدثت بسبب شلل في العصب القحفي Cranial nerve palsies كما أنها قد تحدث بسبب الخضوع لتدخل جراحي تصحيحي للعين علاوة على كل ما سبق قد تحدث بسبب إصابة العين بنوع آخر من الأمراض أو من المشاكل الصحية الخطيرة مثال عليها الجلطات الدماغية أو أورام في الدماغ اللابؤرية Astigmatism يمكن أن تحدث هذه الحالة بسبب حدوث تشوه في شكل القرنية أو تشوه في عدسة العين والذي يؤدي إلى اضطراب في تركيز الضوء بشبكية العين تعد اللابؤرية من امراض العيون المنتشرة وفي الغالب تكون اللابؤرية مصاحبة لبعض الاضطرابات الأخرى للعين مثال على ذلك قصر النظر وطول النظر كما تلعب الوراثة دور فعال في الإصابة باللابؤريةقصو البصر الشيخوخي Presbyopia قصو النظر الشيخوخي هو أكثر المشاكل انتشارا للأشخاص الذي يزيد عمرهم عن الأربعين عاما كما هو واضح من أسمه وهو يتمثل في زغللة في العين أو الرؤية الضبابية بالإضافة إلى عدم رؤية الأجسام القريبة بوضوح تختلف شدة قصو البصر من شخص لأخر وفي أغلب الأحيان تزداد شدة هذه الحالة مع التقدم في العمر تحدث هذه المشكلة بسبب تراجع ليونة عدسة العين بالإضافة إلى حدوث تغيرات في العضلات التي تحيط بعدسة العين

التعليق

أقرأ ايضا